ماكرون يعود لمغازلة الضواحي والأحياء الشعبية - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    هُنا .. سأتنفَّس قليلاً ..
    (الكاتـب : نانا ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    ماكرون يعود لمغازلة الضواحي والأحياء الشعبية


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 16th February 2019, 12:00 AM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new ماكرون يعود لمغازلة الضواحي والأحياء الشعبية

    أنا : المستشار الصحفى




    لطالما كانت علاقة الرؤساء الفرنسيين ملتبسة مع الضواحي، وهم لا يأتون بأيّ فعل حقيقي حاسم في سبيل ردم الهوّة بين المدن وضواحيها وأحيائها الشعبية والتخلص من الفصل الاجتماعي والاقتصادي. هو فصل لم يتردد رئيس الحكومة الاشتراكي الأسبق مانويل فالس عندما أشار إليه، مؤكداً وجود "أبرتهايد مناطقي واجتماعي وعرقي" في الجمهورية الفرنسية.
    عندما ترشّح الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون لرئاسة الجمهورية، اختار الإعلان عن ذلك من بلدية بوبينيي التابعة لإقليم سين سان دوني في منطقة إيل دو فرانس (الضاحية الشمالية الشرقية لباريس) في 16 نوفمبر/ تشرين الثاني من عام 2016. وبحسب ما يقول المتخصص في علم الاجتماع قدور زويلاي لـ"العربي الجديد"، فإنّ "ماكرون كان يهدف إلى بعث الأمل في نفوس هؤلاء الذين تهملهم الجمهورية وتنساهم في الغالب".

    في الواقع، نجح ماكرون في إثارة حماسة مناطق الجمهورية تلك، حين طلب من الوزير الأسبق المنتدب المكلف بشؤون المدينة، جان - لوي بورلو، إعداد تقرير حول الضواحي والأحياء الشعبية في فرنسا، بغية وضع خطة لـ"المصالحة الوطنية" بين الجمهورية والضواحي. أنجز بورلو مهمته بـ"حماسة كبيرة" وقام باستشارات مثيرة للإعجاب مع عُمَد وممثلين عن المجتمع المدني ورؤساء جمعيات وفاعلين اجتماعيين ومواطنين، فاقترح مشروعاً حقيقياً من أجل دمج مناطق الجمهورية تلك لتنعم بالمساواة والمواطنة وتَساوي الفرص. لكنّ الرئيس الفرنسي لم يكلّف نفسه عناء استقبال بورلو وتقريره، تاركاً المهمة لرئيس حكومته إدوار فيليب قبل أن يُدفَن المشروع.

    بعد ذلك، حرّك الرئيس ماكرون خطته الخاصة بالضواحي، من أبرز بنودها مناشدة 120 من كبريات الشركات الفرنسية بأن تتحمّل حصّتها من المسؤولية إلى جانب السلطات العمومية في مكافحة البطالة وخلق فرص عمل، منبّهاً إلى أنّها سوف تخضع لاختبارات ضد التمييز في الأعوام الثلاثة التالية. لم ينهِ ماكرون عامه الثاني في قصر الإيليزيه، بالتالي لا يمكن توقّع معجزة في السياق، لكنّ خيبة سُجّلت على الرغم من إنشاء مجلس رئاسي للمدن في فرنسا، أُعلن عنه في 19 مايو/ أيار من عام 2018، وعُيّن فيه الفنان والكوميدي الفرنسي من أصول مغربية ياسين بلعطار. والمجلس الذي يُعنى بإيجاد حلول لأزمات الأحياء الشعبية يضمّ 25 عضواً من الفاعلين على الصعيد الاقتصادي وكذلك الاجتماعي والثقافي والرياضي. ومن بين هؤلاء، نذكر قائد الأوركسترا زهية زيواني التي تعمل على نشر الموسيقى الكلاسيكية في الضواحي، ورئيس جمعية "سبور دان لا فيل" (رياضة في المدينة) نيكولا إيشرمان، ومؤسس مكتب التشغيل "موزاييك" سعيد حموش، ومؤسس تنسيقية "با سان نو" (ليس من دوننا) محمد مشماش، وآخرين. لكنّ المجلس لم يسجّل أيّ نتيجة ملموسة حتى اليوم.





