أين أخطأ الشيخ القرضاوى - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 9 مشاركات
    ♥♥♥♥ عمار يا كندا ♥♥♥♥
    الكاتـب : Ehab Salem -
    يابلاش - الجنسية المصرية بـ 10 ألاف دولار!
    الكاتـب : حشيش -
    ماذا تفعل لو نسيت مفتاح السيارة بداخلها؟
    الكاتـب : حشيش -
    الجاسوس... الياهو بن شاؤول كوهين يهودي من...
    الكاتـب : د. يحي الشاعر -
    دعـــــاء يـــــوم الجـمعـــة ... تقبل...
    الكاتـب : kokomen -
    مقاطعة ساسكتشوان فاتحة التقديم Occupations...
    الكاتـب : Alashkar -
    منى عبد الناصر فى حوار صريح وجرئ مع عمرو...
    الكاتـب : د. يحي الشاعر -
    شركاء إنقلاب 3 يوليو - أين هم الآن؟!
    الكاتـب : حشيش -
    إعتقال زياد العليمى وقيادات إخوانية
    الكاتـب : حشيش -

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    أين أخطأ الشيخ القرضاوى


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 2nd October 2008, 08:23 PM Farida غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Brigadier General
     





    Farida has a reputation beyond reputeFarida has a reputation beyond reputeFarida has a reputation beyond reputeFarida has a reputation beyond reputeFarida has a reputation beyond reputeFarida has a reputation beyond reputeFarida has a reputation beyond reputeFarida has a reputation beyond reputeFarida has a reputation beyond reputeFarida has a reputation beyond reputeFarida has a reputation beyond repute

    افتراضي أين أخطأ الشيخ القرضاوى

    أنا : Farida




    https://www.almasry-alyoum.com/articl...0&IssueID=1181
    أين أخطأ الشيخ القرضاوي؟

    بقلم د.عمرو الشوبكى ٢/ ١٠/ ٢٠٠٨
    تصاعدت حدة التعليقات علي تصريحات الشيخ يوسف القرضاوي، التي وصف فيها الشيعة بالمبتدعين، وحذر «أهل السنة» من خطرهم، رافضا أولاً سبَّهم للصحابة، وثانياً ما سماه غزو المجتمع السني بنشر المذهب الشيعي، عن طريق رصد أموال ضخمة وكوادر مدربة، معتبرا أنه ليس لدي السنة أي حصانة ثقافية ضد هذا الغزو، وأن علماء السنة لم يسلحوهم بأي ثقافة واقية، «لأننا نهرب عادة من الكلام في هذه القضايا مع وعينا بها خوفا من إثارة الفتنة وسعيا إلي وحدة الأمة».

    انتهي كلام الشيخ الجليل، وبدأت ردود الفعل العاصفة تجاه الرجل بلغة لم تخل أحيانا من بذاءة، أعادتنا مرة أخري إلي قائمة الاتهامات البليدة التي اعتاد بعضنا أن يرددها تجاه كل مجتهد في الرأي، رغم أن له أجرين عند الله إذا أصاب، وأجراً واحداً إن أخطأ.

    والمؤسف أن جانبا كبيرا من هذه الاتهامات المسفة جاء من وكالة «مهر» الإيرانية شبة الرسمية، واتهمته بأنه يخدم حاخامات اليهود والصهاينة، ويتساهل مع التبشير المسيحي والقوي العلمانية، وعايرته بهزائم مصر والعرب في معاركهم ضد إسرائيل متناسية أن الحرب الوحيدة التي انتصر فيها العرب والمسلمون كانت - أساسا - حربا مصرية، في حين أن باقي الدول الإسلامية - بما فيها إيران - واجهت إسرائيل بالشعارات دون أن تمتلك الرغبة وأحيانا الدافع الحقيقي لمحاربتها.

