طبول الحرب - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 


golfopportunities.com

BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    أرشيف موسيقى وأغانى
    (الكاتـب : Rapt ) (آخر مشاركة : هيفاء مطارد)

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    طبول الحرب


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 12th May 2019, 04:33 AM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new طبول الحرب

    أنا : المستشار الصحفى





    صوت الطبول الأميركية يقرع في أذنيّ وكأنه يصدر من المياه الإقليمية ليصل صداه إلى العراق وربما سورية، وبدرجة أقل إلى لبنان واليمن. وبحسب ما أسمعه، فإن الصوت قد لا يصل إلى طهران، على الأقل في الوقت الراهن، أو بحسب ما يصدر من أصوات لهذه الطبول حاليا، ومن لا يسمع هذا الصوت عليه بمراجعة أقرب مقر لفصيل مسلح مدعوم إيرانياً ليرى ويسمع تبدّل ألوان الوجوه وتسارع نبضات دقات القلوب?.
    لا نقبل اللون الرمادي، فإما معنا أو مع إيران، هذا ما نقلته مصادر صحافية وسياسية قريبة من مكتب رئيس الوزراء العراقي، عادل عبد المهدي، عن وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، الذي زار بغداد بطريقة مفاجئة أو بالطريقة التي يفضّل قادة الصف الأول في الإدارة الأميركية الذين اعتادوا على ركل الباب والدخول من دون التكلف بطرقه أو حتى إصدار أي صوت قبل دخولهم.
    ما نقلته المصادر شبه الرسمية عن بومبيو، أنه أخبر رئيس الوزراء بضرورة إخضاع الفصائل المسلحة للحكومة، ومن أي تصرفات طائشة ستضعها تحت مرمى النيران الأميركية المباشرة. ويبدو أن الاستخبارات الأميركية رصدت تحركات جدية لضرب المصالح الأميركية داخل العراق وخارجه، واستخدام منصات إطلاق لصواريخ بالستيَّة من الأراضي العراقية، حيث نشرت تقارير سابقة أنّ عشرات الصواريخ مع منصاتها تمّ نشرها في مناطق متفرقة من البلاد، لكن الولايات المتحدة لم تحرك ساكنا إزاء تلك الأنباء. ويبدو أن التقارير الأخيرة دفعت وزير الخارجية الأميركي إلى هذه الزيارة المفاجئة، والتي تقاطعت مع زيارة رسمية إلى برلين. لكن قبل ذلك بساعات قررت الإدارة الأميركية إرسال قوة بحرية ضاربة مكونة من حاملة الطائرات العملاقة (إبراهام لنكولن) وبصحبتها أربع سفن حربية مدمرة، وتضم هذه القوة البحرية فرقاطتين ومدمرتين وقرابة سبعين طائرة مقاتلة وقاصفة. وقبلها بشهر تقريبا أرسلت واشنطن سربين لطائرات إلى الإمارات، كل تلك القوات، والتي تعد جميعها قوة جوية ضاربة بما فيها طائرات? B52 ?المدمرة، تؤكد أن نية الإدارة الأميركية هي ضرب أهداف محددة، كما حصل في وقت سابق مع العراق قبل الغزو الأميركي واحتلاله. ولعل مخاوف واشنطن من وكلاء إيران في العراق مبررة، لا سيما بعد أن استهدف صاروخ أطلقه مجهولون على قوة عسكرية أميركية أثناء وجودها في قاعدة التاجي شمالي بغداد، إضافة إلى اشتباك مسلح حصل بين قوات أميركية وقوات تتبع للشرطة الاتحادية التي تتكون معظم عناصرها من قوات فيلق بدر بقيادة هادي العامري، قرب مدينة كركوك النفطية، وأصيب على إثر ذلك ثلاثة من عناصر الشرطة الاتحادية. وسبق ذلك كله تهديدات لقيادات في الحشد الشعبي وفصائل مسلحة للقوات الأميركية داخل العراق، في حال أعادت انتشارها على الأرض العراقية. وبعض تلك التهديدات ذهبت إلى أبعد من ذلك لتحذّر من استهداف إيران أو تضييق الخناق عليها، ما يؤكد أن الأمور ستكون معقدة على حكومة عبد المهدي وقيادة الحشد، وحتى القيادة الأميركية، حيث تفرض المواجهة نفسها على الجميع، لاسيما في ظل الاستماتة في الدفاع عن النظام الإيراني داخل العراق، على الرغم من شبه الإجماع الدولي على كبح جماح النفوذ الإيراني في المنطقة?.
    ?القوات الأميركية البحرية الضاربة التي وصلت إلى الخليج العربي قد تقوم بضربات جوية لأهداف محددة لها في العراق، وغالبا تلك الأهداف تتبع لفصائل مسلحة قريبة من إيران، حيث تضم مقار لمعظم تلك الفصائل، خصوصاً المقار التي تحوي مراكز تدريب عسكري وضباطاً وعناصر استخبارات إيرانية وعناصر من الحرس الثوري الذين يشرفون على التدريب والتوجيه، خصوصاً في المعسكرات التي تقع في المناطق التي شهدت عمليات عسكرية ضد داعش. وتضم معظم هذه المقار، إضافة إلى المعسكرات، سجوناً سرية تحوي داخلها آلاف المعتقلين المغيّبين قسراً من أهالي المناطق التي كان يسيطر عليها داعش.? ?
    ستشهد الأيام القليلة جداً المقبلة تغيراً في مواقف بعض الجهات السياسية واختفاءً لأخرى، في حين ستصعِّد الأطراف القريبة من طهران في خطابها الإعلامي، وسنشهد، كما هو معتاد، ظهور جماعات بمسميات جديدة ووجوه مخفية على الإعلام تهدد وتتوعد المصالح الأميركية في حال التعرّض لإيران أو وكلائها في العراق. وفي الوقت ذاته ستحاول حكومة عادل عبد المهدي والأطراف السياسية المتنفذة، التأخير قدر الإمكان في إعلان الموقف الرسمي النهائي لها، إذا كانت قد اختارت حليب البقر الأميركي أو الساهون الإيراني، في محاولةٍ لكسب الوقت والمناورة لإيجاد وساطة وحل يبعد الحرَج ويأتي لإيران بالفرَج. لكن يبدو أن هذه المرة لا صوتَ يعلو على صوت طبول الحرب، ولا مكان للوكلاء في المنطقة، فهل سمع بومبيو أو سيده ترامب أغنية لطيفة التونسية ليرفضا الرمادي؟ أم أنه زمن غلبة الروم وانتهاء مغامرة عودة هيمنة بلاد فارس في شرق الأرض؟





    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : طبول الحرب     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : المستشار الصحفى

     

     



     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    سخرية من براءة نجلي مبارك في قضية التلاعب بالبورصة صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 22nd February 2020 02:21 PM
    كورونا يهدد تجارة العراق وإيران... وبغداد تؤكد... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 22nd February 2020 02:21 PM
    وفاة معتقل مصري جديد داخل محبسه بسبب الإهمال الطبي صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 22nd February 2020 02:21 PM
    المركز العربي في الدوحة يبحث "مليشيات وجيوش":... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 22nd February 2020 02:21 PM
    أمير قطر يزور الأردن وتونس والجزائر صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 22nd February 2020 02:21 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]