كيفية نصح الأب الذي لا يصلي ولا يصوم ويقول كفرا عند غضبه - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC News

    آخر 10 مشاركات
    وينيبج- مانيتوبا
    (الكاتـب : mohsen ) (آخر مشاركة : bassamfox)
    saskatchewan 2016 بدون عقد عمل
    (الكاتـب : eng.ahmed.magdy ) (آخر مشاركة : sal_g)

    !For Medical Professionals Only

    العودة   منتديات المطاريد > أديان وعقائد > شؤون إسلامية > القرآن الكريم

    القرآن الكريم تلاوات قرآنية ... تفسير ... محاضرات

    القرآن الكريم

    كيفية نصح الأب الذي لا يصلي ولا يصوم ويقول كفرا عند غضبه


    مواقع هامة وإعلانات نصية


    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 21st September 2016, 05:10 PM صوت الإسلام غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    صوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to behold

    Saudi Arabia كيفية نصح الأب الذي لا يصلي ولا يصوم ويقول كفرا عند غضبه

    أنا : صوت الإسلام







    السؤال:
    أنا بنت ملتزمة بالدين، والحمد لله، ولكن هنالك مشكلة، وهي أبي. أبي لا يصلي، ولا يصوم، وغالبا يكفر بالله عند غضبه من أمر ما، أو عند سماعه صراخ إخوتي الصغار، أنا لا أتحمل كفره، وأشعر بأن علي أن أصده بكلامي، ولكنني أتذكر أنه أبي، ويجب علي أن أبره مهما فعل. صراحة، لست متعلقة بوالدي كثيرا، ولكن أخشى عليه أن يموت كافرا، وأود كثيرا أن يلتزم بالدين، مع العلم أنه يحب سماع الخطب الدينية، ولكنه لا يطبق ما يسمعه، ويعود ليكفر، هو غير متمسك بالدين، ولا يأبه له، إلا أنه يذكر الله في مواقف الدهشة، وفي المصائب التي تحدث، وأنا أسعى بأن يتقرب إلى الله عز وجل، ولكن أخاطب نفسي وأقول: إن كان هو مصرا على الضلالة: فكيف سيهديه الله؟! الصراحة أنا لا أفهم أبي كثيرا؛ لأنه في هذه الحالة أربكني وحيرني. ماذا أفعل معه؟ ولأنني أنا فقط في العائلة من يرغب أبي بشدة في الدين. وأريد أن أسأل أيضا: إذا ظل أبي مصرا على أن يتجاهلني هل أتركه في حاله أم أظل وراءه؟ وماذا أفعل إن بقي على حاله؟ أفيدوني جزاكم الله خيرا. وأتمنى أن تدعو له بالهداية إلى الحق، وأن يصبح ملتزما بالدين.

    الفتوى:
    الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

    فنسأل الله تعالى أن يهدي أباك صراطه المستقيم، وأن يرده إلى دينه ردا جميلا. ونشكرك على حرصك على هدايته إلى الحق، وهذا من أعظم البر والإحسان إليه، الذي أمر به الشرع الحكيم في قوله سبحانه: وَقَضَى رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا {الإسراء:23}.

    ونرجو أن يجعك الله تعالى سببا لهدايته، وفي ذلك من الأجر العظيم ما فيه، روى البخاري ومسلم أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لعلي -رضي الله عنه- حين بعثه إلى خيبر: فوالله لأن يهدى الله بك رجلا واحدا، خير لك من أن يكون لك حمر النعم.

    وقلوب العباد بيد الله تعالى, وهو سبحانه يهدي من يشاء. وأمر هدايته من عدمها إنما هو إلى الله سبحانه، وما عليك إلا أن تبذلي الأسباب.

    ومن أهم ما ينبغي أن تحرصي عليه الدعاء له، فالله سبحانه أمر بالدعاء، ووعد بالإجابة، كما قال: وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ {غافر:60}، وراجعي لمزيد الفائدة الفتوى رقم: 119608.

    وابذلي له النصح بالحسنى، فإنه الوالد، والإنكار على الوالد ليس كالإنكار على غيره، كما هو موضح في الفتوى رقم: 134356 وإذا كنت تعلمين من العلماء والفضلاء من ترجين أن يسمع قوله، فسلطيه عليه.

    وإن أديت ما عليك من الأسباب، فما عليك أن يهتدي أو لا يهتدي، قال تعالى: فَهَلْ عَلَى الرُّسُلِ إِلَّا الْبَلَاغُ الْمُبِينُ {النحل:35}، وهكذا أتباع الرسل.

    ومن المهم الاستمرار في النصح ما رجي أن ينفع النصح، وربما إذا أتى النصح من غيرك ممن له مكانة عنده، كان أجدى وأنفع، وإذا خشيتم أن لا يجدي نفعا، وربما زاده عنادا، فالأولى تركه، قال الله تبارك وتعالى: فَذَكِّرْ إِنْ نَفَعَتِ الذِّكْرَى {الأعلى:9}.

    جاء في تفسير السعدي لهذه الآية قوله: فذكر بشرع الله وآياته، إن نفعت الذكرى، أي: ما دامت الذكرى مقبولة، والموعظة مسموعة ـ سواء حصل من الذكرى جميع المقصود أو بعضه ـ ومفهوم الآية: أنه إن لم تنفع الذكرى ـ بأن كان التذكير يزيد في الشر، أو ينقص من الخير ـ لم تكن الذكرى مأموراً بها، بل منهياً عنها. اهـ.

    والله أعلم.






    مزيد من التفاصيل

     

     

     


     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    سائق الأجرة إذا طلب منه الإيصال لمكان فأوصل إلى... القرآن الكريم صوت الإسلام 0 11 30th March 2017 11:30 AM
    حكم حضور حفل فيه منكرات إذا تسبب عدم الحضور في... القرآن الكريم صوت الإسلام 0 16 30th March 2017 11:30 AM
    الرقية مشروعة للمصاب وغيره القرآن الكريم صوت الإسلام 0 12 30th March 2017 11:30 AM
    تطهير الأشياء الصقيلة بالمسح القرآن الكريم صوت الإسلام 0 15 30th March 2017 11:30 AM
    كيف يصرف مال اليتيم إذا كان بين عدد من إخوته؟ وهل... القرآن الكريم صوت الإسلام 0 15 30th March 2017 11:30 AM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع


    IP




    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)

      SSL Certificate

    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى almatareedorg@gmail.com وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى webmaster@almatareed.org