إندبندنت: ما هو سر صمت بريطانيا على إعدامات السعودية؟ - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 9 مشاركات
    ♥♥♥♥ عمار يا كندا ♥♥♥♥
    الكاتـب : Ehab Salem -
    يابلاش - الجنسية المصرية بـ 10 ألاف دولار!
    الكاتـب : حشيش -
    ماذا تفعل لو نسيت مفتاح السيارة بداخلها؟
    الكاتـب : حشيش -
    الجاسوس... الياهو بن شاؤول كوهين يهودي من...
    الكاتـب : د. يحي الشاعر -
    دعـــــاء يـــــوم الجـمعـــة ... تقبل...
    الكاتـب : kokomen -
    مقاطعة ساسكتشوان فاتحة التقديم Occupations...
    الكاتـب : Alashkar -
    منى عبد الناصر فى حوار صريح وجرئ مع عمرو...
    الكاتـب : د. يحي الشاعر -
    شركاء إنقلاب 3 يوليو - أين هم الآن؟!
    الكاتـب : حشيش -
    إعتقال زياد العليمى وقيادات إخوانية
    الكاتـب : حشيش -

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    إندبندنت: ما هو سر صمت بريطانيا على إعدامات السعودية؟


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 25th April 2019, 07:10 PM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    Lightbulb إندبندنت: ما هو سر صمت بريطانيا على إعدامات السعودية؟

    أنا : المستشار الصحفى





    انتقد المتحدث باسم الحملة ضد الاتجار بالسلاح (كات) أندرو سميث، الحكومة البريطانية، لعدم اللامبالاة عندما قامت السعودية بإعدام 37 شخصا قالت إنهم ضالعون في الإرهاب، متسائلا عن موقف الغرب ومتى سيرفع صوته شاجبا.

    ويقول سميث في مقال في صحيفة "إندبندنت"، إن الرد من مقر الحكومة البريطانية ومكتب الخارجية على حملة الإعدامات الأخيرة والحملة الدموية التي يقودها ولي العهد محمد بن سلمان كان الصمت.

    ويشير الكاتب في بداية مقاله، الذي ترجمته "عربي21"، إلى حملة العلاقات العامة، ومحاولة تقديم ولي العهد صورة عن نفسه كونه مصلحا، التي شملت على زيارة لبريطانيا دعته فيها الملكة على غداء، واستضافه الأميران الشابان ويليام وهاري على مأدبة عشاء، بالإضافة إلى صورة أمام عتبة 10 داونينغ ستريت، ومقابلات أخرى عالية المستوى في أثناء زيارته التي استمرت ثلاثة أيام.

    ويلفت سميث إلى أن "حملة محمد بن سلمان لم تتوقف على بريطانيا، بل إنه جال الولايات المتحدة، وزار لوس أنجلوس للقاء عمالقة التكنولوجيا ورجال الأعمال ورموز الإعلام، وكان الهدف من وراء الزيارة تقديم صورة (الحداثي)، وقوة التقدم في بلد بحاجة ماسة للإصلاح".

    ويستدرك الكاتب بأن "صورة العام الماضي تبدو جوفاء اليوم، ففي الثلاثاء أعدمت السعودية 37 شخصا، معظمهم قتل بعد محاكمات قالت منظمة (أمنستي) إنها قامت على اعترافات انتزعت من خلال التعذيب، ومن بين الضحايا عبد الكريم الحواج، الذي اعتقل وعمره 16 عاما؛ لمشاركته في احتجاجات، وذلك بحسب أبحاث قامت بها منظمة (ريبريف) الحقوقية، التي قالت إن حالات الإعدام تضاعفت منذ وصول ولي العهد إلى السلطة".




    ويرى سميث أن "هذه الإعدامات هي آخر انتهاكات في سلسلة الجرائم التي تظهر تراجع حقوق الإنسان في السعودية".

    ويقول الكاتب إن "الكثير من المديح والثناء كيل للأمير لسماحه للمرأة بقيادة السيارة، لكن خلف هذه القصة نساء دافعن عن الحق، وعدد منهن اليوم خلف القضبان، ولعل أبشع جريمة نفذت في ظل حكم ولي العهد هي مقتل الصحافي جمال خاشقجي، الذي قتل وقطعت جثته في قنصلية السعودية في إسطنبول في تركيا".