    والمؤكد أن في إيران مدرسة متشددة في السياسة، ومتعصبة في الدين، وطائفية في المذهب، تقابلها أخري منفتحة في السياسة والدين والمذهب، وكلتاهما عرفتا إعلاميا بـ«المحافظين» و«الإصلاحيين»، عبر الرئيس أحمدي نجاد عن المدرسة الأولي في السياسة، والرئيس خاتمي عن الثانية.

    وهو في النهاية أمر يحسب لإيران، أن تعرف كل هذه الحيوية والجدل السياسي والديمقراطي، فقد حكمها منذ ثورتها (عام ١٩٧٩) خمسة رؤساء للجمهورية في مقابل رئيس واحد يحكم مصر منذ عام ١٩٨١، دون أي أفق لتداول للسلطة، ولو من داخل النظام.

    والمؤكد أن إيران دولة ممانعة جادة تتحرك بذكاء من أجل المحافظة عن مصالحها ودورها الإقليمي، رغم أنها كثيرا ما تستخدم وسائل غير أخلاقية لتحقيق تلك المصالح كما يحدث في العراق، ويدفع ثمنها الأبرياء، ولكنها في النهاية تمتلك نظاماً سياسياً كفؤاً فيه هامش ديمقراطي حقيقي، في مقابله فشل عربي في السياسة والدين.

    ولعل هذا ما غاب عن الشيخ القرضاوي، حين وقف عند نظرة دينية مغلقة لما سماه «اختراق إيراني شيعي للمجتمعات العربية»، دون أن يشير بنفس الوضوح إلي أن هذا راجع للفشل الداخلي العربي، الذي لا يمكن اعتباره «فشل سني»، إنما هو بالأساس فشل عربي. فهناك بلدان «سُنية» - مثل تركيا وماليزيا - حققت إنجازات سياسية واقتصادية مبهرة ولا تناقش فيها قضايا الخلاف السني الشيعي مثلما يحدث في العالم العربي، لأن لديها ما تتحدث فيه من إنجازات في مقابل ما نخجل منه عربيا.

    ولعل القرضاوي نفسه واحد من ضحايا هذا الفشل، فرغم أنه أحد كبار علماء المسلمين في القرن العشرين، ومن أكثرهم استنارة وعمقا، وهو أحد الذين يعْلون من قيمة العقل في تفسيراتهم الدينية، ومعروف عنه وسطيته واعتداله ونزاهته الفكرية والشخصية، فإنه - وربما بسبب ذلك - استُبعد (كالعالم الراحل محمد الغزالي) من قيادة المؤسسة الدينية الأكبر في العالم العربي (أي الأزهر) التي تركت لموظفين، وغاب أو غُيب عنها علماء بوزن الشيخ محمود شلتوت (داعي التقريب بين المذاهب) والشيخ عبدالحليم محمود، والراحل محمد الغزالي.

    والمؤكد أن الانهيار الذي أصاب المؤسسات الدينية السُنية في العالم العربي كان بفعل النظم السياسية التي أنهت دورها، وإذا كنا نعيش في ظل نظم لديها حد أدني من الكفاءة، لكانت - بالتأكيد - أفرزت علماء «سنة» علي شاكلتها، قادرين علي أن يؤثروا في الناس، ولديهم مصداقية وقبول بين معتدلي السنة والشيعة معا.

    ومع أي مقارنة سريعة بين حال علماء الشيعة وأحوال علماء السنة سنكتشف أن استقلالية علماء الشيعة عن السلطة السياسية واجتهاداتهم في كثير من القضايا المعاصرة جعلتهم، في كثير من الأحيان، مصدر جاذبية لكثير من المواطنين العرب، خاصة حين يقارنون بموظفي المؤسسات الدينية الرسمية في العالم العربي، الذين يحصلون علي مناصبهم بقرارات من الحاكم، ورواتبهم من الدولة، فاجتهدوا قدر استطاعتهم من أجل ألا يغضبوا ولي الأمر، وسمعنا جميعا فتاوي مخجلة من «كبار» رجال الدين في مصر.

