تونس تلجأ إلى خفض الواردات لمواجهة العجز التجاري - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 


BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    مطاريد الكويت
    (الكاتـب : Remon.soliman ) (آخر مشاركة : hader)

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    تونس تلجأ إلى خفض الواردات لمواجهة العجز التجاري


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 13th November 2017, 02:50 PM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    Lightbulb تونس تلجأ إلى خفض الواردات لمواجهة العجز التجاري

    أنا : المستشار الصحفى





    تبحث الحكومة التونسية عن خفض العجز في ميزانها التجاري، من بوابة تحديد الواردات من الخارج، عبر منع استيراد سلع وخدمات والسماح بأخرى.

    القرار الذي صدر الشهر الماضي، سيضرب عصفورا آخر، يتمثل في تقليل تصدير النقد الأجنبي للخارج، ممثلا بقيمة السلع ممنوعة الاستيراد.

    وتعاني تونس من ارتفاع عجز ميزان التجارة، وشح في النقد الأجنبي، مع تباطؤ نمو الاستثمارات الأجنبية خلال السنوات الماضية، ومصادر النقد الأجنبي الأخرى، أهمها السياحة.

    مدير عام التجارة الخارجية في وزارة التجارة التونسية، خالد بن عبد الله، رجح تراجع نسق حجم التوريد بحلول 2018، بعد دخول حزمة من الإجراءات والقرارات التي اتخذتها الحكومة، الشهر الماضي حيز التنفيذ.

    من أهم القرارات أيضا، دعوة البنك المركزي التونسي البنوك المحلية، إلى وقف إقراض الموردين لتمويل واردات حوالي 220 منتجا استهلاكيا معظمها كمالية.

    ووصل عجز الميزان التجاري مع نهاية سبتمبر المنقضي بحسب المعهد الوطني للإحصاء إلى مستوى غير مسبوق عند 11.5 مليار دينار تساوي 4.6 مليارات دولار.

    تقنين الواردات

    أمام هذه الوضعية المتأزمة، تحركت الحكومة التونسية لخفض قيمة الواردات، وحماية احتياطي العملة الأجنبية الذي تراجع بشكل حاد، بسبب الهبوط الكبير للعملة المحلية مقارنة باليورو والدولار.

    وبلغ احتياطي النقد الأجنبي في تونس 12.6 مليار دينار تساوي 5.3 مليارات دولار، يعادل 94 يوم توريد حسب معطيات البنك المركزي، حتى مطلع الشهر الجاري.

    من بين السلع التي تعتبرها وزارة التجارة والبنك المركزي غير ضرورية، مواد غذائية مثل أنواع من الأسماك والأجبان والفواكه، إضافة إلى عطور وخمور وبعض الأجهزة الكهربائية مثل آلات التكييف.

    خلل بالميزان التجاري

    رأى خالد بن عبد الله، مدير عام التجارة الخارجية في وزارة التجارة التونسية أن الإطار العام لاتخاذ مثل هذا الإجراء، يأتي في إطار معالجة وضعية الميزان التجاري المختل.

    وأوضح أن قرار تحديد الواردات، هو نقدي صرف، "اتخذه البنك المركزي وليس له تأثير على التزامات تونس الدولية بفرض حواجز جمركية أو الحد من نفاذ السوق الداخلية للصادرات المحلية".

    وزاد: "القرار لن يكون له أي تأثير على التزامات تونس، في إطار المنظمة العالمية للتجارة أو اتفاقياتها الثنائية مع بقية الدول".

    وطمأن المسؤول التونسي المصدرين، بأن هذا الإجراء "لن يكون له تأثير على صادراتهم ولا يتضمن خرقا للاتفاقيات التجارية الدولية لتونس".

    وكانت أصوات داخل تونس، أشارت إلى أن قرار تحديد الواردات، يدخل ضمن الحمائية التي تحذر منها دول العالم، بتقليص حجم التجارة الواردة.

    ومن المنتظر وفق اعتقاد "عبد الله" أن ينخفض نسق حجم التوريد من معدل 1.5 مليار دينار تساوي 600 مليون دولار شهريا، إلى 1.2 مليار دينار تساوي 480 مليون دولار في الفترة القادمة أي 1.440 مليار دولار سنويا.

    وخلص إلى أن تونس قد تنهي العام الحالي بعجز تجاري في حدود 14 مليار دينار تساوي 5.8 مليارات دولار.

    قرار غير مدروس




    في المقابل، لم يتقبل الموردون التونسيون القرار الجديد واعتبروه غير مدروس ومتسرع، وسيكون له انعكاسات حتى على أداء قطاع التصدير.

    موقف تبناه "فتحي بن جازية"، وهو مورد تونسي يعمل في مجال التوريد منذ 2002 وله شركة تشغل 75 موظفا وعاملا.

    وأشار إلى أن السلطات التجارية التونسية لم تتشاور مع أهل المهنة، بحكم وجود علاقات توريد ممتدة من الجهات المصدرة.

    واعتقد أن الإجراء سيكون له انعكاس مالي سلبي على العديد من شركات التوريد والتصدير، بما سيهدد مصير مئات الشركات وفقدان الوظائف.

    إجراء متأخر




    الخبير الاقتصادي معز الجودي، وصف قرار البنك المركزي التونسي بالمتأخر نسبيا، وجاء في فترة حساسة ومفصلية، يعاني فيها الاقتصاد المحلي من أزمة مالية.

    كانت تونس أنهت 2016 بعجز تجاري في حدود 11.6 مليار دينار تساوي 4.8 مليارات دولار.

    لكنه أكد أن القرار رغم تأخره إلا أنه صارم، "من أجل وقف نزيف التوريد العشوائي وغير المدروس.. هناك موردون ساهموا في إغراق السوق المحلية بمنتجات غير ضرورية".

    ونبه إلى أن القرار قد يحمل انعكاسات سلبية على مستوى المصدرين التونسيين، وتابع: "لتونس التزاماتها الدولية بحكم أنها منخرطة في منظمة التجارة الدولية، ولديها اتفاقيات تجارية ثنائية مع عدد من الدول، ما قد يشكل خطرا على الصادرات".




    مزيد من التفاصيل

     

     

     


    !Start Your Website Now

     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    صلاح من بين أبرز المرشحين لشخصية العام بمجلة... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 16th November 2019 08:40 PM
    سيدة إيرانية تعبّر عن غضبها من الحكومة بطريقة... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 16th November 2019 08:40 PM
    تعرف على أغلى الرحلات الجوية في العالم (إنفوغراف) أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 16th November 2019 08:40 PM
    سفارة أمريكا بلبنان تعلن دعمها للتظاهرات... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 16th November 2019 08:40 PM
    محمد علي ينظم مؤتمرا صحفيا بلندن ويتحدث عن... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 16th November 2019 08:02 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]