مركز إسرائيلي: مؤشرات مقلقة حول استقرار الأردن - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 


BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    مركز إسرائيلي: مؤشرات مقلقة حول استقرار الأردن


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 21st May 2019, 01:50 PM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    Lightbulb مركز إسرائيلي: مؤشرات مقلقة حول استقرار الأردن

    أنا : المستشار الصحفى





    سلط تقدير إسرائيلياستراتيجي، الضوء على العوامل الداخلية والخارجية المؤثرة في استقرار الأردن،مؤكدا أن هناك مصلحة إسرائيلية في الحفاظ على استقرار المملكة، مقترحا حوارا شاملابين عمان و"تل أبيب".

    وأكد "مركز بحوثالأمن القومي" التابع لجامعة "تل أبيب" العبرية، في تقديراستراتيجي أعدته؛ السفير الإسرائيلي السابق في عمان عوديد عيران، أنه "لميسبق أن كانت مكانة الأسرة المالكة الهاشمية في الأردن موضع علامة استفهام منذتأسيس المملكة".

    وذكر أن"الانتقادات على سلوك الملك عبدالله الثاني في معالجة مشاكل المملكة تعاظمتفي السنتين الأخيرتين"، منوها أنه "من الممكن التعاطي بشك مع التقاريرفي الصحافة الأردنية عن تنظيم سري ضد الملك، يشارك فيه بعض من أصحاب المناصب فيمحيطه، غير أن الملك أعطى تأكيدا علنيا عن ذلك؛ عندما عين أحمد حسني مديرا جديدالجهاز المخابرات العامة، إضافة لتغيير مسؤولين آخرين في القصر".

    ونوه المركز في دراستهالتي تأتي ضمن نشرة استراتيجية يصدرها بشكل شبه بعنوان: "نظرة عليا"، أن"الملك تباهى بأجهزة الأمن، التي على حد قوله نجحت في العثور على محاولاتيائسة ضد الأمة في الفترة الأخيرة، وأعتبر أن هذه مرحلة معقدة تنطوي على تحديات،يقف فيها الأردن أمام انعدام استقرار إقليمي ومناخ دولي متوتر".

    وأوضح أنه "منذتأسيس الأردن وهو يتصدى لمشاكل اقتصادية وجودية، تنبع من انعدام المقدرات الطبيعيةومصادر الدخل المحلية، إضافة لاستضافته لموجات كبرى من المهاجرين بالنسبة لحجمسكانه"، لافتا أن "التصدي لهذه المشاكل يجبر الأردن للاعتماد على تجنيدمنح وقروض من دول مانحة ومؤسسات دولية".

    وأضاف: "صحيح أنالأسرة الدولية تساعد الأردن في تحمل العبء المالي الذي ينطوي على استضافةاللاجئين السوريين، ولكن عمان تواصل تحمل العبء الاقتصادي، القانوني والسياسي بعيدالمدى والذي ينطوي على واقع أقلية واسعة جدا، (نحو 15 في المئة من السكان) دونمكانة واضحة".

    ومن جهة أخرى،"الدول المانحة تقف أمام واقع اقتصادي – سياسي، داخلي ودولي، يضع علامةاستفهام على قدرتها على المواظبة على مستويات مساعدة تستجيب وإن جزئيا لاحتياجاتالأردن".

    ولفت المركزالإسرائيلي، إلى أن مطالب صندوق النقد الدولي عام 2016، من الأردن إجراء إصلاحاتفي منظومة الضرائب كشرط لمنحه القروض، وارتفاع أسعار الوقود والكهرباء، أدى لتمردالبرلمان الأردني ورفض تبنيها، واضطر الملك إلى إقالة رئيس الوزراء هاني الملقي،وشرعت الحكومة الجديدة برئاسة عمر رزاز، بحوار انتهى بتبني البرلمان جزءا كبيرا منالمطالب".



    اقرأ أيضا: كاتبة إسرائيلية: رغم المصاعب الأردن يحرص على أمن إسرائيل

    وأشارت استنتاجاتتقرير صندوق النقد، إلى ضعف النمو الاقتصادي في 2018، لأن البطالة بقيت بمعدل 18في المئة، وارتفع العجز الحكومي نهاية 2018 إلى 2.4 في المئة من الناتج المحليالخام.

    ولفت التقرير أن قرضابمبلغ 500 مليون دولار من البنك الدولي، وضمانات مساعدة بمبلغ 2.5 مليار دولاروإيداعات مالية من الكويت، السعودية والإمارات بمبلغ 1.6 مليار دولار، إلى جانبرفع الفائدة من البنك المركزي الأردني؛ كل هذه ساعد في استقرار المنظومة النقدية،ولكن بقي تصنيف الأردن لدى شركة "ستاندرد آند فور" من BB إلى B+

    وذكر التقرير، أنالوضع في سوريا المتأثر بتطورات غير مرتقبة، من شأنه أن يمس باحتياطات العملةالصعبة لدى الأردن، ويزيد من معدل التضخم المالي لديه".