    في 17 نوفمبر/ تشرين الثاني من عام 2018، انطلقت حركة "السترات الصفراء" لتجعل الرئيس الفرنسي في وضع صعب، اضطره إلى اللجوء إلى ورقة "الحوار الوطني الكبير" التي بدأ يستعيد معها شعبيته التي كانت قد تراجعت إلى مستويات غير مسبوقة. وراح يخاطب شرائح وجماعات كثيرة، من دون أن يهمل الضواحي. فكرّس لقاءً خاصاً بها استمرّ ستّ ساعات في بلدية إيفري - كوركورون (بلدية استحدثت في الأوّل من يناير/ كانون الثاني 2019 وقد دمجت بلديّتَي إيفري وكوركورون) في إقليم إيسون بمنطقة إيل دو فرانس. وتلك البلدية التي تُعَدّ من ضمن الضاحية الباريسية، تضمّ نسباً عالية من العرب والأفارقة. وقد شدّد ماكرون على رغبته في مشاركة ممثلي تلك المناطق في الحوار الوطني الكبير، على غرار مواطنيهم الآخرين، حتى يكونوا "فاعلين" بصورة كاملة. وتحدّث في ذلك اللقاء أمام ممثلين منتخَبين وفاعلين اجتماعيين ومواطنين، عن القضايا التي تهم تلك المناطق، علماً أنّها تلقت نحو 75 مليار يورو منذ بداية ثمانينيات القرن الماضي، لكنّ الحالة الاجتماعية وكذلك الاقتصادية والثقافية لا تكفّ عن التأزّم والتردّي.

    في ذلك اللقاء، استعرض الممثلون المنتخَبون، خصوصاً العُمَد، أمام الرئيس، انخفاض مساعدات الدولة وتخلّي الأخيرة عن واجباتها، بالإضافة إلى استمرار أزمة السكن وضعف المستوى التعليمي. بدا ماكرون حينها متنبّهاً لمختلف المداخلات، وأكد وجوب طرح كل شيء على النقاش، مشيراً إلى أنّ الحكومة سوف تعمل على تنفيذ التوصيات التي تنجم عن "الحوار الوطني الكبير". وشدّد على أنّه لن يتخلى عن "ممثلي الدولة في مهمتهم النبيلة".





    وماكرون الذي لا يغيب عنه أنّ اليمين المتطرف في أفضل حالاته وهو مرشّح لتحقيق اختراق سياسي كبير في الانتخابات الأوروبية المقبلة، راح يغازل سكان الضواحي وقدّم وعداً بوضع "خطة كبرى" من أجل مساعدة الجمعيات الصغيرة. وجاء ذلك الوعد بعدما أقرّ بأخطاء ارتكبتها الحكومة، وبعدما استمع إلى شكاوى عدّة حول تخلّي الحكومة عن عقود الشغل المدعومة، الأمر الذي أضعف الجمعيات. يُذكر أنّ ثمّة متدخّلين طالبوه بالحفاظ على الخدمات العمومية، منددين بـ"دفن" خطة بورلو الواعدة حول الضواحي.






    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : ماكرون يعود لمغازلة الضواحي والأحياء الشعبية     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : المستشار الصحفى

     

     


     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    How does Canada’s Express Entry system work? دليلك إلى الهجرة لكندا المستشار الصحفى 0 1 24th May 2022 05:45 PM
    Canadians sponsored spouses the most from these... دليلك إلى الهجرة لكندا المستشار الصحفى 0 1 24th May 2022 05:45 PM
    ألمانيا تتوقع حظراً على النفط الروسي "في غضون... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 24th May 2022 05:45 PM
    ليبيا.. حوار بين قوى عسكرية في بوزنيقة بحثا عن... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 24th May 2022 05:45 PM
    تيك توك.. اشتراكات مدفوعة على البث التدفقي لصنّاع... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 24th May 2022 05:45 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]