عراقيون يؤهلون أحياءهم بعد يأس من الاهتمام الحكومي - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 9 مشاركات
    الخطوط البريطانية توقف رحلاتها للقاهرة
    الكاتـب : حشيش -
    إلعبي يا ألعاب
    الكاتـب : حشيش -
    إيران تحتجز ناقلة نفط بريطانية وطاقمها
    الكاتـب : حشيش -
    ♥♥♥♥ عمار يا كندا ♥♥♥♥
    الكاتـب : Ehab Salem -
    دعـــــاء يـــــوم الجـمعـــة ... تقبل...
    الكاتـب : kokomen -
    يابلاش - الجنسية المصرية بـ 10 ألاف دولار!
    الكاتـب : حشيش -
    ماذا تفعل لو نسيت مفتاح السيارة بداخلها؟
    الكاتـب : حشيش -
    الجاسوس... الياهو بن شاؤول كوهين يهودي من...
    الكاتـب : د. يحي الشاعر -
    مقاطعة ساسكتشوان فاتحة التقديم Occupations...
    الكاتـب : Alashkar -

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    عراقيون يؤهلون أحياءهم بعد يأس من الاهتمام الحكومي


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 21st May 2019, 10:40 PM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new عراقيون يؤهلون أحياءهم بعد يأس من الاهتمام الحكومي

    أنا : المستشار الصحفى




    وسط غياب اهتمام الجهات الرسمية بأحيائهم الواقعة في العاصمة بغداد، عمد مواطنون عراقيون إلى تأهيل تلك الأحياء بوسائلهم وعلى نفقتهم الخاصة. فالإهمال يؤدّي إلى تفاقم الحال في البلاد ككل، بلا شك.

    في حيّ الغزالية الواقع غربي العاصمة العراقية بغداد، يسكن أحمد شهاب. هو شاب أنهى حديثاً دراسته الجامعية ويحاول الاستفادة من تخصصه في الزراعة ليساعد جيرانه وأصدقائه ومعارفه مجاناً في ما يتعلّق بأعمال البستنة، وغايته بحسب ما يقول "إضفاء جمال ونظافة على البيوت والأحياء السكنية". ويعمل الشاب على الانتفاع من كلّ ما هو مهمل وتحويله إلى "مصدر للجمال"، كحاويات للأزهار والنباتات في حدائق المنازل أو زوايا أخرى منها. وهو ما جعل كثيرين يفكّرون في الإفادة من أشياء مهملة لديهم، فصارت الأزقة التي يسكنونها تبدو أكثر جمالاً.

    يقول أحمد لـ"العربي الجديد" إنّ "اللمسات الفنية الزراعية الجميلة في داخل المنازل لم تكن هي هدفي الوحيد من التواصل مع الناس ومساعدتهم في تنفيذ أفكار جميلة باللجوء إلى الزراعة. الهدف الأهمّ هو تحويل اهتمامهم صوب صيانة شوارعهم وأحيائهم". يضيف أنّ "أحداً لم يمانع حين طرحت عليه أفكاراً لترتيب محيط منزله من الخارج والاهتمام بتزيين الرصيف وإقامة أحواض عليه لزراعة الأزهار والشتول المختلفة". ويتابع أنّ "ثمّة نقصاً في الخدمات التي يُفترض على الحكومة تقديمها، لكنّ ذلك بحسب رأيي لا يجب أن يجعلنا نقف مكتوفي الأيدي. لذا عمدت إلى تقديم خدمات بسيطة إلى الناس، هي مجرّد أفكار ينفّذونها هم بأنفسهم في منازلهم وخارجها".

    وحيّ الغزالية ليس متفرّداً بذلك، فأحياء سكنية عدّة في العاصمة العراقية أخذ سكانها على عاتقهم الاهتمام بها. ويأتي ذلك بحسب المهندس الزراعي في أمانة بغداد حسن الساعدي "على خلفية التراجع الكبير في الخدمات البلدية الذي يسجّل منذ عقود نتيجة الأزمات التي عاشتها البلاد. ويتحدّث الساعدي لـ"العربي الجديد" عن "عراقيل عدّة لعمل البلديات، في حين أنّ المدن العراقية في حاجة ماسة إلى إعادة تأهيل وتجديد لكامل بنيتها التحتية، لكنّ الأمر معقّد ومكلف". يضيف الساعدي أنّ "أحدث الشبكات أنشئت في ثمانينيات القرن الماضي وهي معدّة لاستيعاب كميّات محددة من المياه على سبيل المثال، بحسب عدد السكان في كلّ حيّ سكني. لكنّ الحال تبدّلت والزقاق الذي كان يسكنه ما بين 200 و300 مواطن، صار يضمّ ما بين 1000 و1500، وهو ما تسبب في ضغط كبير على الخدمات المقدّمة". ويشرح الساعدي أنّه "بعد تدهور الحالة الاقتصادية للمجتمع منذ الحصار الذي فُرض على البلاد في عام 1991، لم يعد في إمكان الفرد بناء مستقبله بمعزل عن عائلته، فصار بيت العائلة يُقسم إلى بيوت صغيرة عدّة ليسكن فيها الأبناء بعدما كبروا وأنشأوا عائلاتهم الخاصة".





