سامر رضوان لـ"العربي الجديد":علينا اسقاط مصطلح الدراما المشتركة - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 


BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    سامر رضوان لـ"العربي الجديد":علينا اسقاط مصطلح الدراما المشتركة


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 5th May 2019, 08:40 AM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new سامر رضوان لـ"العربي الجديد":علينا اسقاط مصطلح الدراما المشتركة

    أنا : المستشار الصحفى







    أصريت على العودة إلى الدراما بنص سوري، هل دفعت ثمن ذلك هذا الإصرار غياب لثلاث سنوات؟

    صراحة لا أعرف كيف يتجرأ البعض على تناول بيئة لا ينتمون إلى خصائصها ولا يعرفون أدق تفصيلات الحياة فيها. فعندما نحلم بدراما تمتلك إمكانية الحياة، لا بد من الانتماء إلى المكان، وما يفرزه هذا المكان من طبيعة علاقات، وسياق لفظي، وأنماط سلوك، ودوائر ردود أفعال.
    إن الكتابة من وجهة نظري ليست إنتاج الحكاية، فهذا من اختصاص الجدّات ورواة المقاهي. الكتابة الدرامية هي ترجمة لمنظار الكاتب النقدي لمكان ينتج حكايته. أما الحديث عن الأثمان فهو محض ادعاء، لم أدفع أثماناً، القصة ببساطة أن شروط إنتاج عمل لي لم تكن موجودة، ولهذا غبت.

    افتقدت الدراما السورية خلال سنوات الثورة دراما تلعب على مكاشفة النظام، فهل تجد أن الدراما هي ملعب لمقارعة السلطة؟

    الكتابة بكل تصنيفاتها صرخات احتجاج، تحمل هجاءً للواقع وحلماً بواقع أكثر رحمة، وكل سلطة قامعة تهدم هذه الرحمة وترمي الحياة إلى نهر من القهر، أتحدث عن مطلق السلطة باستثناء سلطة القانون: اجتماعية أو سياسية أو دينية، إنها أدوات لإنتاج الكراهية، وتمكين الألم. لذلك لا تستقيم الكتابة في معجمي الشخصي إلا بمقارعتها ومحاولة مجابهتها، ولو بمرآة صغيرة توضع في وجهها كي ترى حجم بشاعتها.
    ومن سوء حظ الكتاب الذين يعيشون هذه المرحلة المسمومة أن زمن الرصاص قذفهم إلى أقصى أقاصي الألم، ألم الهوية والسلطات المتكالبة على تمزيقها من أجل العرش. فكيف ستضع عينك في عين نصك وأنت تكتب عن الأنهار والزهر في زمن الدم. لهذا لا يمكن كتابة عمل درامي دون وجود السلطة، بغيابها يصبح العمل ناقصاً، أو معقماً، بل خائناً في بعض الحالات.

    تغيير هوية أم اجتزاء أم تعديل، كيف تصنّف دخول الإطار اللبناني في توزيع وتسويق العمل؟

    هذا أحد الالتباسات النقدية المشاعة في المنطقة، والحديث عن خط لبناني وسوري ومصري لا يجرى الحديث عنه في أي دراما عالمية على صعيدها النقدي أو الشعبي، وكأن هناك أجهزة كبرى تعمل على إشاعة هذا الفهم الغريب وتعميقه.
    تعال نتذكر ظهور عمر الشريف في أفلام أميركية وكيف استقبله الجمهور. وهل مسلسل "بريكينغ باد" لممثلين أميركيين فقط؟ هل "غيم أوف ثرونز" كذلك؟ إذا كان السرد القصصي يفترض وجود ممثل روسي، وآخر أميركي، في "هاوس أوف كاردز"، كيف سآتي بممثل أميركي ليعلب شخصية روسية؟ هنا برأيي تكمن الخيانة للصناعة.
    إذا المشكلة ليست في الجنسيات المتعددة اللازمة لإتمام الحكاية، المشكلة في العقل الذي صاغها ولم يكن قادراً على تبريرها وإقناع المشاهد بضرورتها. كما في أغلب الأعمال المشتركة التي تركت هذا الانطباع وغذته لدى الجمهور. والمشكلة أيضاً في العقل الإنتاجي الذي لا يعنيه تأسيس علاقة احترام مع مشاهده.

