خطورة الوساوس على الإيمان والعبادات - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 


BBC NEWS


    المشوار الى امريكا
    (الكاتـب : hanydlt ) (آخر مشاركة : eng esam)

    العودة   منتديات المطاريد > أديان وعقائد > شؤون إسلامية > القرآن الكريم

    القرآن الكريم تلاوات قرآنية ... تفسير ... محاضرات

    القرآن الكريم

    خطورة الوساوس على الإيمان والعبادات


    مواقع هامة وإعلانات نصية


    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 4th October 2016, 08:10 PM صوت الإسلام غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    صوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to behold

    Saudi Arabia خطورة الوساوس على الإيمان والعبادات

    أنا : صوت الإسلام







    السؤال:
    كنت دائماً أخاف من الناقض الخامس من نواقض الإسلام (بغض شيء من الشريعة)، أخاف من الوقوع فيه؛ لأنني أعلم أني إن وقعت لن أستطيع الخروج منه، فحصل ما كنت أخافه، أصبحت أشعر بأنني أكره بعض أحكام الدين، أريد التخلص من هذا الكره، أريد أن يتحول إلى رضا وتسليم وحب، ماذا أفعل؟ عندما يدخل وقت الصلاة، دائماً أجد في نفسي شعور استثقال، وأجد كلاما في نفسي وهو ( قومي صلي وافتكي) أشعر بأن نفسي تقول هذا الشيء، وعندما يقال هذا الكلام في داخلي أشعر بالانزعاج، وأقوم بالدعاء على الشيطان؛ لأنني لا أريد أن يكون هذا هو شعوري اتجاه أي عبادة، وليست هذه العلاقة التي أريد أن تربطني بربي، وهناك مشكلة أخرى يجب أن أقضي 92 يوما من الصيام، وأريد أن أبدأ من الآن حتى أنتهي قبل رمضان القادم، لكن عندما أريد أن أصوم أشعر بأنني كافرة، وأنني يجب أن أنتظر حتى أجد حلا لمشكلتي، وأصبح مؤمنة، ثم أقوم بالقضاء، لكن لا أريد أن أعيد خطأ السنوات الماضية، فلنفس هذا السبب (وهو أنني لست مؤمنة، ويجب أن أنتظر حتى أستعيد إيماني) تراكمت علي أيام كثيرة، من أربع رمضانات مضت، طبعا نصف هذه الأيام كانت بسبب أنني كنت أعاني من الاحتلام، وأشك فيما أجد من بلل بعد الاحتلام، فأقطع صيامي وأغتسل ( أعلم أن الاحتلام لا يفطر، لكن أخشى إن اغتسلت أن يدخل لحلقي ماء) لذلك كنت أقطع الصيام وأغتسل وأحسب هذا اليوم لأقضيه. أما النصف الآخر فكان بعضه بسبب أفكار تشككني في وجود الله (لكن الآن ولله الحمد بعد قراءتي للمعجزات، والتفكر في الخلق، بدأت أتحسن قليلا، ولا أخفيكم أنني أنتكس، وأعود إلى نقطة الصفر في بعض الأحيان) أشعر أن هذا شك، وليس مجرد وساوس، لا أجد في نفسي يقينا وإيمانا بالله واليوم الآخر، الشك دمرني، مع أنني عندما أتحدث مع نفسي أقول إن من المستحيل أن يوجد شيء بدون موجد له، لكن قلبي يشك، لم أعد أشعر بالإيمان في داخلي، والبعض الآخر بسبب الناقض الخامس، وأشعر أنني أكره الناقض الخامس؛ لأنني لا أريد أن أقع في الكفر، وأحكم على نفسي بالكفر؛ لأنني كرهت الناقض الخامس، وهو من أحكام الشريعة، وبعد ذلك أقول في نفسي حتى يذهب الكره (أن الله جعل لمن يكره شيئا من الشريعة هذا الحكم، لوجود حكمة لا يعلمها إلا هو)، تعبت وأنا أتخبط في هذه الأمور، مرات أبكي على حالي، ومرات أقف وأستعيد عزيمتي، لكن سرعان ما أسقط ، وكانت مشكلة كره شيء من الشريعة بالنسبة لي كالقشة التي قصمت ظهر البعير، أحيانا أقول سأعيش حياتي بشكل طبيعي، ولن أفكر في هذه الأمور، ولكن بعد لحظات أتذكر أنني في يوم من الأيام سأموت ولن ينفعني أحد، لذلك يجب أن أنقذ نفسي (الآن وأنا أكتب لكم هذا السؤال، وعندما ذكرت الموت لا أجد في قلبي يقينا بوجود جنة ونار بعد الموت) عندما أقرأ في معجزات القرآن، والرسول صلى الله عليه وسلم، أشعر بإيمان في قلبي، ولكن سرعان ما يذهب مثلا عندما قرأت معجزة تكثير الماء والطعام، تأتي فكرة بأن كل هذا مجرد تخييل للناس وليس حقيقة. سؤالي هو: هل أنا كافرة؟ وهل عندما يكره شخص حكما من أحكام الشريعة، ولكن يعلم ويقر بأن الخير الصلاح في حكم الله. هل يكفر؟حاولت قدر استطاعتي أن أختصر مشكلتي، وأرجو أن تعذروني على الإطالة.وشكراً.