    ويشير الساعدي إلى أنّ "المشكلة الأكبر تكمن بالفساد المستشري الذي يحول دون تأهيل البنى التحتية وتقديم الخدمات اللازمة للسكان"، متابعاً أنّ "ثمّة إنفاقاً كبيراً في الأموال المخصصة للخدمات لكنّها بأكثرها تذهب إلى جيوب الفاسدين المتنفذين في دوائر البلديات، بالتالي فإنّ المتضرر هو البلد والناس". ويُعَدّ الفساد من أبرز المشكلات التي يعانيها العراق منذ الغزو الأميركي في عام 2003، الأمر الذي أثّر بصورة كبيرة على كلّ مفاصل الحياة في البلاد التي تضمّ أكثر من 30 مليون نسمة.

    وبمناسبة شهر رمضان، عمد كثيرون إلى تنظيف أزقتهم ومنازلهم وإضفاء لمسات جميلة عليها. هذا ما حصل في حيّ الوزيرية، أحد أقدم الأحياء في العاصمة بغداد، إذ إنّ الجيران تعاونوا لتأهيل شبكة الصرف الصحي وشبكة تصريف مياه الأمطار وطلاء الرصيف. صلاح عادل من سكان الوزيرية، يقول لـ"العربي الجديد": "نحن لا نعتمد على الخدمات البلدية ونتشارك باستمرار في تنظيف زقاقنا وتأهيله وتجميله". يضيف عادل: "من يتجوّل في بغداد يرى أنّ الناس جميعاً يفعلون ذلك، في ظلّ نقص الخدمات التي تقدّمها البلديات"، متابعاً أنّ ما يقومون به من تأهيل لشبكات صرف المياه على سبيل المثال إنّما هو "لحماية منازلنا وأزقتنا من الغرق".

    في السياق، عمدت فائزة النعماني مع جيران لها إلى توفير أغطية لشبكات الصرف الصحي، في وقت تستمرّ سرقة تلك الأغطية وعدم اتخاذ البلدية أيّ إجراءات للحدّ من تلك السرقات. تقول لـ"العربي الجديد" إنّ "حوادث عدّة وقعت بسبب غيات الأغطية. ففتحات المنهولات واسعة لدرجة أنّ ثمّة أشخاصاً وقعوا فيها وتعرّضوا لإصابات مختلفة، إلى جانب حوادث السيارات". تضيف: "لذا، قررنا نحن سكان الحيّ أن نتشارك في صنع أغطية خاصة ونجحنا في ذلك"، موضحة أنّ ما صنعوه هو "مشبكات غير مغرية للسارقين، في حين أنّ أغطية المنهولات الأصلية التي تعتمدها البلديات مصنوعة من مادة معدنية يمكن لهؤلاء صهرها وبيعها والانتفاع منها".





    من جهة أخرى، تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي في الفترة الأخيرة أخباراً حول أعمال تأهيل جسر للمشاة في إحدى مناطق بغداد، بعدما كان قد هُدم بسبب تفجيرات قبل سنوات من دون أن تعمد أيّ من الجهات المختصة إلى تأهيله، على الرغم من أهميته، فهذا الجسر يربط بين حيَّين سكنيَّين، يتخللهما شارع مروري سريع يصعب اجتيازه، إذ إنّه مخصص فقط للسيارات. ويؤكد سكان متضررون من غياب الجسر لـ"العربي الجديد" أنّ حوادث دهس تقع باستمرار في هذا المكان، الأمر الذي هو استدعى تبنّي تأهيل الجسر على حساب مجموعة منهم تبنّت الأمر.




    مزيد من التفاصيل

     

     

     


    !Start Your Website Now

     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    المغرب.. من السلفية الإقصائية إلى السلفية... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 20th July 2019 05:40 PM
    كردستان العراق يعلن اعتقال المتورطين في هجوم أربيل صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 20th July 2019 05:24 PM
    "العربي الجديد" داخل مخيم عين الحلوة الفلسطيني:... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 20th July 2019 05:24 PM
    "لمّا كان الشعر روحاً للبندقية": تجربة معين... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 20th July 2019 05:24 PM
    الجزائر تعلن عن احتجاز إيران ناقلة نفط تابعة لها... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 20th July 2019 05:24 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]