لماذا لا يشتبك "التنوير العربي" مع قوى الاستبداد والفساد؟ - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 9 مشاركات
    ترامب للدول المستوردة للنفط الخليجي: "احموا...
    الكاتـب : حشيش -
    قتيل و7 جرحى في هجوم للحوثيين على مطار أبها
    الكاتـب : المستشار الصحفى -
    محاولة إنقلاب عسكرى بأثيوبيا ومقتل قائد الجيش
    الكاتـب : حشيش -
    هاشتاج أحمد موسى يكتسح تويتر!
    الكاتـب : حشيش -
    الهجرة إلى نيوزيلاندا
    الكاتـب : الأهلاوي الأصيل -
    دعـــــاء يـــــوم الجـمعـــة ... تقبل...
    الكاتـب : kokomen -
    صور لم يسبق رؤيتها لهجمات 11 سبتمبر
    الكاتـب : حشيش -
    عندك سؤال بخصوص الكمبيوترو الانترنت ؟؟
    الكاتـب : النجم الثاقب -
    الناس اللي نجحت تعمل submission في كيبك mon...
    الكاتـب : Remon.soliman -

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    لماذا لا يشتبك "التنوير العربي" مع قوى الاستبداد والفساد؟


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 9th November 2018, 08:10 PM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    Lightbulb لماذا لا يشتبك "التنوير العربي" مع قوى الاستبداد والفساد؟

    أنا : المستشار الصحفى





    تتصدى مؤسسات ثقافيةوفكرية لتفكيك كثير من الأفكار والرؤى السائدة في التراث الديني، باعتبارهاالمسؤولة عن تكوين أنساق فكرية وثقافية تصفها بالمغلقة والإقصائية، والتي تشكل فينظرها أحد أهم معيقات النهضة في العالم العربي.

    ووفقا لمراقبين فإنتلك المؤسسات وهي تركز على استهداف التراث الديني، وتسعى لتفكيك كثير من رؤاهوأفكاره، تتغافل تماما عن منظومات الحكم الاستبدادية والفاسدة المتحكمة في مفاصلالحياة برمتها، والتي تتحمل قسطا كبيرا من مسؤولية تخلف العالم العربي وضعفهوتبعيته.

    طبيعة عمل تلكالمؤسسات التي تضطلع بمهمة التنوير في الفضاء العربي الواسع بحسب ما يروج لهامؤسسوها والقائمون عليها، تثير أسئلة حول قدرتها على إشاعة التنوير المأمول وهيتقصر نشاطها على نقد مقولات التراث الديني وتفكيك أفكاره، وإحجامها شبه التام عنالاشتباك مع أنظمة الفساد والاستبداد وما تشيعه من مظاهر التخلف في كثير من الدولالعربية.

    من جهته وتعليقا علىالسؤال المثار حول طبيعة عمل مؤسسات "التنوير العربي"، قال الأكاديميوالكاتب الأردني الدكتور موسى برهومة: "من المفترض أن هدف التنوير، من حيثالمبدأ، هو تعميم النور وإشاعته، لكن الواقع العربي يكبّل الأنوار ويزجّها في جملةمحددات وإكراهات، فيفتح مسارات، ويغلق أخرى".



    اقرأ أيضا: الأردن.. إسلاميون يطالبون بالفصل بين الدعوي والسياسي

    وأضاف: "فالتنويرفي ضوء ذلك يخضع للسياسة واشتراطاتها، وللمحاور وأجنداتها، ما يفضي في النهاية إلىأنه لا يوجد تنوير نقي مائة بالمائة، بل محاولات لفتح كوى هنا أو هناك، خصوصا إذاكان تيار التنوير يعمل كمؤسسة، وليس كحركة أشخاص منفردين".

    وتابع حديثهلـ"عربي21" بالقول: "وبسبب ارتهاناته للسياسة، يصبح التنوير فيالعالم العربي مرتهنا للاستقطاب، فيحفر في التراث، ويمسح بأيد ناعمة على مظاهرالاستبداد، أو يغض الطرف عنها، وهذا أمر يصيب الأفكار في مقتل، وينزع عنهامصداقيتها".

    وأشار برهومة إلى أن:"هذا الأمر المفروغ منه يجعل الإنسان العربي أمام خيارات صعبة، فهل يعمل وفقآلية التنوير الانتقائية على قاعدة "ما لا يُدرك جُله لا يُترك كله"، أميصمت ويراقب من خلف النافذة الحرائق والعواصف والانهيارات"؟.

    بدوره اعتبر الكاتبوالباحث السياسي المصري، محمد جلال القصاص اتكاء "المثقف التنويري العربي"كلية على أدوات "المستبد الإعلامية والنظامية تجعله في حالة تبعية مطلقة، لذافإنه لا يستطيع أن يتحرك ضد السلطة إلا فيما تسمح به السلطة، من باب تلميعهاوإضفاء الشرعية عليها".



