فيلت: هل تفي المصالحة الفلسطينية بوعودها؟ - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    كبة البطاطس بالجبن
    (الكاتـب : dena ) (آخر مشاركة : islamid)
    نسألكم الدعاء لمريضة سرطان
    (الكاتـب : kokomen ) (آخر مشاركة : حشيش)

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    فيلت: هل تفي المصالحة الفلسطينية بوعودها؟


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 16th October 2017, 12:40 AM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    Lightbulb فيلت: هل تفي المصالحة الفلسطينية بوعودها؟

    أنا : المستشار الصحفى





    نشرت صحيفة "فيلت" الألمانية تقريرا تناولت فيه مستقبل المصالحة الفلسطينية، التي نزعت فتيل الأزمة بين الحركتين بعد صراع دام عشر سنوات. ولكن، تلوح في الأفق بعض الصراعات المستقبلية فيما يخص الهيمنة الفعلية لحركة حماس على القطاع.

    وقالت الصحيفة، في تقريرها الذي ترجمته "عربي21"، إن الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، لم يدخل إلى قطاع غزة منذ سنة 2007، أي منذ تولي حركة حماس مقاليد الحكم في القطاع. ويوم الخميس الماضي، أعرب عباس عن ثقته في أن هذه المصالحة ستمثل نهاية انقسام الشعب الفلسطيني. وفي نفس الوقت، أكد رئيس حركة حماس، إسماعيل هنية، أن فتح وحماس قد تمكنتا من إنهاء مرحلة الانقسام تحت رعاية مصرية.

    وأضافت الصحيفة أنه بعد يومين من المفاوضات في القاهرة، استطاعت أطراف المصالحة وضع حد للحرب الأهلية في فلسطين، واحتفلوا جميعا بتلك الحظة التاريخية. في المقابل، يشكك البعض في استمرارية هذه المصالحة لفترة طويلة، بتعلة أن الطرفين اتفقا على بعض التفاصيل الصغيرة، بينما لم يتطرق أحد إلى المشاكل الحقيقية العالقة.

    وأوردت الصحيفة أن أول هذه المشاكل ستظهر مع مطلع شهر كانون الأول /ديسمبر من العام الجاري، حين تصبح السلطة الفلسطينية برئاسة عباس مطالبة بتشكيل حكومة موحدة تشارك فيها حركة حماس. ومن جانبها، سوف تسلم حماس مسؤولية القطاع لثلاثة آلاف شرطي من السلطة الفلسطينية قبل تشكيل الحكومة، لإدارة الشؤون المدنية والأمنية. وفي الأثناء، يتولى الحرس الجمهوري الخاص بعباس تأمين كافة المعابر على حدود قطاع غزة، من أجل حل مشكلة "العزلة الكاملة للقطاع".

    وبينت الصحيفة أن مصر وإسرائيل أغلقتا حدودهما من ناحية القطاع منذ تولي حماس زمام الأمور في قطاع غزة، باعتبار حماس العدو الأول لكلاهما. ومن جانبهما، أبدت كل من مصر وإسرائيل ارتياحا لعودة سيطرة حركة فتح على القطاع، ما سيسهل الحركة على الحدود بين شبه جزيرة سيناء وقطاع غزة. في هذا الإطار، أعلن المتحدث باسم البعثة الأوروبية للمساعدة في تأمين الحدود، أنهم على استعداد لتقديم يد العون للسلطة الفلسطينية لتأمين حدود القطاع.

    ووفقا للاتفاقية، ستنعقد خلال سنة انتخابات برلمانية ورئاسية يشارك فيها جميع الأطراف. أما عباس، فيتوجب عليه رفع جميع العقوبات التي فرضها على القطاع، من بينها السماح لمصر وإسرائيل بضخ الوقود مرة أخرى إلى غزة من أجل حل مشكلة انقطاع "التيار الكهربائي".