    وينوه سميث إلى أن "التحقيقات في ظروف قتل الصحافي لا تزال مستمرة، إلا أن المخابرات الأمريكية ومؤسسات أمنية في الغرب تعتقد أن القيادة السعودية مسؤولة عنها".

    ويفيد الكاتب بأن "ولي العهد أشرف في الوقت ذاته على القصف المكثف على اليمن، وقتل في الحرب أكثر من 70 ألف شخص، المستمرة منذ أربعة أعوام، بالإضافة إلى وفاة عدد آخر بسبب الأزمة، وهناك 24 مليون نسمة -80% من عدد السكان- بحاجة للمساعدات الإنسانية العاجلة".

    ويرى سميث أن "العنف والوحشية اللذين اتسم بهما حكام السعودية لم يمنعهما من الاعتماد على الدعم العسكري والسياسي المطلق من قادة استعدوا لاستقبالهم كما في العام الماضي، فقد أصدرت الحكومة البريطانية مثلا رخصا لبيع السلاح بقيمة 4.7 مليار جنيه إسترليني، ومنها مقاتلات عسكرية وقنابل يستخدم الكثير منها في حرب اليمن".

    ويعلق الكاتب قائلا: "قد يندفع الواحد للنظر إلى صور العام الماضي والمصافحات في هوليوود في آذار/ مارس على أنها تصرف ساذج، لكن القوة الناعمة تترك تداعياتها على الواقع، فواحد من الأسباب التي سمحت لولي العهد بالحفاظ على حكمه الديكتاتوري جاء بسبب الدعم الذي يلقاه على الساحة الدولية، وبعض هذا الدعم القوي جاء من قادة مثل دونالد ترامب وتيريزا ماي".

    ويستدرك سميث بأن "الكثير من الدعم جاء نتيجة للتأثير الإيجابي وعمل الحكام المقربين منه، فالحرب في اليمن والأزمة فيها كانت مستمرة أثناء جولة ولي العهد في الدول الغربية، لكن هذا لم يمنع قادة العالم ونجومه من مصافحته، والتقاط الصور التي أضفت عليه شرعية".

    ويجد الكاتب أن "التغير الوحيد الذي حصل منذ تلك الزيارة أن هناك حديثا واسعا عن الانتهاكات التي يمارسها نظام ولي العهد، ما يتسبب بإحراج لمن صادقوا عليه".

    ويعتقد سميث أن "الضغط الدولي كفيل بإحداث تغيير، ولهذا طالبت المنظمة الدولية لحقوق الإنسان في السعودية، العالم لشجب التصعيد السعودي المستمر للانتهاكات، وعلى قائمة الشجب يجب أن يكون من رحبوا به في العام الماضي".

    ويبين الكاتب أن "مقتل خاشقجي وضع العائلة السعودية تحت المجهر، وأجبرها للإجابة على أسئلة كان يجب أن تواجهها قبل ذلك، لكن الإعدامات الأخيرة لا تظهر أنها أفعال ديكتاتورية تخشى من فقدان الأصدقاء".

    ويختم سميث مقاله بالقول إن "هذا كان ظاهرا في صمت الحكومة البريطانية ووزارة الخارجية فيها، فطالما استمرت حكومات مثل بريطانيا في دعم النظام السعودي وتسليحه، فهي لا تساعده على الإفلات من جرائم القتل فقط، بل إنها تساعده على ارتكابها".




    لقراءة النص الأصلي اضغط (هنا)




    مزيد من التفاصيل

     

     

     


    !Start Your Website Now

     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    12 مراهقا إسرائيليا يمثلون أمام المحكمة في قبرص... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 2 18th July 2019 03:30 PM
    دي ليخت إلى جوار كريستيانو رونالدو لمدة 5 أعوام أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 18th July 2019 03:12 PM
    روسيا مستعدة للتطبيع مع جورجيا ومحادثات قمة معها... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 3 18th July 2019 03:12 PM
    الليرة صامدة بعد استبعاد تركيا من برنامج... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 3 18th July 2019 03:12 PM
    انتقادات لشركة طيران هولندية بسبب "الرضاعة... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 3 18th July 2019 03:12 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]