المعارضة السودانية تضبط اعتصام الخرطوم: إزالة المبررات أمام العسكر - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    هُنا .. سأتنفَّس قليلاً ..
    (الكاتـب : نانا ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    المعارضة السودانية تضبط اعتصام الخرطوم: إزالة المبررات أمام العسكر


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 18th May 2019, 04:33 AM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new المعارضة السودانية تضبط اعتصام الخرطوم: إزالة المبررات أمام العسكر

    أنا : المستشار الصحفى







    تتمسّك المعارضة السودانية باستمرار اعتصامها أمام مقر قيادة الجيش في العاصمة الخرطوم، والذي بات من أهم الأوراق في يدها التي سعى المجلس العسكري لضربها عبر الحديث عن أن الاعتصامات تعرقل حركة السير والقطارات ونقل المواد الغذائية للولايات، فيما تعرّض المعتصمون لأكثر من هجوم لفضّ اعتصامهم سقط فيها العديد من الضحايا. ولسحب أي مبررات أمام العسكر، أعاد المعتصمون حصر انتشارهم أمام مقر قيادة الجيش في الخرطوم، تلبية لنداءات أطلقتها "قوى الحرية والتغيير" لإزالة ما يراه المجلس العسكري عقباتٍ تحول دون إكمال التوافقات بشأن تسليم السلطة للمدنيين في مرحلة ما بعد الرئيس المخلوع عمر البشير. مع ذلك، ترفض المعارضة أي تراجع، بل تهدد بالعصيان المدني وتصعيد تحركاتها في حال تراجع المجلس العسكري عن تعهّداته بتسليم السلطة للمدنيين. وبصورة أحادية، أعلن رئيس المجلس العسكري عبد الفتاح البرهان، يوم الأربعاء الماضي، وقف المفاوضات مع "قوى الحرية والتغيير" لمدة 72 ساعة، احتجاجاً على ما أسماه التصعيد غير المبرر من قبل المعارضة. ولخّص البرهان الاعتراضات ضد المتظاهرين والمعارضة، باستفزاز واستعداء العناصر الأمنية، والسماح باندساس مسلحين في أوساط المعتصمين، وإغلاق طرق مرور رئيسية، إلى جانب إعاقة حركة القطارات الواصلة بين موانئ التصدير في البحر الأحمر وبقية ولايات السودان. ولقي سبعة من المعتصمين وضابطٍ في القوات المسلحة، مصرعهم، إثر هجماتٍ شنتها قوات عسكرية على حُماة "المتاريس" في نقاط بعيدة نسبياً عن مقر الاعتصام أمام مقر قيادة الجيش.

    وبالنسبة للأوضاع في محيط الاعتصام راهناً، أكد المتحدث باسم "تجمع المهنيين السودانيين" أحمد الربيع، عودة الاعتصام إلى حدوده الجغرافية المعروفة يوم انطلاقته في 6 إبريل/نيسان الماضي، مع الحرص على السلمية باعتبارها أهم مقومات الثورة، إلى جانب ضبط النفس إزاء استفزازات العناصر الأمنية. وقال الربيع لـ"العربي الجديد"، إن "الاعتصام حالياً محصور أمام دار الشرطة شرقاً، وحتى الشارع المار شرق وزارة الصحة الاتحادية غرباً وتقاطعاته مع شارع النيل، ومن تقاطع طلمبة النحلة جنوباً وإلى شارع النيل شمالاً". وتقع قيادة الجيش في قلب العاصمة الخرطوم، وتوصل شوارعها إلى جسور رئيسة تربط مدن العاصمة الثلاث الخرطوم، وبحري، وأم درمان.