    وعليه فقبل الحديث عن «اختراقات شيعية» لا بد أن نعرف أسباب انهيارات السنة العرب، وأن الخوف من الآخر وتصوير المسلم الشيعي علي أنه يمثل تهديدا لنا هو حديث خطر لأنه من جهة لا يعترف بحجم التدهور الذي أصاب منطقتنا العربية ذات الأغلبية السنية.

    كما أنه من ناحية أخري لا يساعد علي تقديم أي نقد أو مراجعة للخطاب الديني السني الجامد لكي يجدد نفسه، وأخيرا فإن هذا المفهوم يطرح قراءة «أمنية» للعلاقة فيما بين المسلمين السنة والشيعة، ستمتد حتما إلي التعامل مع أبناء الديانات الأخري من غير المسلمين في ظل واقع مليء بالاحتقانات، ومجتمعات تتعثر في مسيرة بناء دولة المواطنة والقانون، التي لا تميز بين مواطنيها علي أساس العرق والدين واللون، والآن أصبحنا مضطرين أن نضيف المذهب.

    المؤكد أن القرضاوي ليست له أغراض سياسية، ومن العيب والمخجل أن يتهم بأنه يروج للدعاية الإسرائيلية.

    فهذا النوع من الاتهامات حان الوقت علي إيران المتشددة أن تتوقف عنه، ومعها بعض علماء الشيعة المتعصبين، لأن هذه النوعية من الأحاديث هي التي تنقل إيران من خانة دولة ممانعة جادة قادرة علي الإلهام والصمود في وجه التحديات الخارجية، إلي دولة فاشلة مثل نظم الصمود والتصدي العربية التي تلهث خلف أمريكا وإسرائيل في السر وتقهر شعوبها في العلن والسر.

    لقد حان الوقت لكي تتعامل إيران الرسمية بصورة مختلفة مع النقد، وأن تفصل بين ثقافتها الدينية والمذهبية التي تكرس لفكرة الأئمة المعصومين، وبين تكريس فكرة النظام المعصوم والحزب المعصوم والزعيم السياسي المعصوم، فإذا انتقد حزب الله حين اقتحم بيروت وسقط في نفس أخطاء الميليشيات الأخري، فالرد الجاهز هو خدمة أمريكا وإسرائيل، وحين تنقد إيران أو بعض سياستها فإن التهمة نفسها جاهزة، التواطؤ مع أمريكا وإسرائيل.

    الفارق بين نظم النجاح، أياً كانت توجهاتها السياسية، ونظم الفشل، هو في قدرتها علي تقبل النقد ومجادلة الفكر بالفكر، وهذا ما يجب علي إيران وحلفائها في المنطقة أن يتبنوه إذا أرادوا أن يكونوا نماذج نجاح.

    أما العالم العربي فلن يواجه أي «اختراق» بقرارات أمنية، إنما بوطن حر وديمقراطي قادر علي أن يستوعب الجميع، مسلمين «سنة وشيعة»، ومسيحيين «أرثوذكس وكاثوليك وبروتستانت وبهائيين ودروز»، وكل من يعيش علي هذه الأرض كمواطن عزيز كريم.

    وهناك رب العباد سيحاسب الجميع يوم الحساب.

     

    الموضوع الأصلي : أين أخطأ الشيخ القرضاوى     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : Farida

     

     


    !Start Your Website Now

     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    بسم الله الرحمن الرحيم : الأجابة ...ابو الفتوح إنتخابات الرئاسة مــــلامــــح 5 1021 22nd May 2012 11:23 PM
    اخص على كده : اسراء عبدالفتاح وشباب الثورة مع... شؤون مصر الداخلية انسان بقلب ملاك 55 3730 22nd March 2012 08:01 AM
    النائب الخبؤ : محمد العمدة عايز يلغى الخلع شؤون مصر الداخلية مصرى فقط 21 2637 22nd March 2012 07:06 AM
    جودة عبد الخالق عايزنا نحشى المحشى لسان عصفور شؤون مصر الداخلية Farida 0 835 22nd March 2012 06:36 AM
    ترشيحات حزب النور بتقول ان فيه امل شؤون مصر الداخلية AlexG 13 1671 22nd March 2012 06:31 AM