    الفتوى:
    الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

    فقد تمكن منك الوسواس تمكنا عظيما، ولا بد لك من القيام بمعالجته، وإلا أفضى بك الاسترسال مع هذه الوساوس إلى شر عظيم، فعليك كلما عرضت لك الوساوس أن تتجاهليها، وتعرضي عنها ولا تبالي بها، وتعيشي حياتك بصورة طبيعية، واعلمي أن هذا هو ما شرعه الله لك، وأمرك به.

    فأما الصيام فلا يلزمك قضاء شيء من الأيام، إذا كان الأمر كما ذكرت؛ لأن الأصل صحة صومك، ولا يبطل بمجرد هذه الوساوس.

    وأما ما يقع لك من الوسوسة في باب الإيمان، فأعرضي عنه، واعلمي أنك بحمد الله على الإسلام، لا تخرجين منه بمجرد هذه الخواطر، واستثقالك لبعض العبادات لا يعد بغضا لها، ولا يخرجك من الملة، وما يقع في قلبك من الخواطر والأوهام، والشكوك في وجود الله، والجنة والنار ونحو ذلك، مما لا يؤثر في صحة إيمانك ما دمت كارهة له، نافرة منه.

    فعليك أن تدافعي هذه الوساوس، وألا تعيريها اهتماما، واعلمي أنك مأجورة على مدافعة هذه الوساوس والسعي في التخلص منها، وانظري الفتوى رقم: 147101.

    ونحن نرى أنك بإذن الله تعالى محبة لشرع الله، غير مبغضة لشيء منه، فدعي عنك وسوسة الشيطان، وتلبيسه لئلا تفسد عليك حياتك، ويتنغص عيشك.

    والله أعلم.






    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : خطورة الوساوس على الإيمان والعبادات     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : صوت الإسلام

     

     

    Booking.com

     
    رد مع اقتباس

    Booking.com

    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    ذكر الله والصلاة من أعظم أسباب الشفاء وطرد... القرآن الكريم صوت الإسلام 0 26 8th December 2016 10:20 AM
    حكم التلقيح الاصطناعي القرآن الكريم صوت الإسلام 0 23 8th December 2016 10:20 AM
    علاج وساوس الكفر بالإعراض عنها القرآن الكريم صوت الإسلام 0 22 8th December 2016 10:20 AM
    لا حرج في توكيل المرأة غيرها ليرفع لها دعوى... القرآن الكريم صوت الإسلام 0 26 8th December 2016 10:20 AM
    العلاج بالقرآن من مرض الشهوات القرآن الكريم صوت الإسلام 0 20 8th December 2016 10:20 AM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)

    خطورة الوساوس على الإيمان والعبادات

    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع


    Almatareed is an Arabic discussion forum with a special interest in travel, study and immigration to Canada, USA, Australia and New Zealand Logo

    IP




    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)

    منتديات المطاريد   Follow us on Google   موقع الأحمد   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى almatareedorg@gmail.com وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى webmaster@almatareed.org