التورق بين المنع والإباحة - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 


World News


    أنا اتصدمت في كالجاري
    (الكاتـب : Moe ) (آخر مشاركة : khaled_sabry)

    العودة   منتديات المطاريد > أديان وعقائد > شؤون إسلامية > القرآن الكريم

    القرآن الكريم تلاوات قرآنية ... تفسير ... محاضرات

    القرآن الكريم

    التورق بين المنع والإباحة


    مواقع هامة وإعلانات نصية


    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 18th August 2016, 10:00 AM صوت الإسلام غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    صوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to behold

    Saudi Arabia التورق بين المنع والإباحة

    أنا : صوت الإسلام







    السؤال:
    شركة أعمال خاصّة، أصابها تعثّر مالي، بسبب ركود اقتصادي يمرّ به البلد، لدرجة عَجِزَت فيها عن دفع رواتب الموظّفين لديها، ولمدة تزيد عن ثلاثة أشهر، فطُرِح على مَن يَرغب من العاملين، التقدّم إلى أحد البنوك المُعتمدة لدى الشركة، لطلب قرض التمويل الشخصي، وذلك بضمان مدة العقد المُبرَم بين الموظّف والشركة، وبضمان حسابه الجاري في البنك المُمَوِّل (تحويل الراتب)، فضلاً عن ضمان التعويضات المالية المُستحقّة للموظّف عن نهاية الخدمة في تلك الشركة، بحيث يكون مبلغ القرض المُقدّم من البنك، يعادل (أو يزيد) المبلغ المُستحقّ للموظّف على الشركة التي يعمل بها حتّى تاريخه، مع الإشارة إلى أن البنك سيقدّم القرض للموظّف بصيغة تعاقدية، مُتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية، وللعلم فإنه يترتّب بموجِب هذا الاتفاق، اقتطاع مُسبَق لمبلغ مُحدّد كأتعاب مادية لصالح البنك، تشتمل على الرسوم الإدارية، رسوم تفويض، وإيجار تخزين البضاعة التي سيُفوَّض البنك ببيعها لصالح العميل. هل هناك مانع شرعي، أو شُبهة لعدم جواز هذا النوع من القروض، وذلك ضمن السياق المذكور؟!

    الفتوى:
    الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

    فالمعاملة المذكورة، ليست قرضا صريحا، بل هي معاملة تمويلية، بحيث يشتري البنك سلعة ما، ويبعها للموظف، ليبيعها الموظف وينتفع بثمنها، أو يوكل الموظف البنك في بيعها نيابة عنه, وهذا ما يسمى بالتورق، وهو نوعان: منه تورق عادي، يشتري البنك السلعة، فتدخل في ملكه وضمانه، ثم يبيعها بأقساط معلومة، ولو كانت أكثر من قيمتها، لطالبها، ثم يبيعها ذلك الشخص على جهة ثالثة؛ لينتفع بثمنها، وهذا جائز.

    جاء في الروض المربع ما نصه: ومن احتاج إلى نقد، فاشترى ما يساوي مائة بأكثر؛ ليتوسع بثمنه، فلا بأس، وتسمى مسألة التورق، وذكره في الإنصاف وقال: وهو المذهب، وعليه الأصحاب. اهـ.

    وهناك ما يسمى بالتورق المنظم، وقد صدر قرار من مجمع الفقه الإسلامي يحذر منه.

    وجاء فيه: أن التورق الذي تجريه بعض المصارف في الوقت الحاضر، هو قيام المصرف بعمل نمطي، يتم فيه ترتيب بيع سلعة من أسواق السلع العالمية أو غيرها، على المستورق، بثمن آجل، على أن يلتزم المصرف إما بشرط في العقد، أو بحكم العرف والعادة، بأن ينوب عنه في بيعها على مشتر آخر، بثمن حاضر، وتسليم ثمنها للمستورق، وبعد النظر والدراسة، قرر مجلس المجمع ما يلي: أولا : عدم جواز التورق الذي سبق توصيفه. اهـ.

    والمتبادر من سؤالك هو النوع الثاني؛ ولذا فالشبهة حاصلة، والذي نفتي به، المنع من هذا النوع من التورق، وراجع للمزيد الفتوى رقم: 172553

    والله أعلم.






    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : التورق بين المنع والإباحة     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : صوت الإسلام

     

     

    Booking.com

     
    رد مع اقتباس

    Booking.com

    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    حكم أخذ مال مقابل تسهيل إجراءات توثيق المستندات... القرآن الكريم صوت الإسلام 0 33 19th January 2017 09:00 AM
    الوقت المختار لأذكار الصباح والمساء القرآن الكريم صوت الإسلام 0 28 19th January 2017 09:00 AM
    الفرق بين الرسوم الإدارية الفعلية للقرض وما يفرض... القرآن الكريم صوت الإسلام 0 29 19th January 2017 09:00 AM
    لا حرج عليك في قبول الجوال من والدك القرآن الكريم صوت الإسلام 0 27 19th January 2017 09:00 AM
    تاب وله سيئات جارية القرآن الكريم صوت الإسلام 0 17 19th January 2017 09:00 AM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع


    IP




    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)

    منتديات المطاريد   Follow us on Google   موقع الأحمد   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى almatareedorg@gmail.com وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى webmaster@almatareed.org