عندما ترفض ألمانيا طلباً أميركياً - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 9 مشاركات
    إيران تحتجز ناقلة نفط بريطانية وطاقمها
    الكاتـب : حشيش -
    مات كافر - ملعون أبو الفقر!
    الكاتـب : حشيش -
    الخطوط البريطانية توقف رحلاتها للقاهرة
    الكاتـب : حشيش -
    إلعبي يا ألعاب
    الكاتـب : حشيش -
    ♥♥♥♥ عمار يا كندا ♥♥♥♥
    الكاتـب : Ehab Salem -
    دعـــــاء يـــــوم الجـمعـــة ... تقبل...
    الكاتـب : kokomen -
    يابلاش - الجنسية المصرية بـ 10 ألاف دولار!
    الكاتـب : حشيش -
    ماذا تفعل لو نسيت مفتاح السيارة بداخلها؟
    الكاتـب : حشيش -
    الجاسوس... الياهو بن شاؤول كوهين يهودي من...
    الكاتـب : د. يحي الشاعر -

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    عندما ترفض ألمانيا طلباً أميركياً


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 11th July 2019, 01:43 AM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new عندما ترفض ألمانيا طلباً أميركياً

    أنا : المستشار الصحفى






    ردّت الحكومة الألمانية، بسرعة، عبر متحدّثها الرسمي، شتيفن زايبرت، برفض طلب المبعوث الأميركي الخاص إلى سورية، جيمس جيفري، إرسال قوّات برية ألمانية إلى سورية، للمشاركة في مهمّة مكافحة تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، وهو الطلب الذي أفصح عنه الممثل الخاص لوكالة الأنباء الألمانية بالقول "نريد قوات برية من ألمانيا لتحل محل جنودنا جزئياً"، مضيفاً أنه ينتظر جواب الحكومة قبل نهاية شهر يوليو/ تموز الجاري، غير أن تفاؤل جيفري في مسار تسجيل اختراق على المستوى الأوروبي - الألماني تبخّر في مدّة قياسيّة، فقد جاء الرفض أسرع من المتوقّع، ولم يخضع لنقاش معمّق في أروقة البوندستاج (البرلمان) الألماني.
    تقتصر مشاركة ألمانيا ضمن مهمّة قوات التحالف في سورية على جانبٍ تقني، يتمثّل بتقديم طائرات استطلاع من طراز تورنادو، وطائرة تَزوُّد بالوقود، في حين أنها تقدّم مدرّبين عسكريين في العراق لتدريب القوات الحكومية وقوات البشمركة، الأمر الذي لم تُقدم عليه في سورية في ما خصّ تدريب مقاتلي قوات سورية الديمقراطية (قسد)، على الرغم من اضطلاع شريكها الأوروبي - الفرنسي بهذه المهمّة في سورية، ولعلّ مردّ الحذر الألماني من مسألتي الوجود وتقديم الخبرات التدريبية يكمن في مراعاته الحساسية التركية البالغة لمثل هذا الدور، وفي هذا تفترق السياسة الألمانية عن نظيرتيها، الأميركية والأوروبية.
    بالعودة إلى رفض برلين المقترح الأميركي، يمكن ملاحظة انقسامٍ أوّلي بين أقطاب الحكومة، إذ بادر الحزب الاشتراكي الديمقراطي إلى الرفض السريع والمباشر، في حين التمست زعيمة الحزب المسيحي الديمقراطي، أنغريت كرامب – كارينباور، مناقشة الطلب، إلّا أن المناقشة المطوّلة لم تتم، وكأن الطبقة السياسية الحاكمة كانت مستعدّة لقول "لا" كبيرة للولايات المتحدة التي تتعامل بتعالٍ وجلافة مع الاتحاد الأوروبي، ومع ألمانيا تحديداً. وفي سياق تعليق المستشار السابق، غيرهارد شرودر (الاشتراكي الديمقراطي) قد نعثر على عبارة شارحة الرفض السريع، إذ دعا إلى ألا يعامل ترامب ألمانيا كأنها دولة "تابعة"، أو اعتبارها "جمهورية موز". ولكن وبعيداً عن تعبير المستشار السابق، وأجواء "الكبرياء" الوطني، وما يستبطنه من حمولة شعبوية، ثمّة أسباب أهم للرفض الألماني، إذ سبق لبرلين أن شاركت في عديد القوات الدولية العاملة في أفغانستان، وبواقع تجاوز الأربعة آلاف جندي، وتكبّدت خسائر طاولت عشرات من جنودها، الأمر الذي أربك الحكومة وأجّج الرأي العام. وبالتالي، تعني مسألة إرسال القوّات البرّية مزيداً من الانخراط في المشكلات الناجمة عن الأزمة السورية، كأزمة اللاجئين التي تحوّلت مادة دسمة في السباقات الانتخابية، والتي عزّزت مواقع الاتجاهات اليمينية والشعبوية، وكادت تهدّد الائتلاف الحاكم غير مرّة، وكذا علاقات برلين بأنقرة، إذ يمرّ شرح السياسة الألمانية الحذرة في الملف السوري عبر السؤال الأهم: فتّش عن تركيا؟ ذلك أن السياستين الألمانيتين، الداخلية والخارجية، تحاولان ألّا تشدا من عصب تركيا في أي حال. وبطبيعة الحال لن يرضي تركيا وجود قوات ألمانيّة إلى جوار غريمتها "قوات سورية الديمقراطية"، وعلى مقربة من حدودها، الأمر الذي قد يعطّل مسار الاتفاق بين أنقرة وبرلين القائم على قاعدة الأموال مقابل منع تدفق اللاجئين.
    في الغالب، ستعاود الولايات المتحدة رمي حجر آخر في مياه الألمان الراكدة، فلهجة ترامب في مناسبة سابقة في حديثه عن "ألمانيا الغنيّة"، وأن لا حماية بلا مقابل، والتي وُصفت بأنها محاولة ابتزاز، على طريقة ابتزاز دول خليجية، لم تجدِ نفعاً، واليوم يكرّر الألمان رفضهم الانخراط في السياسة الأميركية، والامتناع عن إرسال قوات برية تحلّ محلّ القوات الأميركية، جزئياً وفق تعبير جيفري، إيثاراً للمصلحة الألمانية الضيقة على حساب التحالفات التي قد تتعطّل، أو تتعرّض لاهتزازاتٍ لاحقة. وبذا يكون الفريق الألماني الحاكم قد قذف بكرة جيفري إلى ملعب الأميركان مجدّداً. وعليه، لننتظر نتائج رفض ألمانيا الدعوة الأميركية إلى سورية التي وصفها ترامب نفسه بأنها ليست سوى "رمال وموت"!







    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : عندما ترفض ألمانيا طلباً أميركياً     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : المستشار الصحفى

     

     


    !Start Your Website Now

     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    قراصنة يخترقون جهازا أمنيا روسيا ويسربون بيانات... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 21st July 2019 06:30 AM
    اختطاف 4 أتراك في نيجيريا والمنفذون يطلبون فدية أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 21st July 2019 06:30 AM
    الدراما تحول قبر أرطغرل من مكان مهجور إلى معلم... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 21st July 2019 06:30 AM
    صوت جديد: مع صالح رحيم صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 2 21st July 2019 05:52 AM
    هل يتخلى مستخدمو "آيفون" عنها لصالح... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 2 21st July 2019 05:52 AM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]