الاستشفاء من المرض البدني بجميع آيات القرآن، أم بآيات مخصوصة - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 


BBC NEWS


    ♥♥♥♥ عمار يا كندا ♥♥♥♥
    (الكاتـب : Ehab Salem ) (آخر مشاركة : NazeeH)
    saskatchewan 2016 بدون عقد عمل
    (الكاتـب : eng.ahmed.magdy ) (آخر مشاركة : walid_tawfik)
    سويسرا شعب يقدس احترام الوقت
    (الكاتـب : حشيش ) (آخر مشاركة : اجيسك)

    العودة   منتديات المطاريد > أديان وعقائد > شؤون إسلامية > القرآن الكريم

    القرآن الكريم تلاوات قرآنية ... تفسير ... محاضرات

    القرآن الكريم

    الاستشفاء من المرض البدني بجميع آيات القرآن، أم بآيات مخصوصة


    مواقع هامة وإعلانات نصية


    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 18th October 2016, 10:30 AM صوت الإسلام غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    صوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to behold

    Saudi Arabia الاستشفاء من المرض البدني بجميع آيات القرآن، أم بآيات مخصوصة

    أنا : صوت الإسلام







    السؤال:
    قال تعالى: وننزل من القرآن ما هو شفاء ورحمة. دلت الآية على أن القرآن كله شفاء من الأمراض القلبية، والشبهات، ولله الحمد. السؤال: ما يخص الشفاء من الأمراض البدنية: هل القرآن كله شفاء لها، أم إن هناك آيات معينة للشفاء، حيث إني قرأت أن العلماء اختلفوا في هذا الجانب في هل من بيانية أم تبعيضية؟ أتمنى أن أجد إجابة وافية، ومشروحة.

    الفتوى:
    الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

    فلا نعلم أحدا من أهل العلم نفى عن شيء من آيات القرآن أنها شفاء هكذا بإطلاق، وإنما عنى من قال من أهل العلم: أن {من} في قوله تعالى: وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ [الإسراء: 82] تبعيضية، عنوا أحد أمرين:
    ـ الأول: أن القرآن لما كان نزوله منجما مفرَّقا، كان كل بعض ينزل منه شفاء.

    قال الكرماني في (غرائب التفسير وعجائب التأويل): قيل: {من} للتبعيض، وحسن ذلك؛ لأنه نزل نجماً نجماً ... وقيل: هو كقوله: (وَاتَّخِذُوا مِنْ مَقَامِ إِبْرَاهِيمَ مُصَلًّى)، وكل أبعاضه مقام إبراهيم، وكذلك جميع أبعاض القرآن شَفاء. اهـ.

    وقال ابن باديس في مجالس التذكير من كلام الحكيم الخبير: {من} لابتداء الغاية، أو للتبعيض؛ لأنه نزل مبعضاً، فكل بعض نزل منه شفاء ورحمة. اهـ.

    ـ والثاني: أن هذا التبعيض خاص بشفاء البدن، وأما شفاء القلوب والصدور، فهو عام في جميع آيات القرآن.

    قال العكبري في (التبيان في إعراب القرآن): «من» لبيان الجنس، أي كله هدى من الضلال. وقيل: هي للتبعيض، أي منه ما يشفي من المرض. اهـ.
    وقال البيضاوي في (أنوار التنزيل): و {مِن} للبيان؛ فإن كله كذلك. وقيل: إنه للتبعيض، والمعنى أن منه ما يشفي من المرض؛ كالفاتحة، وآيات الشفاء. اهـ.
    وقال ابن عجيبة في (البحر المديد): {من} للبيان .. وقيل: للتبعيض، والمعنى: أن منه ما يشفي من المرض الحسي؛ كالفاتحة، وآية الشفاء، ومن المرض المعنوي، كآيات كثيرة. اهـ.
    وقال ابن عادل الحنبلي في (اللباب في علوم الكتاب): في «من» هذه ثلاثة أوجه:

    أحدها: أنها لبيان الجنس ...

    الثاني: أنها للتبعيض، وأنكره الحوفي؛ قال: «لأنه يلزم ألا يكون بعضه شفاء» وأجيب عنه: بأن إنزاله إنما هو مبعض، وهذا الجواب ليس بظاهر، وأجاب أبو البقاء بأن منه ما يشفي من المرض. اهـ.
    وذكر نحو ذلك الخطيب الشربيني في (السراج المنير) وزاد: فيكون التبعيض بالنسبة للأمراض الجسمانية، وإلا فهو كله شفاء للأبدان وللقلوب من الاعتقادات وغيرها. اهـ.
    وعلى هذا المحمل الثاني، يكون الاستشفاء بالقرآن من أدواء البدن متوجها لآيات مخصوصة، وينبغي أن يعتمد في ذلك على نصوص السنة النبوية، فيستفاد منها مثل هذه الآيات، كالسور والآيات التي ورد النص بكونها رقية؛ كالفاتحة، والمعوذات ونحو ذلك.
    وأما على المحمل الأول، فهو موافق لقول أكثر المفسرين بأن {من} في الآية لبيان الجنس، فيصح الاستشفاء بكل آيات القرآن، وهذا لا ينفي أن بعض الآيات أنفع في الشفاء من بعض.

    جاء في فتاوى اللجنة الدائمة: القرآن الكريم كله هدى وشفاء، قال الله تعالى: {قُلْ هُوَ لِلَّذِينَ آمَنُوا هُدًى وَشِفَاءٌ}، وقال سبحانه: {وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ}. و (من) في هذه الآية لبيان الجنس، أي: جنس القرآن فيه شفاء ورحمة، وليست (من) للتبعيض. وبناء على ذلك، فإن الاستشفاء مشروع بجميع آيات القرآن، وهذا لا يمنع أن يكون هناك آيات معينة لها فضل وتأثير خاص، كما جاءت بذلك الأحاديث الصحيحة. اهـ.
    وراجع الفتويين: 314371، 314044.

    والله أعلم.






    مزيد من التفاصيل

     

     

     

    Booking.com

     
    رد مع اقتباس

    Booking.com

    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    ذكر الله والصلاة من أعظم أسباب الشفاء وطرد... القرآن الكريم صوت الإسلام 0 22 8th December 2016 10:20 AM
    حكم التلقيح الاصطناعي القرآن الكريم صوت الإسلام 0 20 8th December 2016 10:20 AM
    علاج وساوس الكفر بالإعراض عنها القرآن الكريم صوت الإسلام 0 18 8th December 2016 10:20 AM
    لا حرج في توكيل المرأة غيرها ليرفع لها دعوى... القرآن الكريم صوت الإسلام 0 23 8th December 2016 10:20 AM
    العلاج بالقرآن من مرض الشهوات القرآن الكريم صوت الإسلام 0 17 8th December 2016 10:20 AM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)

    الاستشفاء من المرض البدني بجميع آيات القرآن، أم بآيات مخصوصة

    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع


    Almatareed is an Arabic discussion forum with a special interest in travel, study and immigration to Canada, USA, Australia and New Zealand Logo

    IP




    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)

    منتديات المطاريد   Follow us on Google   موقع الأحمد   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى almatareedorg@gmail.com وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى webmaster@almatareed.org