الاستغفار والإكثار من الحسنات من غير توبة - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 


BBC NEWS


    العودة   منتديات المطاريد > أديان وعقائد > شؤون إسلامية > القرآن الكريم

    القرآن الكريم تلاوات قرآنية ... تفسير ... محاضرات

    القرآن الكريم

    الاستغفار والإكثار من الحسنات من غير توبة


    مواقع هامة وإعلانات نصية


    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 9th October 2016, 09:10 AM صوت الإسلام غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    صوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to behold

    Saudi Arabia الاستغفار والإكثار من الحسنات من غير توبة

    أنا : صوت الإسلام







    السؤال:
    أنا أذنب، ودائمًا أطلب من الله المغفرة والرحمة، مع أني لم أتب منها، بالمقابل أحاول أن أبحث عن أعمال صالحة، مثل أن أصلي صلواتي في أوقاتها، وأخشع فيها، وأصلي الوتر، وأستغفر الله، وأتصدق، وأي شيء يخطر في بالي ويكون فيه أجر -بإذن الله-. المشكلة الآن أني محتارة: عندما أدعو، فالذي أعرفه أن أعظم سبب لمنع الإجابة هو سوء الظن بأن الله لا يستجيب لك، وأريد أن أحسن الظن بالله، وأن يجلب لي كل خير، لكني أخاف أن تمنع ذنوبي من ذلك، فما الصحيح في هذه الحالة: هل أحسن الظن بالله، وأثق بإجابة دعائي، وأصرف كل الأفكار التي تشككني؟ وربما أحسن الظن بالله، لكن الدعاء لم يستجب، فقد مُنع بسبب الذنب، ولا أعرف الصحيح، مع العلم أني لا أدخل في الأمور التي توجب اللعن أبدًا وأتجنبها.السؤال الثاني: ما الحد المطلوب في قص الأظافر؟ فأنا أقص أظافري، لكني لا أقصها كاملة، بل أترك شيئًا قليلًا، فما الحكم الصحيح؟

    الفتوى:
    الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

    فعليك أن تتوبي إلى الله توبة نصوحًا من كل ما تلمين به من الذنوب، واعلمي أن استغفارك من غير توبة، لا يستلزم المغفرة، بل أنت -والحال هذه- تحت المشيئة، إن شاء الله عفا عنك، وإن شاء عاقبك بذنبك، وراجعي الفتوى رقم: 123668.

    وأما إكثارك من الحسنات، فهو أمر حسن محمود، وهذه الحسنات يرجى أن تكون مذهبة للسيئات -بإذن الله-، كما قال تعالى: إِنَّ الْحَسَنَاتِ يُذْهِبْنَ السَّيِّئَاتِ {هود:114}.

    على أننا نحذرك من الاسترسال مع المعاصي، فإنها قد توبق صاحبها -والعياذ بالله- فلا تقوى الحسنات على محوها، وقد يكون ما تظنينه صغيرًا من الذنوب كبيرًا، وأنت لا تشعرين، مصداق قول الله تعالى: وَتَحْسَبُونَهُ هَيِّنًا وَهُوَ عِنْدَ اللَّهِ عَظِيمٌ {النور:15}.

    فبادري بالتوبة النصوح، فهذا خير لك، وأحمد عاقبة.

    وأما الدعاء، فعليك أن تجتهدي فيه، ومن آدابه أن تكوني موقنة بالإجابة، فاطرحي عنك كل وسواس يخالف هذا، وأيقني بإجابة الله دعاءك، وأن الإجابة لا تنحصر في حصول المطلوب، بل قد تكون في صورة ثواب مدخر يوم القيامة، أو قد يصرف الله عنك من السوء مثل ما دعوت به، بحسب ما تقتضيه حكمته تعالى، وراجعي الفتويين: 9554، 317611.

    وأما الأظفار: فالمستحب أن يقص ما طال عن اللحم منها، قال ابن دقيق العيد في شرح عمدة الأحكام: تقليم الأظفار قطع ما طال عن اللحم منها ... وفي ذلك معنيان:

    أحدهما: تحسين الهيئة والزينة، وإزالة القباحة من طول الأظفار.

    والثاني: أنه أقرب إلى تحصيل الطهارة الشرعية على أكمل الوجوه؛ لما عساه يحصل تحتها من الوسخ المانع من وصول الماء إلى البشرة ... اهـ.

    والله أعلم.






    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : الاستغفار والإكثار من الحسنات من غير توبة     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : صوت الإسلام

     

     

    Booking.com

     
    رد مع اقتباس

    Booking.com

    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    شروط التوبة من الكذب القرآن الكريم صوت الإسلام 0 27 7th December 2016 10:11 AM
    حكم من شك أنه زاد في الصلاة فبنى على غلبة الظن القرآن الكريم صوت الإسلام 0 20 7th December 2016 10:11 AM
    واجب من يستمر خروج البول منه بعد قضاء الحاجة... القرآن الكريم صوت الإسلام 0 15 7th December 2016 10:11 AM
    طريق التوبة من المعاصي والشهوة القرآن الكريم صوت الإسلام 0 22 7th December 2016 10:11 AM
    حكم عمل مسابقة لحفظ القرآن وهبة ثوابها للأب... القرآن الكريم صوت الإسلام 0 19 7th December 2016 10:11 AM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)

    الاستغفار والإكثار من الحسنات من غير توبة

    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع


    Almatareed is an Arabic discussion forum with a special interest in travel, study and immigration to Canada, USA, Australia and New Zealand Logo

    IP




    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)

    منتديات المطاريد   Follow us on Google   موقع الأحمد   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى almatareedorg@gmail.com وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى webmaster@almatareed.org