    اقرأ أيضا: المغرب.. إسلاميون في الحكومة وليس في الحكم

    وطبقا للقصاص فإنه"لا يتصور خروج المثقف المعاصر على السلطة، ببساطة لأنه قد تم تكوينه بأدواتالدولة الحديثة، ومن يظهر منه الاعتراض يسحب من المنظومة حال الإعداد، ومن يتمردبعد الإعداد تسحب منه الأدوات (الوظيفة، المنبر الإعلامي..)، لذا فإنه لا يتصور –غالبا – وجود المثقف التنويري إلا متوافقا مع السلطة، وضد الإسلاميين عدوهماالمشترك". على حد عبارته.

    وأشار القصاص في حديثهلـ"عربي21" إلى أن "حركات التغيير الحقيقية لا تكون إلا من الحالةالإسلامية فقط، وما سواها لا تعدو إحداث تغيير جزئي لن يخرج عن إطار الاستبداد،ولن يساهم في إخراج الأمة من حالة ذلها وتبعيتها للآخر غربيين وشرقيين".

    من جانبه رأى الكاتبالفلسطيني أحمد أبو ارتيمة أن "وظيفة الفكر هي جعل واقع الناس أقرب إلى العدلوالقسط والمصلحة، وبناء على هذا المحدد يمكن محاكمة أي طرح إن كان فكرا جادا يحملرسالة أو كان مجرد ممارسة لهواية الثرثرة أو لونا من ألوان اللغو".

    وقال في حديثلـ"عربي21": "في واقعنا الراهن هناك مشكلات كثيرة مثل الاستبدادوالفقر وغياب العدالة الاجتماعية والحروب، والعصبيات الجاهلية، لذا فإن رسالةالمفكر يجب أن تصب بطريقة مباشرة أو غير مباشرة في حل هذه المشكلات".

    واستطرد شارحا:"هناك من المفكرين من يختار أعظم الجهاد، فيتخذ مواقف صريحة من أنظمةالاستبداد ويخوض مواجهة في سبيل الدفاع عن حقوق الشعوب وحرياتها، هذا النوع منالمفكرين هو الأكثر مصداقية وهو الذي يأخذ بالعزيمة" لافتا إلى أنه لا يريدأن يضيق واسعا، بوضع كل من لا يواجه الأنظمة في تصنيف واحد".

    وتابع: "فهناك منله اجتهاده في ذلك، يرى فيه تجنب الصدام مع السلطة التي تملك إيذاءه، وأن يستثمرالمساحات المتاحة لإصلاح واقع الناس"، واصفا ذلك بـأنه "اجتهاد مقدرلأصحابه شرط ألا يصل إلى حالة الميوعة ومخادعة الناس، ونسيان المبادئ الرئيسةالمتمثلة في تحقيق العدل".

    وشدد أبو ارتيمة علىأن "ما لا يمكن تقديره هو أن يكون المثقف متناقضا، فيوسع التراث نقدا بحجةمخالفة الشخصيات التاريخية لمبادئ العدل بينما يهادن المستبدين اليوم، فتجده مثلايلوم معاوية ويزيد بسبب الحسين، بينما ينحاز اليوم إلى من يستنون بسنة يزيدومعاوية".

    ووصف من يفعل ذلك بأنه"غير جدير بالمصداقية لأنه ترك معركته الحقيقية وتفرغ لمعارك قد خلت"موضحا أن "محاكمة التاريخ مفيدة في تحويله إلى اجتهاد بشري، ونزع التقديس عنأحداثه".

    وختم الكاتب الفلسطينيحديثه بالتأكيد على أن المثقف ينبغي أن يكون متوافقا مع نفسه، فإن كان غيورا علىالعدل في زمن بني أمية، على سبيل المثال، فمن باب أولى أن يكون غيورا على غيابه فيزمانه الحاضر، خاصة أن ضحايا غيابه اليوم لا يزالون يعانون، ويمكن إنقاذهم فهذا هوميدان المعارك الحقيقية التي ينبني عليها عمل مثمر".




    مزيد من التفاصيل

     

     

     


    !Start Your Website Now

     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    إيران تقلّل من أهمية العقوبات الأميركية الجديدة:... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 25th June 2019 09:40 AM
    رائد أرناؤوط: حكاية القطيعة بين المعماري ومجتمعه صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 25th June 2019 09:40 AM
    شيمي...SIA سعودية يسمعها الملايين ولا يرون وجهها صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 25th June 2019 09:40 AM
    "وورنر بروس" تختار آن سارنوف رئيسة تنفيذية... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 25th June 2019 09:40 AM
    الذهب في أعلى مستوياته مستفيداً من توتر الخليج صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 25th June 2019 09:40 AM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى webmas[email protected]