    وأكد الربيع أنهم حرصوا حتى قبل إذاعة بيان البرهان، على إزالة المتاريس خارج رقعة الاعتصام لضمان سهولة الحركة، ولضمان وصول المواكب والمواد الغذائية إلى ساحة الاعتصام، مع الإبقاء على المتاريس المحيطة بالاعتصام لضمان سلامة المعتصمين "من هجمات القوى المعادية للثورة". وأضاف: "لم يكن الاعتصام يوماً معيقاً للحركة أو انسياب السلع والخدمات"، مبدياً استغرابه من إقدام المجلس على تعليق المفاوضات، وربط ذلك بإزالة "المتاريس"، في وقتٍ ارتضت المعارضة الجلوس مع قادة المجلس العسكري بعد ساعاتٍ فقط من حوادث قنص المعتصمين عند "المتاريس". وقال: "ذلك السلوك ينم عن تعرض المجلس لضغوط من قبل جهة (لم يذكرها) ولا تريد إكمال عملية تسليم السلطة للمدنيين".

    وبالنسبة للمفاوضات لنقل السلطة، ألقى الربيع باللائمة على المجلس العسكري في إطالة أمد التفاوض، وتوعّد باستمرار التصعيد الثوري وصولاً إلى الإضراب السياسي والعصيان المدني الشامل، في حال ظهر تراجع المجلس عن تعهداته السابقة بتسليم السلطة للمدنيين. وتوافقت قوى المعارضة والمجلس العسكري، منتصف الأسبوع، على هياكل السلطة المدنية، في أعقاب مفاوضات مضنية دامت لأكثر من شهر، فيما لا تزال بعض النقاط مؤجلة لجولة أخرى. وكانت حركة المرور في العاصمة السودانية بشكل طبيعي، يوم أمس الجمعة، بعد فتح الشوارع الرئيسية، إلى جانب التزام الثوار بوقف التظاهرات الليلية وإغلاق الطرق في أحياء الخرطوم.

    وقال الناشط في الحراك، محمد مالك، لـ "العربي الجديد" إن مظاهر الثورة تنحصر حالياً في محيط الاعتصام، وليس هناك أي مظاهر للتصعيد خارج جغرافية المكان، التزاماً بالتوجهات التي أصدرها "تجمع المهنيين السودانيين"، مؤكداً "وصول عدة مواكب سلمية مناصرة للثوار، من مختلف أحياء العاصمة". وكشف عن تلقيهم اتصالات من الولايات لتسيير مواكب جديدة لمقر الاعتصام، لإنهاء مماطلات المجلس العسكري في تسليم السلطة.

    وحثَّ مالك الأهالي على التقاطر إلى ميدان الاعتصام فيما تبقى من عمر المهلة التي وضعها المجلس العسكري قبل إعادة التفاوض، "وذلك لقطع الطريق أمام جهاتٍ خارجية تريد تكرار السيناريو المصري للإبقاء على البرهان بدعوى تحول الاعتصام إلى مهددٍ أمني". وقدَّر مالك المعتصمين في محيط القيادة حالياً بمئات الآلاف، وقال إن محاولات فض الاعتصام المتكررة تُكسبهم عملياً مزيداً من الزخم والمناصرين الوافدين لحراسة مكتسبات الثورة. من جهته، قال أستاذ العلوم السياسية، عبد اللطيف محمد سعيد، في تصريح لـ"العربي الجديد"، إن "إطالة أمد التفاوض بين قوى المعارضة والمجلس العسكري، تشي بغياب الرؤية الاستراتيجية لدى الطرفين". وأضاف: "ذلك يترتب عليه استمرار الاعتصام القائم في منطقة استراتيجية، ما يشكل خطراً أمنياً في ظل تربص عدة جهات وإرادات خارجية وداخلية بالبلاد".












    مزيد من التفاصيل

     

     

     


     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    المريخ السوداني يستعين بمدرب تونسي لاستعادة أمجاده صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 23rd May 2022 03:31 PM
    أنتوني هوبكنز يلعب دور سيغموند فرويد*في فيلم جديد صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 23rd May 2022 03:31 PM
    مخاوف متزايدة من حدوث مجاعة بسبب الحصار الروسي في... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 23rd May 2022 03:31 PM
    كريم القريطي: أجسادٌ بشرية تنتظِر صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 23rd May 2022 03:31 PM
    دراغر والخزري يثيران مخاوف منتخب تونس قبل مواجهة... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 23rd May 2022 03:31 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]