حكم زيادة التاجر ثمن السلعة عند دفع المشتري بالبطاقة الائتمانية - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 


BBC NEWS


    الشهوات
    (الكاتـب : NazeeH )
    هاملتون لأول مرة
    (الكاتـب : Clinical chemist ) (آخر مشاركة : mostafasaad)
    ♥♥♥♥ عمار يا كندا ♥♥♥♥
    (الكاتـب : Ehab Salem ) (آخر مشاركة : NazeeH)

    العودة   منتديات المطاريد > أديان وعقائد > شؤون إسلامية > القرآن الكريم

    القرآن الكريم تلاوات قرآنية ... تفسير ... محاضرات

    القرآن الكريم

    حكم زيادة التاجر ثمن السلعة عند دفع المشتري بالبطاقة الائتمانية


    مواقع هامة وإعلانات نصية


    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 6th September 2016, 01:00 PM صوت الإسلام غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    صوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to behold

    Saudi Arabia حكم زيادة التاجر ثمن السلعة عند دفع المشتري بالبطاقة الائتمانية

    أنا : صوت الإسلام







    السؤال:
    أرغب في شحن سيارتي من أمريكا لبلدي، وسيكلف الشحن مبلغ 850 دولارا، وعند إخبار التاجر بأني أرغب في الدفع بالفيزا، أخبرني بأنه سيزيد السعر بمقدار 2٪‏ لأن البنك يفرض عليه هذه القيمة، محتجا بأن ربحه أقل من 2٪‏. هل هذا جائز، أم إني سأدخل في الربا؟ وشكرا.

    الفتوى:
    الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

    فلا يجوز للتاجر القابل للبطاقة الائتمانية، زيادة أي مبلغ على الأجرة، أو السعر الذي يبيع به نقدا, وليس له أن يحتج بفرض مصدر البطاقة رسوما عليه، فيحمل هذه الرسوم، أو بعضها للمشتري حامل البطاقة؛ لحصول شبهة الربا.

    فالمشتري إن كان يتعامل ببطاقة غير مغطاة، فهو مقترض من البنك، وفي حال دفعه هذه الرسوم للتاجر، لتصل إلى البنك مصدر البطاقة، يكون قد اقترض قرضا ربويا؛ لأنه سيسدد القرض للبنك أكثر مما أخذه منه، وإن كانت البطاقة مغطاة، فالبنك ضامن وكفيل للمشتري، ولا يجوز أخذ أجرة، أو عمولة على هذا الضمان.

    وقد جاء في قرار مجمع الفقه الإسلامي (رقم: 108، 2/12) ما يلي: جواز أخذ البنك المصدر من التاجر عمولة على مشتريات العميل منه، شريطة أن يكون بيع التاجر بالبطاقة يمثل السعر الذي يبيع به بالنقد. انتهى.

    وجاء في إحدى فتاوى دار الإفتاء الأردنية: العلاقة بين مصدر البطاقة وحاملها - إذا كانت مغطاة الرصيد - علاقة ضمان ووكالة بالسداد، ولذلك لا يجوز للبنك مُصْدِر البطاقة أن يتقاضى أجرة عليها - عدا التكلفة الفعلية لإصدار البطاقة- لأن الأجرة على الضمان غير جائزة باتفاق فقهاء المذاهب الأربعة.

    وإذا كانت البطاقة غير مغطاة الرصيد، فإن العلاقة بين مصدر البطاقة وحاملها، علاقة ضمان وقرض، فلا يجوز أيضًا تقاضي أجرة على هذه العلاقة كي لا يقع الربا.

    فإذا لم يتقاض مصدر البطاقة شيئًا من الأجور المحرمة السابقة، ولكن التاجر زاد في سعر السلعة، أو في ثمن الخدمة المقدمة لحامل البطاقة: فحينئذ دخلت شبهة التحايل على الحرام؛ لأن حامل البطاقة - في حاصل الأمر - تغرَّم زيادة لا وجه لها، سوى الدخول في عقد الضمان أو القرض، وذلك هو المحذور الشرعي.

    لذلك جاء في قرار مجمع الفقه الإسلامي (رقم: 108، 2/12) ما يلي: جواز أخذ البنك المصدر من التاجر عمولة على مشتريات العميل منه، شريطة أن يكون بيع التاجر بالبطاقة، يمثل السعر الذي يبيع به بالنقد. انتهى.

    والخلاصة أنه لا يجوز لمحطات البنزين، أو التجار إضافة أي مبلغ نقدي على من يشتري بواسطة البطاقات الائتمانية، ولو كان الغرض تعويض العمولة التي تأخذها الجهة مصدرة البطاقة؛ لأن ذلك يُدخل بالمعاملة في دائرة الشبهات، والنبي صلى الله عليه وسلم يقول: وَمَنْ وَقَعَ فِي الشُّبُهَاتِ، وَقَعَ فِي الْحَرَامِ. متفق عليه. انتهى.
    والله أعلم.







    مزيد من التفاصيل

     

     

     

    Booking.com

     
    رد مع اقتباس

    Booking.com

    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    علق طلاق امرأته على أمر مرتين وكرره في المرة... القرآن الكريم صوت الإسلام 0 22 5th December 2016 09:40 AM
    حكم استعمال برنامج للضغط على الإعلان عدة مرات... القرآن الكريم صوت الإسلام 0 17 5th December 2016 09:40 AM
    صور القبض الحكمي المعتبرة شرعا وعرفا القرآن الكريم صوت الإسلام 0 19 5th December 2016 09:40 AM
    أدب عتاب الصديق لصديقه القرآن الكريم صوت الإسلام 0 18 5th December 2016 09:40 AM
    الترهيب من سب العلماء وانتقاص قدرهم القرآن الكريم صوت الإسلام 0 17 5th December 2016 09:40 AM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)

    حكم زيادة التاجر ثمن السلعة عند دفع المشتري بالبطاقة الائتمانية

    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع


    Almatareed is an Arabic discussion forum with a special interest in travel, study and immigration to Canada, USA, Australia and New Zealand Logo

    IP




    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)

    منتديات المطاريد   Follow us on Google   موقع الأحمد   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى almatareedorg@gmail.com وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى webmaster@almatareed.org