مات عن أب وست بنات وابن مات قبله زوجته حامل - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 


BBC NEWS


    ♥♥♥♥ عمار يا كندا ♥♥♥♥
    (الكاتـب : Ehab Salem ) (آخر مشاركة : Hi bye)
    مطاريد الكويت
    (الكاتـب : Remon.soliman ) (آخر مشاركة : Omomarzizo)
    المشوار الى امريكا
    (الكاتـب : hanydlt ) (آخر مشاركة : mosayhim)
    المعادلة الكندية للصيادلة
    (الكاتـب : Batman ) (آخر مشاركة : Mohamed.j)

    العودة   منتديات المطاريد > أديان وعقائد > شؤون إسلامية > القرآن الكريم

    القرآن الكريم تلاوات قرآنية ... تفسير ... محاضرات

    القرآن الكريم

    مات عن أب وست بنات وابن مات قبله زوجته حامل


    مواقع هامة وإعلانات نصية


    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 1st June 2016, 07:10 AM صوت الإسلام غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    صوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to behold

    Saudi Arabia مات عن أب وست بنات وابن مات قبله زوجته حامل

    أنا : صوت الإسلام







    السؤال:
    الرجاء حساب الميراث بناء على المعلومات التالية:ـ للميت ورثة من الرجال: (أب)ـ للميت ورثة من النساء: (بنت) العدد 6(حمل لزوجة ابن الميت) العدد 1ـ معلومات الحمل في أقارب الميت: حمل لزوجة ابن الميت.

    الفتوى:
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

    فإن الذي فهمناه من السؤال أن هذا الميت ترك: أباه، وبناته الست، وله ابن مات قبله، وهذا الابن له زوجة حامل، فإن كان الأمر كذلك، فإن هذه التركة التي في ورثتها حمل يوقف قسمها حتى يعلم حاله، قال خليل المالكي في المختصر: ووقف القسم للحمل ـ قال شراحه: أي وقف قسم التركة إلى أن يوضع الحمل، ويعلم أهو حي أم لا؟ وهل هو متحد أو متعدد، أو ذكر أو أنثى؟.
    فإن ولد حيا قسم المال بينه وبين الورثة حسبما يقتضيه الحال، فإن كان ذكرا واحدا أو متعددا أو معه أنثى أو إناث، فإن التركة تقسم عليهم كما يلي:
    للأب السدس فرضا، لوجود الفرع الوارث ـ البنات وما ولد من الحمل إن كان ذكرا ـ قال الله تعالى: وَلِأَبَوَيْهِ لِكُلِّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا السُّدُسُ مِمَّا تَرَكَ إِنْ كَانَ لَهُ وَلَدٌ {النساء:11}.

    وللبنات الثلثان ـ فرضا ـ لتعددهن وعدم وجود من يعصبهن في درجتهن، قال الله تعالى: فَإِنْ كُنَّ نِسَاءً فَوْقَ اثْنَتَيْنِ فَلَهُنَّ ثُلُثَا مَا تَرَكَ {النساء:11}.

    وما بقي بعد فرض الأب والبنات، فهو لابن الابن ـ الحمل ـ أو أولاده إن تعددوا تعصيبا، لقوله صلى الله عليه وسلم في الصحيحين: ألحقوا الفرائض بأهلها، فما بقي فلأولى رجل ذكر.

    وأصل التركة من ستة، وتصح من ستة وثلاثين، فيقسم المال على ستة وثلاثين سهما، للأب سدسها: ستة أسهم وللبنات ثلثاها: أربعة وعشرون سهما، لكل واحدة منهن: أربعة أسهم، تبقى ستة أسهم، هي نصيب العاصب ـ ابن الابن الحمل ومن معه ـ وانظر جدول القسمة على هذا الاحتمال:

    أصل التركة 6 36 أب 1 6 بنت 6 4 24 ابن الابن (الحمل) 1 6
    وإذا لم يكن في الحمل ذكر بأن كان أنثى أو كن إناثا، فليس لها أو لهن شيء، لأن فرض البنات الثلثان وقد استكملتهما البنات المباشرات لتعددهن، وفي هذ الحالة يكون ما بقي بعد أصحاب الفروض للأب أيضا ـ تعصيبا ـ لأنه أقرب عاصب، قال خليل في المختصر: ويرث بفرض وعصوبة الأب ثم الجد..

    وفي هذه الحالة يستحب لأهل التركة ـ الأب والبنات ـ أن يرزقوا منها بنت الابن أو بناته، لقول الله تعالى: وَإِذَا حَضَرَ الْقِسْمَةَ أُولُو الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينُ فَارْزُقُوهُمْ مِنْهُ وَقُولُوا لَهُمْ قَوْلًا مَعْرُوفًا {النساء:8}.

    وانظر جدول القسمة على هذا الاحتمال:


    أصل التركة 6 36 اب 2 12 بنت 6 4 24 والله أعلم.






    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : مات عن أب وست بنات وابن مات قبله زوجته حامل     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : صوت الإسلام

     

     

    Booking.com

     
    رد مع اقتباس

    Booking.com

    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    حد الإسراف يختلف باختلاف أحوال الناس غنى وفقرا القرآن الكريم صوت الإسلام 0 40 1st December 2016 09:10 PM
    الكذب على المفتي في الطلاق لا يغير الحقيقة الواقعة القرآن الكريم صوت الإسلام 0 36 1st December 2016 09:10 PM
    أقوال أهل العلم في مسألة: "ضَع وتعجَّل" القرآن الكريم صوت الإسلام 0 30 1st December 2016 09:10 PM
    الإيمان بالقدر والرضا به من صفات المؤمنين القرآن الكريم صوت الإسلام 0 26 1st December 2016 09:10 PM
    واجب من وجد أغراضا ضمن أثاث اشتراه القرآن الكريم صوت الإسلام 0 29 1st December 2016 09:01 AM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)

    مات عن أب وست بنات وابن مات قبله زوجته حامل

    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع


    Almatareed is an Arabic discussion forum with a special interest in travel, study and immigration to Canada, USA, Australia and New Zealand Logo

    IP




    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)

    منتديات المطاريد   Follow us on Google   موقع الأحمد   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى almatareedorg@gmail.com وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى webmaster@almatareed.org