ندوة "عربي21".. أزمة الليرة وخيارات تركيا لتجاوزها (شاهد) - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 


datessea.com.sa

BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    ندوة "عربي21".. أزمة الليرة وخيارات تركيا لتجاوزها (شاهد)


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 20th August 2018, 08:21 AM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    Lightbulb ندوة "عربي21".. أزمة الليرة وخيارات تركيا لتجاوزها (شاهد)

    أنا : المستشار الصحفى





    أثار الانهيار غير المسبوق لليرة التركية وتداعيات ذلك على الاقتصاد التركي تساؤلات عن مآلات الأزمة الأخطر التي تواجه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بعد انتخابه رئيسا للبلاد في ظل نظام رئاسي جديد.


    وما بين أسباب داخلية لها علاقة ببنية الاقتصاد التركي، وخارجية سياسية لها علاقة بالعقبوات الاقتصادية التي فرضتها الولايات المتحدة الأمريكية تتباين وجهات النظر للخبراء الاقتصاديين حيال هذه الأزمة وتقييم الخطوات التي أقدمت عليها الحكومة التركية لتجاوزها.


    ولمزيد من إلقاء الضوء على هذا الموضوع، نظمت "عربي21" ندوة تحدث بها الخبير الاقتصادي وأستاذ الاقتصاد في جامعة صباح الدين زعيم في إسطنبول أشرف دوابه، الذي قال إن الرئيس التركي استبق حدوث التدهور في الليرة التركية من خلال إجراء انتخابات المبكرة "ليقطع الطريق أمام تدهورها بشكل أكبر من الآن، وكانت التوقعات بعد الانتخابات أن تستقر العملة التركية، إلا أن الأحداث جاءت معاكسة لذلك".


    وأضاف دوابه: "توجد في تركيا مشاكل اقتصادية، ولكنها لا تصل لتدهور الليرة بهذا الشكل"، مشيرا إلى أن "بنية الاقتصاد التركي قوي، ويتمتع بالتنوع، ولكنه يواجه ضعف في مسألتين مهمتين وهما: الديون الخارجية والعجز في الموازنة والميزان التجاري".






    ضعف في الدين العام



    وأوضح الخبير الاقتصادي أن إجمالي الدين العام التركي وصل إلى 453 مليار دولار (نصفهم ديون حكومية والنصف الآخر قطاع خاص)، وهناك ديون للقطاع الخاص تعد قصيرة الأجل وتستحق السداد، بلغت تقديراتها حوالي 180 مليار دولار.


    وأشار في هذا الخصوص إلى أن الديون الخارجية للقطاع الخاص ضخم، ومع تقلب سعر الليرة سيلزم القطاع الخص تسديد القسط المطلوب منه بالسعر المتغير لليرة، بعيدا عن "التحوط في القروض والذي يثبت سعر قيمة القروض بعيدا عن المتغيرات المستقبلية".


    أما العجز في الميزان التجاري، فلفت إلى أنه وصل لـ 30.7 مليار، مضيفا بأن الواردات في تركيا أكثر من الصادرات، وخاصة أنها تعتمد وارداتها من الطاقة.


    الأدوات الأمريكية



    وعن الدور الأمريكي في هذه الأزمة يشير دوابه إلى أن "الولايات المتحدة استغلت هذا الضعف الاقتصادي التركي، وبدأت بالتلاعب على الليرة التركية من خلاله".


    وحول الأدوات التي تستخدمها الولايات المتحدة في حربها الاقتصادية، قال إنها "تعتمد على الإشاعات وخاصة من تلك التقارير غير الحقيقية التي تصدرها أمريكا، بالإضافة لأداة المضاربة بالعملات والتلاعب بالليرة من خلال توجيه البيع والشراء بغرض كسب فروق الأسعار، وكذلك تزوير العملة من خلال استخدام حزمة متكاملة ".


    ولفت إلى أن "القرارات التركية في التعامل مع الأزمة جاء متأخرا، وكان الأصل من تركيا بما يميزها من قوة بحثية وسياسية، أن تجهز لسيناريوهات التعامل مع الأزمات المحتملة والتي كانت متوقعة".






    الإجراءات التركية



    أما الإجراءات التي اتخذتها تركيا مؤخرا لمواجهة الأزمة، يلفت دوابه إلى أنها "قامت بتخفيض نسبة الاحتياطي، ورفع بشكل غير مباشر لسعر الفائدة من خلال سياسة "الباب الخلفي" في سعر الفائدة ما بين البنوك، بالإضافة التحوط في الديون الخارجية بتثبيت سعرها، ورفع الرسوم الجمركية على بعض السلع المستوردة من الولايات المتحدة".