    وأفادت الصحيفة بأن هناك بعض الأسئلة التي لم تجب عنها بنود اتفاق المصالحة، فيما يتعلق بترسانة أسلحة حماس. وفي هذا الصدد، صرح عباس قبل المصالحة في أكثر من مناسبة أنه لن يقبل بوجود "حزب الله" آخر في فلسطين. والجدير بالذكر، أن حزب الله اللبناني الشيعي يمتلك ميليشيات عسكرية قوية من أجل تثبيت أركانه في جنوب لبنان، ويعتبر منذ سنوات دولة أخرى في صلب الدولة، لأنه بالفعل أقوى من الجيش اللبناني.

    وذكرت الصحيفة أن عباس أكد أن غزة يجب أن تمتلك حكومة، وسلطة مستقلة وقانونا وبرنامجا سياسيا خاصا بها. من جهتها، رفضت حماس الدخول في أية مفاوضات تتعلق بحلّ كتائب القسام، فضلا عن تفكيك ترسانة الأسلحة التي تمتلكها منذ سنة 2008، والتي كونتها على خلفية حربها مع إسرائيل. وحيال هذا الشأن، أكد المتحدث باسم حركة حماس، حازم قاسم، أن "المقاومة المسلحة حق شرعي للفلسطينيين، ولا يوجد ما نناقشه في هذا الشأن".

    كما أكدت الصحيفة أن سبب التوصل إلى تلك التسوية هو المعاناة التي يعيشها سكان القطاع منذ فترة. وفي سياق متصل، أكد إسماعيل هنية أن مسألة التخلي عن حمل السلاح غير قابلة للنقاش في الوقت الحالي، ولكن الحركة ستقرر كيف ومتى ستتخلي عن السلاح بالتشاور مع باقي الفصائل الفلسطينية. في الواقع، تبدو تلك التصريحات مناورة سياسية من أجل حفظ ماء وجه جميع أطراف المصالحة، ولكن الوضع سيبقى على ما هو عليه.

    بعبارة أخرى، يدير 3000 شرطي تابعين لحركة فتح قطاع غزة ظاهريا، بالإشراف على جوازات السفر وتنظيم حركة المرور. في الاثناء، يواصل مقاتلو حركة حماس، البالغ عددهم 25 ألف مقاتل، استعداداتهم في شبكة الأنفاق العملاقة التي شيدتها الحركة تحت قطاع غزة، تحسبا لأي اعتداء من الجانب الإسرائيلي أو حركة فتح. نتيجة لذلك، تكون حماس هي المهمين الفعلي على القطاع، ويبقي المقاتلون هم الضمانة الوحيدة من أجل الحيلولة دون تقديم الحركة لتنازلات أخرى في المفاوضات القادمة.

    وفي الختام، نوهت الصحيفة بأن تجاهل الحركتين الخوض في المواضيع الحساسة قبل الانتخابات المقبلة يشير إلى أن مستقبل تلك الانتخابات مازال ضبابيا. إذ يبدو أن عباس لن يستطيع إيقاف تحويل قطاع غزة إلى "لبنان آخر". وعلى غرار حزب الله في بيروت، تدير حماس قطاع غزة من وراء الكواليس، في حين تواجه السلطة الفلسطينية مشاكل المواطنين اليومية في غزة.


    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : فيلت: هل تفي المصالحة الفلسطينية بوعودها؟     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : المستشار الصحفى

     

     


     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    السلطات التركية تعتقل 19 كرديا من بينهم مسؤولان أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 1st October 2020 12:17 PM
    النفط مستقر وسط مخاوف الطلب أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 1st October 2020 12:17 PM
    مخاوف روسية وفرنسية من "مرتزقة أردوغان" في... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 1st October 2020 12:17 PM
    عام على "إكسبو 2020".. إلى أين وصلت... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 1st October 2020 12:17 PM
    السبت.. التوقيع على اتفاق السلام النهائي في... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 1st October 2020 12:17 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]