    ونبه عيران الذي ترأسفريق التفاوض مع الفلسطينيين ما بين عامي 1999- 2000 في تقديره، أن "كل توقع(إيجابي في الأردن) سيكون متعلقا بالتنفيذ الدقيق لقانون ضريبة والالتزام بأهدافالجباية"، لافتا أنه رغم أن قرارات الحكومة في مجال الضريبة وإلغاء الدعمالحكومي، إلا أنها تواصل إثارة حفيظة أعضاء البرلمان ومظاهرات جماهيرية في الأردن".

    كما "يواصلالنزاع الفلسطيني-الإسرائيلي العصف بالرأي العام في الأردن وإشغال بال الملك،ويضاف إلى هذا عناصر تفاقم آثار النزاع على علاقات الأردن مع إسرائيل، خاصة معتصاعد التوتر في الأقصى عقب صراعات السيطرة بين محافل إسلامية، تسعى لتعزيزسيطرتها على الحرم، وبين إسرائيل التي تسعى لتحقق سيادتها في الحرم".

    وأوضح الدبلوماسي، أنالأردن يسعى عبر الوصاية على الأماكن المقدسة بالقدس، لـ"تعزيز مكانتهالدولية وتوجيه النقد الداخلي على سلوك النظام إلى احتجاج جماهيري ضد إسرائيل،وإلى دعم الملك وتصنيفه كحامي المقدسات الإسلامية في القدس".



    اقرأ أيضا: رئيس وزراء أردني سابق: قمة تونس لم تقدم لفلسطين شيئا

    وقدرت الدراسة، أنه"في حال سمحت حكومة إسرائيل الجديدة باتخاذ خطوات لضم أجزاء من الضفةلإسرائيل، سيقف الأردن على رأس المعسكر العربي الذي يدعو الأسرة الدولية لعدمالاعتراف بهذه الخطوات، وشجب الخطوة الإسرائيلية وربما فرض عقوبات عليها إذا لمتمتنع عن هذه الخطوة".

    وفي سياق تقويم الوضعالسلبي، "تضاف المضاعفات المتوقعة لصفقة القرن للرئيس الأمريكي دونالد ترامب،حيث يكرر الملك عبدالله، في لقاءاته بأنه لا يوجد حل غير حل الدولتين، فهو يجدصعوبة أن يخفي معارضته لكل حل آخر"، مرجحا أن "يعارض الملك الخطةالأمريكية بلغة واضحة على رؤوس الأشهاد، وذلك كي يسكت أولئك الذين يهمسون فيالخفاء في عمان، لأن المساعدة الأمريكية سخية؛ فهي من سيلطف حدة رد فعله"،بحسب المركز الإسرائيلي.

    وزعم أن"العلاقات الفاترة بين إسرائيل والأردن، ستقف في الأشهر القادمة أمام عواملتوتر عديدة، بالإضافة إلى الجمود في المفاوضات الإسرائيلية – الفلسطينية والتوترالمتواصل في الحرم، سيتعين على إسرائيل والأردن أن يواجها بيان الأردن بأنالتسويات حول نهرايم وتسوفر (الباقورة والغمر) لن تستأنف".

    وتابع: "كما أنمحاولات إسرائيل ضم مناطق في الضفة، عدم التوافق على قناة البحرين بين البحرالأحمر والبحر الميت، انتقاد متواصل في الأردن على صفقة بيع الغاز من إسرائيلوصفقة القرن الأمريكية، كل بند من هذه يهدد جوهر ومضمون العلاقات".

    وأكد "مركز بحوثالأمن القومي"، أن "هناك مصلحة إسرائيلية في الحفاظ على استقرار الأردن،والتطورات في الشرق الأوسط في العقد الأخير عززت هذه المصلحة".

    وأفاد بأن"لإسرائيل تأثير لا بأس به على قدرة الأردن على التصدي لجزء من التحديات التييقف أمامها، ولهذا السبب يفترض وجود تفكير استراتيجي إسرائيلي، إلى جانب استعدادأردني وإسرائيلي للامتناع عن خطوات استفزازية؛ رغم الضغوط الداخلية لدىالجانبين"، منوها أن الوضع "يستوجب أيضا حوارا شاملا بينهما، على اعلىالمستويات غايته هي الترتيب الكامل للعلاقات".




    مزيد من التفاصيل

     

     

     


    !Start Your Website Now

     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    توتنهام يُعلن إقالة مدربه الأرجنتيني بوتشيتينو أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 19th November 2019 10:00 PM
    ميليشيا نظامية! أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 19th November 2019 10:00 PM
    حاملة طائرات أمريكية تعبر مضيق هرمز أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 19th November 2019 10:00 PM
    خبير: الأطفال المعدلون وراثيا سنراهم بعد عامين أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 19th November 2019 10:00 PM
    علماء يرسمون خريطة لقمر زحل الغريب حيث "يُحتمل... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 19th November 2019 10:00 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]