    قديم 2nd October 2008, 08:42 PM ابتسامــة غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 2
    ابتسامــة
    Platinum Member
     






    ابتسامــة has a reputation beyond reputeابتسامــة has a reputation beyond reputeابتسامــة has a reputation beyond reputeابتسامــة has a reputation beyond reputeابتسامــة has a reputation beyond reputeابتسامــة has a reputation beyond reputeابتسامــة has a reputation beyond reputeابتسامــة has a reputation beyond reputeابتسامــة has a reputation beyond reputeابتسامــة has a reputation beyond reputeابتسامــة has a reputation beyond repute

    افتراضي

    أنا : ابتسامــة







    قراءة تحليلية صائبة جدا ...
    يزعجني دائما نغمة الشيعة أخطر على المسلمين من اليهود
    ولا يُقال أبدا أن الدول الإسلامية ترزخ بالفعل تحت الفساد
    الحاكم الذي هو أكبر خطر عليها من أي خطر خارجي تحت أي
    مسمى ..

     

     



     
    رد مع اقتباس

    قديم 2nd October 2008, 09:23 PM Farida غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 3
    Farida
    Brigadier General
     





    Farida has a reputation beyond reputeFarida has a reputation beyond reputeFarida has a reputation beyond reputeFarida has a reputation beyond reputeFarida has a reputation beyond reputeFarida has a reputation beyond reputeFarida has a reputation beyond reputeFarida has a reputation beyond reputeFarida has a reputation beyond reputeFarida has a reputation beyond reputeFarida has a reputation beyond repute

    افتراضي

    أنا : Farida





    المقال لا ينتقد ماقاله القرضاوى و لكنه انتقد انه لم يذكر تخاذل العرب و حكامهم

     

     



     
    رد مع اقتباس

    قديم 2nd October 2008, 09:28 PM ابتسامــة غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 4
    ابتسامــة
    Platinum Member
     






    ابتسامــة has a reputation beyond reputeابتسامــة has a reputation beyond reputeابتسامــة has a reputation beyond reputeابتسامــة has a reputation beyond reputeابتسامــة has a reputation beyond reputeابتسامــة has a reputation beyond reputeابتسامــة has a reputation beyond reputeابتسامــة has a reputation beyond reputeابتسامــة has a reputation beyond reputeابتسامــة has a reputation beyond reputeابتسامــة has a reputation beyond repute

    افتراضي

    أنا : ابتسامــة




    اقتباس
    مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Dr.Farida
    المقال لا ينتقد ماقاله القرضاوى و لكنه انتقد انه لم يذكر تخاذل العرب و حكامهم

    بالظبط يادكتورة ...
    وصلتني المعلومة ووجدت إن أهم مافي المقال
    هو لفت نظر الدكتور إلى هذه النقطة .. لذا ركزت عليها ....

    تقديري

     

     



     
    رد مع اقتباس

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)

    أين أخطأ الشيخ القرضاوى

    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    المواضيع المتشابهه
    الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
    تدهور خطير.في صحة.الشيخ القرضاوي Abo yasser شؤون عربية ودولية 8 22nd April 2011 04:47 PM
    الشيخ القرضاوي في خطبة النصر مودة شؤون إسلامية 49 19th February 2011 09:53 AM
    اقالة الشيخ القرضاوى ..مش قادرة استوعب Farida مناقشات وحوارات جادة 15 2nd April 2010 07:05 AM
    العلامة الشيخ القرضاوى و رأى فى الفتاوى الشاذه Farida شؤون إسلامية 0 12th September 2009 03:09 PM

    Almatareed is an Arabic discussion forum with a special interest in travel, study and immigration to Canada, USA, Australia and New Zealand Logo Map
    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]