    "قادرة على الاستغناء"


    وفيما يتعلق بالعقوبات الأمريكية على أنقرة وتأثريها على العلاقات بين الطرفين، قال دوابه إن "تركيا قادرة على الاستغناء كليا عن البضائع المستوردة من الولايات المتحدة"، مشيرا إلى أن "معدل التجارة بين البلدين بحدود 20 مليار دولار ( 11.9 واردات –وصادرات تركيا 8.6 ) والميزان التجاري لصالح أمريكا".


    وأوضح أن "تركيا تستورد على سبيل المثال: طائرات حربية وهيلوكبتر وطائرات مدنية، وحديد، وقطن ومضخات غاز، ولها بدائل في السوق الأوروبية والبرازيل وتركمانستان وروسيا من الممكن أن توفرها تركيا من هناك".


    أما الصادرات التركية للولايات المتحدة "فهي على سبيل المثال: قضبان الحديد الخام والسجاد اليدوي وقطع غيار الطائرات ومستحضرات التجميل، وبإمكان تركيا أن تفتح لنفسها أسواقا جديدة في الدول الإفريقية لذلك".






    "بدائل وخيارات"


    وفي ما يتعلق بإمكانية تشكيل تكتلات مع دول أخرى وخاصة الاتحاد الأوروبي، ذكر دوابه أنه "لدى تركيا إمكانية فعل ذلك، وخاصة أن تركيا لديها بديل للتعامل باليورو في أن غالبية تجارتها مع الاتحاد الأوروبي وأن معظم مستثمريها أوروبيون".


    وبين أنه "في حال تم تطبيق نظام المدفوعات الثنائية، فإن تركيا ستكسب أسواقا جديدة، مثل التعامل مع الصين بنظام العملة الوطنية، ما يساعد في حل الأزمة"، مؤكدا أن "ذلك سيستغرق وقتا"، مشيرا إلى أن المناخ مناسب حاليا للجوء إلى ذلك في ظل الأزمة العالمية التي تحدثها أمريكا، مشيرا إلا أن العالم أصبح يبحث عن البديل عن النظام النقدي الحالي.









    خطوات ضرورية


    أما الإجراءات المطلوبة من تركيا اتخاذها لمواجهة الأزمة، أوضح دوابه، أن المطلوب "اعتماد خطوات عدة، منها خلق عوامل الثقة مع شعبها بالإضافة لنشر الوعي وتصدير الأزمة على أنها قضية أمن قومي، والحماية الاجتماعية على الصعيد الشعبي".


    أما على الصعيد الاقتصادي، فالمطلوب "رفع نسبة الاحتياط القانوني، ووضع قيود على عمليات السحب والتحويل بالدولار، وخلق رقابة نقدية لتعزيز ذلك، بالإضافة لترشيد الواردات بما لا يؤثر على الصادرات وتفعيل التعامل باليورو، وربط الليرة بسلة عملات، وتفعيل نظام المدفوعات المتبادلة، بالإضافة لتعزيز الاستثمار في تركيا".


    وحول ما يشاع بأن تخفيض العملة مفيد لصادرات تركيا، قال يوضح دوابه أن "ذلك صحيح في الأوقات العادية، وليس في ظل الأزمات الحالية، ويكون ذلك من خلال السيادة التركية في التحكم على تخفيض عملتها وليس من جهات خارجية".


    وعن جدوى خطوات تخفيض النفقات الحكومية التي يطالب بها بعض الاقتصاديين، أجاب دوابه "بأن تركيا غير ملزمة بذلك في هذه الفترة، إلا إن أرادت ترشيد الإسراف في النفاق الحكومي".


    وفي حديثه عن المبادرات الشعبية داخليا وخارجية ودورها في الأمة، يرى دوابه "أنه من ناحية اقتصادية إلى الجانب المعنوي، فإن ذلك يفيد من قيمة الليرة التركية لأنها أصبحت عملة ذات تعاملات دولية ويزيد الطلب على الليرة".









    مزيد من التفاصيل

     

     

     



     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    تقديم اقتراح لتأجيل إكسبو دبي 2020 لمدة عام بسبب... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 31st March 2020 05:02 PM
    مستثمر قطري يشتر فندق الريتز في لندن دون الكشف عن... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 31st March 2020 05:02 PM
    توتنهام يضع ملعبه وكل مرافقه تحت تصرف الجهات... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 31st March 2020 05:02 PM
    فريق طبي صيني يصل لندن للمشاركة في الحد من انتشار... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 31st March 2020 05:02 PM
    سفارة لبنان في لندن تطلق مبادرة لمساعدة الطلاب... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 31st March 2020 05:02 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]