أضواء على قول "من ترك شيئا لله عوضه..." وقول "من أراد الدنيا فعليه..." - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 


BBC NEWS


    المشوار الى امريكا
    (الكاتـب : hanydlt ) (آخر مشاركة : eng esam)

    العودة   منتديات المطاريد > أديان وعقائد > شؤون إسلامية > القرآن الكريم

    القرآن الكريم تلاوات قرآنية ... تفسير ... محاضرات

    القرآن الكريم

    أضواء على قول "من ترك شيئا لله عوضه..." وقول "من أراد الدنيا فعليه..."


    مواقع هامة وإعلانات نصية


    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 6th October 2016, 08:30 PM صوت الإسلام غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    صوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to behold

    Saudi Arabia أضواء على قول "من ترك شيئا لله عوضه..." وقول "من أراد الدنيا فعليه..."

    أنا : صوت الإسلام







    السؤال:
    من ترك شيئا لله، عوضه الله خيرا منه. من أراد الدنيا فعليه بالقرآن، ومن أراد الآخرة فعليه بالقرآن. ما صحه هذين القولين؟ وكيف نعمل بهما؟

    الفتوى:
    الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

    فبالنسبة لقولك "من ترك شيئا لله، عوضه الله خيرا منه" فلا يثبت كونه حديثا, ولكن معناه صحيح, وهناك حديث صحيح يدل عليه، ولفظه: إنك لن تدع شيئا لله عز وجل، إلا بدلك الله به ما هو خير لك منه. رواه الإمام أحمد, وراجع الفتوى رقم: 110911.
    ويمكن للشخص العمل بما سألت عنه، بالتغلب على شهوته, وحظوظ نفسه, لأجل مرضاة الله تعالى, فيترك ما تهواه نفسه إن كان مما حرم الله، قال تعالى: وَأَمَّا مَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ وَنَهَى النَّفْسَ عَنِ الْهَوَى * فَإِنَّ الْجَنَّةَ هِيَ الْمَأْوَى {النازعات:40 ، 41}. بل ويترك الحلال إن كان في ذلك رضا الله تعالى، كما يفعله الصائم.

    جاء في لطائف المعارف لابن رجب الحنبلي: من ترك طعامه وشرابه، وشهوته لله تعالى، يرجو عنده عوض ذلك في الجنة، فهذا قد تاجر مع الله وعامله، والله تعالى قال: {لا نُضِيعُ أَجْرَ مَنْ أَحْسَنَ عَمَلاً} [الكهف: 30] ولا يخيب معه من عامله، بل يربح عليه أعظم الربح، وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إنك لن تدع شيئا اتقاء الله، إلا أتاك الله خيرا منه" خرجه الإمام أحمد. انتهى.

    وفي كتاب منتهى السؤل على وسائل الوصول إلى شمائل الرسول صلى الله عليه وآله وسلم: ( «إنّك لن تدع لله)؛ أي: لمحض الامتثال من غير مشاركة غرض من الأغراض (شيئا)؛ بأن لا تشدّد في طلبه، لكون تركه فيه رفق بالمسلمين (إلّا عوّضك الله خيرا منه») في الدين والدنيا، لأنّك لما قهرت نفسك وهواك لأجل الله، جوزيت بما هو أفضل وأنفع. انتهى.

    أما قولك "من أراد الدنيا فعليه بالقرآن، ومن أراد الآخرة فعليه بالقرآن" فهذا ليس بحديث.

    فقد قال عنه الشيخ ابن باز في فتاوى نور على الدرب: لا أعلم صحة شيء عن هذه الأحاديث، وليس لها أصل فيما نعلم، ولكن إذا قرأ القرآن ليستفيد منه في أمور دنياه، وأمور دينه، فهو أمر مطلوب. انتهى.

    ومما يذكر عن الإمام الشافعي -رحمه الله- أنه قال: من أراد الدنيا فعليه بالعلم، ومن أراد الآخرة فعليه بالعلم. نقله النووي في تهذيب الأسماء واللغات، وابن كثير في طبقات الشافعيين.

    والاهتمام بالقرآن يكون بتعلمه, وحفظه, وتعليمه, ومدارسته, وتدبره, والعمل به, وغير ذلك مما يتعلق به, وراجع المزيد في الفتوى رقم: 116483.

    والله أعلم.






    مزيد من التفاصيل

     

     

     

    Booking.com

     
    رد مع اقتباس

    Booking.com

    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    ذكر الله والصلاة من أعظم أسباب الشفاء وطرد... القرآن الكريم صوت الإسلام 0 26 8th December 2016 10:20 AM
    حكم التلقيح الاصطناعي القرآن الكريم صوت الإسلام 0 23 8th December 2016 10:20 AM
    علاج وساوس الكفر بالإعراض عنها القرآن الكريم صوت الإسلام 0 22 8th December 2016 10:20 AM
    لا حرج في توكيل المرأة غيرها ليرفع لها دعوى... القرآن الكريم صوت الإسلام 0 26 8th December 2016 10:20 AM
    العلاج بالقرآن من مرض الشهوات القرآن الكريم صوت الإسلام 0 20 8th December 2016 10:20 AM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)

    أضواء على قول "من ترك شيئا لله عوضه..." وقول "من أراد الدنيا فعليه..."

    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع


    Almatareed is an Arabic discussion forum with a special interest in travel, study and immigration to Canada, USA, Australia and New Zealand Logo

    IP




    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)

    منتديات المطاريد   Follow us on Google   موقع الأحمد   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى almatareedorg@gmail.com وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى webmaster@almatareed.org