الشرعية اليمنية وسقوط الأقنعة - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 


BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    الشرعية اليمنية وسقوط الأقنعة


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 7th May 2019, 01:32 AM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new الشرعية اليمنية وسقوط الأقنعة

    أنا : المستشار الصحفى




    بين أزمات أمنية واقتصادية، تتجدد معاناة اليمنيين المستمرة، وعلى الرغم من رفع السلطة الشرعية شعارات العمل الدؤوب على تحقيق الأمن والاستقرار، إلا أن رقعة الفساد السياسي والإداري والمالي اتسعت، وتم تقويض بناء مؤسسات الدولة الحديثة.
    تشكلت في جسد الشرعية اليمنية شبكة من مراكز النفوذ، ذات مصالح خاصة، منحت تغطية شرعية وسياسية، لتصل إلى مواقع متقدمة في سلم الشرعية، محققة لها عائدات اقتصادية ضخمة ومشاريع استثمارية كبرى، وظهرت طبقة جديدة من المسؤولين الذين لبسوا قميص الشرعية، وقدموا من الأحزاب والمتنفذين ومراكز القوى على أنهم رجال المرحلة، والأجدر برعاية شؤون المواطن اليمني، وقيادة مواجهة الانقلاب، لكنهم وجدوها فرصة ثمينة لجني الأموال، وزيادة فرص تسلقهم إلى مواقع السلطة العليا. أولئك المسؤولون يستمدون بقاءهم ليس من رضا المواطن عنهم، فهم بعيدون عن همومه واحتياجاته آلاف الأميال، بل من انخراطهم في صف الشرعية المسنود بدعم شبكة نفوذ عميقة، تتخادم معهم، وتحول دون المخلصين في استرداد الدولة والوطن المسلوبين، لأن في ذلك ضرباً لمستقبلهم السياسي، ومساساً خطيراً بمكاسبهم.
    استغلت الأحزاب مقاومة اليمنيين الانقلاب، وفرضت نفسها قائدة للمقاومة، جانية من ذلك أكبر قدر من التعيينات لكوادرها، فحرفت بوصلة النضال إلى نضال لتقوية نفوذها داخل مؤسسات الشرعية، وتحسين الوضع الاقتصادي والإداري لقيادات صفها الأول والقيادات الوسطى، نجم عن ذلك صراع محموم بين الأحزاب، بررته بوجود اختلافات سياسية، لكنه في حقيقة الأمر يعزى إلى احتدام صراعها حول غنائم سلطوية واقتصادية تعتقد أنها هي التي تكفل لها الحضور الفاعل في المشهد السياسي والتأثير على الرأي العام وتوجيهه بما يخدم أهدافها.
    مؤسسات السلطة الشرعية المدارة عن طريق المحاصصة والتقاسم بين حلفاء الشرعية لا يستفيد منها سوى الأحزاب وشركائها ومراكز القوى القبلية والمناطقية، إذ إن الشرعية وحلفاءها تستخدم في الوظيفة العامة سلاح الابتزاز، فتمنح في هرمها الوظيفي درجات الصف الأول وما يليه، إما لكسب مواقف مساندة لها، أو لإسكات معارض لها، من دون أن يكون هناك أي حضور لمعايير النزاهة والكفاءة؛ ولذلك أصبح جل من حولها من الفاسدين والمطبلين، حباً في السلطة أو رغبة في عطائها! والذين لا تحكمهم المبادئ يحتكمون لقاعدة من يكسب؟! إن كان من معارضيهم شجبوا ونددوا، وإن كان من مؤيديهم أيدوا وساندوا.
    تزعم الأحزاب أن مواقفها نابعة من خوفها على الوطن، ووقوفها أمام مؤامرات الأعداء، وحرصها على وحدة الصف، غير أن تلكم المواقف يتقاطر منها لعاب الطمع على ما هو حق للجميع، ولذلك فهي لا تفتأ تشكك باستمرار في مواقف الآخرين، وتدعي الوطنية وترمي الآخرين بالعمالة، لتغطي فشلها الذريع في المساهمة في تقديم نموذج مشرف لسلطة يحترمها ويثق فيها اليمنيون.
    تحتاج إدارة وضع كالذي يمر به اليمن إلى أحزاب جسورة لا تتجاهل أو تستهين بالآخرين، تتحمل المسؤولية، معترفة بالخطأ، مقدمة حلولاً جذرية، لا سراباً وحلولاً شكلية، وتتنازل عن المغانم الحزبية العائقة أمام مشروع الدولة الحديثة، وتسعى إلى محاسبة من انتفخت كروشهم ونمت أرصدتهم على حساب القضايا الوطنية. وعليها أن تعي أن ثمة فرقاً بين أن تكون أحزاباً وطنية من أجل الوطن وأن تكون أحزاباً من أجل مصلحتها المودية بالوطن! وأن تدرك أنه لا يوجد أسوأ من ساسة لئام لا يوحدهم عدو، يحملون الوطن في جيوبهم! عاجزين عن حمله على أكتافهم! يختلفون في تقاسم الكعكة الصغيرة، فأنَّى لهم حماية الكعكة الكبيرة.





    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : الشرعية اليمنية وسقوط الأقنعة     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : المستشار الصحفى

     

     


    !Start Your Website Now

     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    يوفنتوس يرحل لمواجهة أتلانتا بدون رونالدو.. وساري... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 22nd November 2019 01:30 PM
    الـ"كاف" يختار الدوحة مسرحا لمباراة كأس السوبر... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 22nd November 2019 01:30 PM
    روسيا تحظر بيع الأجهزة الإلكترونية بلا برمجيات... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 22nd November 2019 01:30 PM
    الدولار يقفز إلى 1950 ليرة في عيد استقلال لبنان صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 22nd November 2019 01:30 PM
    تراجع كبير في الإقبال على حلوى المولد في مصر صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 22nd November 2019 01:30 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]