الإيرانيون لا يشربون النفط - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 9 مشاركات
    مشكلة مع سفاري
    الكاتـب : Matrix -
    الخطوط البريطانية توقف رحلاتها للقاهرة
    الكاتـب : حشيش -
    إيران تحتجز ناقلة نفط بريطانية وطاقمها
    الكاتـب : حشيش -
    مات كافر - ملعون أبو الفقر!
    الكاتـب : حشيش -
    إلعبي يا ألعاب
    الكاتـب : حشيش -
    ♥♥♥♥ عمار يا كندا ♥♥♥♥
    الكاتـب : Ehab Salem -
    دعـــــاء يـــــوم الجـمعـــة ... تقبل...
    الكاتـب : kokomen -
    يابلاش - الجنسية المصرية بـ 10 ألاف دولار!
    الكاتـب : حشيش -
    ماذا تفعل لو نسيت مفتاح السيارة بداخلها؟
    الكاتـب : حشيش -

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    الإيرانيون لا يشربون النفط


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 7th May 2019, 01:32 AM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new الإيرانيون لا يشربون النفط

    أنا : المستشار الصحفى




    كان ذلك غداة انتصار الثورة الإيرانية قبل نحو أربعين عاماً، حين علت موجةٌ زائدةٌ من الحماسة الجماهيرية الهادرة في ساحات طهران، طالب فيها الحشد، المستشيط غضباً إزاء الموقف الأميركي المعادي للثورة، بضرورة قطع النفط عن الغرب عقاباً له، في استعادةٍ لواقعة قطع النفط العربي اليتيمة قبل نحو ست سنوات في حرب أكتوبر في العام 1973، فرد الإمام آية الله الخميني عليهم بالقول: نحن لا نشرب النفط، فماذا نصنع به إذن؟
    حضرت هذه الحكاية الصغيرة إلى الذهن، وأملت نفسها عنوانا مناسبا، ربما، لهذه المطالعة السريعة، خصوصاً ونحن بعد في أول سجالٍ لا نهاية له، من المواقف والتعليقات والتخمينات والتساؤلات والسيناريوهات المتعلقة بخيارات إيران المتاحة، وردود فعلها المحتملة، إزاء تعرّض البلد الذي يقف اقتصاده على شفير هاويةٍ، لعقوباتٍ أميركيةٍ هي الأقسى في التاريخ المعاصر، إن لم نقل عقوبات كسر عظم وحصارٍ خانق.
    منذ اعتمدت إدارة ترامب استراتيجية الضغوط القصوى لحمل طهران على تغيير سياساتها، وتوعدت على رؤوس الأشهاد بتصفير عداد ثالث أكبر بلد مصدّر للنفط، اتبع القادة الإيرانيون، في المقابل، سياسة التهوين والاستخفاف بتداعيات العقوبات من جهة أولى، والتلويح بردود فعل غير متوقعةٍ من جهة ثانية، فيما تمسّكوا، طوال الوقت، بمظاهر التجلد والندية والثقة بالنفس، وتصنّعوا القدرة على تجاوز المأزق، إلا أنهم تفوقوا على أنفسهم، كالعادة، في صرف التهديدات العنترية.
    ومع أن تهديدات إيرانية كثيرة مفعمة بالمبالغات التقليدية لا تؤخذ على محمل الجد، وتُعتبر مجرد كلام فارغ للاستهلاك الداخلي، إلا أن السؤال الذي لم يبرح النقاش مطلقاً؛ ماذا في وسع طهران أن تفعل إذا تم منع تصدير نفطها، وجرى حرمانها من المصدر الرئيس لإيراداتها؟ هل ستعقد يديها خلف ظهرها من دون حراكٍ وتتفرّج؟ وكيف ستبدو عليه صورة الجمهورية الإسلامية الباذخة وقد انكسرت هيبتها؟ وعلى من تعوّل بعد اليوم، وقد انفض عنها الحلفاء المفترضون والشركاء التجاريون؟
    بكلام آخر، هي ستلجأ إيران حقاً إلى استخدام الطلقة الأخيرة في البندقية، أو اتباع ما يعرف بالسياسة الانتحارية، ونعني بذلك إغلاق مضيق هرمز؟ وقبل ذلك هل الجمهورية الإسلامية قادرة على هذا الفعل الذي تتمنى إدارة ترامب حدوثه، وربما استدراج طهران إليه، لتسوّغ شن الحرب الكبيرة في ظروفٍ مثالية، وتبرير مشروعية هذا الخيار المفضل لدى صقور الإدارة التي أدرجت الحرس الثوري، بالأمس القريب، منظمة إرهابية، بل وصنّفت إيران ذاتها راعيةً للإرهاب ومصدرا للشر كله.
    وهناك أسئلة أخرى مهمة، تتفرع من السؤال الأهم، مثل: هل تؤدي هذه العقوبات إلى مواجهة عسكرية مع إيران؟ وإذا وقعت فأين ستقع؟ ومع من؟ أو بواسطة أي من الوكلاء؟ وغيرها من الأسئلة التي تشغل بال المخططين العسكريين وقادة الأساطيل. غير أن الحقيقة الثابتة، وحدها، بين هذا الفيض المتلاطم من علامات الاستفهام، أن الأوراق الإيرانية في مواجهة القوة العظمى الوحيدة كسيحة، وإن خيرات طهران المتاحة نظرياً غير صالحة للاستخدام، بل وعدمية.
    ولكن، إذا كان الإيرانيون غير قادرين على بيع نفطهم بالنتيجة، ولن يشربوه بطبيعة الحال، فما الذي يستطيعون فعله والحالة هذه، سوى التهديد بالانسحاب من الاتفاق النووي، وهو ما سيحرّر الأوروبيين من حرجهم وضعفهم، أو إلغاء عضويتهم في معاهدة حظر الانتشار النووي، وهو قرار ضررُه أكبر من نفعه، وحدّث ولا حرج عن عبثية إغلاق مضيق هرمز، وما سيجرّه من مضاعفات تمسّ مصالح الدول الكبرى، وما سيقدّمه من سانحةٍ تتحرّق لها الذئاب في إدارة منفلتة العقال.
    ليس من شكٍّ في أن الإيرانيين الذين لا يشربون النفط، ولا يشربون الجعة أيضاً، وأن النظام الذي تمرّس في مقاومة العقوبات والتحايل عليها، ليس أمامه من أفضلياتٍ غير مواصلة سياسة الصبر الاستراتيجي، وتكتيك فن الانحناء إلى أن تمر العاصفة الهوجاء، لعل ذلك يحرم ترامب من تحقيق مكاسب ملموسة، قبل بدء سباق الانتخابات الرئاسية التي بدأت قبل موعدها، وربما يحرمه الفوز بولايةٍ ثانية، لا قدّرت الأقدار نجاحَه.






    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : الإيرانيون لا يشربون النفط     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : المستشار الصحفى

     

     


    !Start Your Website Now

     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    ترامب: اتفاق على الموازنة بين الديموقراطيين... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 23rd July 2019 12:05 AM
    ظريف لجونسون: لا نريد المواجهة مع بريطانيا صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 6 22nd July 2019 11:31 PM
    الأمم المتحدة تتجنب إدانة هدم وادي الحمص: اكتفت... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 3 22nd July 2019 11:31 PM
    فاروق الفيشاوي يعتذر عن "الملك لير" بسبب... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 3 22nd July 2019 11:31 PM
    موظفات باكستان ضحايا التحرش الجنسي صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 22nd July 2019 11:31 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى alm[email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]