    لهذا، أرى أن علينا إسقاط مصطلح الدراما المشتركة من معجم التداول النقدي، واستبداله بحكم قيَمي: دراما رديئة الصناعة، ودراما مصنوعة بمهارة. فكل رواية تلفزيونية، تجعلك تنتبه إلى جنسية الممثلين قسرياً، وتبعدك عن متابعة أجوائها لإحصاء جنسيات أبطالها، لا تستحق التصنيف.


    في ظل الصراع على وجود نص سوري خالص في الدراما، ألا تجد أن الكاتب هو أضعف حلقات العمل الدرامي هذه الأيام؟

    عند الحديث عن رأس المال، يصبح كل شيء ممكناً أمام سلطته، إنه الدكتاتور المطاع. عليك أن تختار إذاً، إما أن تكون من قادراً على تقديم التنازلات طمعاً بالحضور في الموسم الرمضاني، وإما أن تكون غير متوافق مع برنامج عمل الجهة المنتجة والممولة، وتنأى بنفسك ريثما تتحقق شروط لا تفرض تسوية مذلة.
    على صعيدي الشخصي، لم أسمح لصاحب مال أن يرتاح في مخاطبتي، كبيراً أم صغيراً، ولا مخرجاً ولا نجماً، لأنني فهمت أن العمل الجماعي يقوم على توزيع الأدوار.


    للمرة الثانية، توغل في نصوصك نحو الساحل السوري، فهل تجد أنّ فهم عقلية النظام الأمنية تبدأ من الإضاءة على طريقة تفكير حاضنته الشعبية؟

    صحيح أنني أذهب إلى الساحل للإشارة إلى العصبية الأولى التي اعتمد عليها نظام الأسد، لكنني لست ساذجاً لأساوم بين عقلية نظام أفعى كهذا، وبين مجموعة من الناس قبلوه تحت وهم دوافع يطول شرحها. اللاذقية في النص هي مكان أدبي، لأنني أرى أن الرواية القابلة للعيش تمتلك قدرة على التعالي عن زمنها ومكانها.


    بما أن تصوير "دقيقة صمت" تمّ في الداخل السوري، فهل خففت من حدّته نتيجة هذا الواقع؟

    نعم بكل تأكيد، فتغيير اسم البطل في المسلسل ناتج عن مخاوف ترتبط بدلالة الاسم طائفياً، وهذا ليس التغيير الوحيد. هناك في النص طمس للسبب الذي من أجله تم إعدام الشهود المطلوبين إلى محكمة دولية، للإدلاء بما لديهم في قضية اغتيال شخصية لبنانية. فبات الموضوع أنهم سيشهدون في قضية فساد تخص إحدى الشخصيات في العمل. لكن رغم هذه التغييرات، لا شيء سينقص من دلالات.

    ما المقولة التي تريد إيصالها في "دقيقة صمت"؟

    ببساطة: هناك شارع جاهز للقبول بأسفل فرضيات السلطة، حتى لو لم تكن هذه الفرضيات مقبولة من عقل معتل، فما بالك بعقل صحيح؟ السلطة في سورية شر مطلق دفع البسطاء أثمان توحشها.














    مزيد من التفاصيل

     

     

     


    !Start Your Website Now

     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    منذ تعليق رحلاتها.. بوينغ تعقد أول صفقة لطائراتها... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 20th November 2019 09:24 AM
    سيدة تنقذ حيوان كوالا من حرائق الغابات.. هذا ما... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 20th November 2019 09:24 AM
    توتنهام الإنجليزي يعيّن جوزيه مورينيو مدربا جديدا... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 20th November 2019 09:24 AM
    مؤشر الإرهاب العالمي 2019: طالبان أكثر فتكا من... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 20th November 2019 09:24 AM
    كيف تنجز أكثر من مهمة خلال اليوم على أكمل وجه؟ أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 20th November 2019 09:24 AM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]