الرئيس الموريتاني الجديد أمام اختبار تفكيك الأزمات والإيفاء بالوعود - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 9 مشاركات
    ♥♥♥♥ عمار يا كندا ♥♥♥♥
    الكاتـب : Ehab Salem -
    يابلاش - الجنسية المصرية بـ 10 ألاف دولار!
    الكاتـب : حشيش -
    ماذا تفعل لو نسيت مفتاح السيارة بداخلها؟
    الكاتـب : حشيش -
    الجاسوس... الياهو بن شاؤول كوهين يهودي من...
    الكاتـب : د. يحي الشاعر -
    دعـــــاء يـــــوم الجـمعـــة ... تقبل...
    الكاتـب : kokomen -
    مقاطعة ساسكتشوان فاتحة التقديم Occupations...
    الكاتـب : Alashkar -
    منى عبد الناصر فى حوار صريح وجرئ مع عمرو...
    الكاتـب : د. يحي الشاعر -
    شركاء إنقلاب 3 يوليو - أين هم الآن؟!
    الكاتـب : حشيش -
    إعتقال زياد العليمى وقيادات إخوانية
    الكاتـب : حشيش -

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    الرئيس الموريتاني الجديد أمام اختبار تفكيك الأزمات والإيفاء بالوعود


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 11th July 2019, 05:51 AM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new الرئيس الموريتاني الجديد أمام اختبار تفكيك الأزمات والإيفاء بالوعود

    أنا : المستشار الصحفى






    بعد إعلان المجلس الدستوري في موريتانيا فوز محمد ولد الغزواني رسمياً برئاسة البلد، ورفضه كل الطعون التي تقدّم بها باقي المرشحين، أصبح بإمكان تحالف الأغلبية الحاكم الذي قدّم دعماً منقطع النظير للغزواني، أن يبدأ البحث عن أفضل الطرق لمساعدة عاشر رئيس لموريتانيا منذ استقلالها عن فرنسا عام 1960، في تسيير المرحلة المقبلة، خصوصاً أنه سيكون أمام استحقاقات عدة.
    ويواجه ولد الغزواني تحديات كثيرة، سواء في ما يتعلّق بتنفيذ وعوده الانتخابية والتخلّص من إرث الحكم العسكري ومحاولات النظام الحالي التحكّم في مجريات الأمور، أو في ما يخصّ شرعية حكمه بعد أن رفض أربعة مرشحين نتائج الانتخابات، واصفين إياها في بيان مشترك أخيراً، بأنها "مزورة ولا تعكس الإرادة الشعبية للناخبين"، ومعتبرين أنّ قرار المجلس الدستوري "جذّر الأزمة السياسية الحالية" التي قد تتحوّل إلى "أزمة اجتماعية عرقية تهدد الوحدة الوطنية".

    أقل نسبة لمرشح رئاسي

    حصل ولد الغزواني، حسب بيان المجلس الدستوري، على نسبة 52 في المائة من مجموع أصوات الناخبين، وهي أدنى نسبة يحصل عليها مرشح رئاسي منذ اعتماد التعددية عام 1992. وتمثّل هذه النسبة في حدّ ذاتها تحدياً بالنسبة للرئيس الجديد، الذي لم يحتفل بنجاحه في الانتخابات كما جرت العادة ليلة إعلان النتائج الأولية، واختفى مباشرة بعد ظهورها، ما يدلّ على أنّ هذه النسبة لم ترضِ طموحه في الانتخابات التي حظي فيها بدعم الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز، والسلطة والقبائل والجماعات الصوفية و21 حزباً من الأغلبية.

    وفي السياق، يعتبر الناشط في صفوف المعارضة، يحيى ولد سيدي محمود، في حديث مع "العربي الجديد"، أنّ "النظام القائم هو من سعى بنفسه إلى هذه النتيجة المتدنية من خلال تضخيم مرشح ليس له تاريخ على الساحة السياسية، ليفوز في النهاية بنسبة متدنية وبالتزوير، وبدعم منقطع النظير من الدولة والزعامات الاجتماعية". ويضيف "نحن في المعارضة نسعى لكي لا يتم تجاهل نسبة 48 في المائة من الشعب، والتي اعترف النظام أنها صوتت ضدّ مرشح السلطة، مع العلم أنّ النسبة أكبر من ذلك وتتجاوز 60 في المائة، واجهت تهديدات وإغراءات النظام، ولم تجبن وصوتت بكثافة لمرشحي المعارضة".

    وعن دعوات التهدئة السائدة في الشارع حالياً، يقول ولد سيدي محمود "هناك قوى تؤدي أدواراً سلبية وتسعى لتبرير نتيجة الانتخابات من أجل أن يقبل الشارع بالأمر الواقع... ونحن نؤكد أنّ كل ما حصل تنقصه النزاهة. فصحيح أنهم حصلوا على الحكم، لكنهم لم يحصلوا بعد على الشرعية".




    حوار وطني تحت إشراف رئيس جديد

    يؤكد الكثير من المراقبين أنّ فترة ما بعد الانتخابات هي الأنسب لإطلاق حوار وطني وخلق مناخ سياسي إيجابي وبثّ الثقة من جديد بين الفرقاء السياسيين، خصوصاً أنّ ولد الغزواني لم تكن لديه مواقف سياسية من اللقاءات السابقة التي جمعت المعارضة والأغلبية عامي 2009 و2014. وفي هذا السياق، بدأت الحكومة الموريتانية، مساء الثلاثاء، اللقاءات مع مرشحي المعارضة الذين رفضوا الاعتراف بنتائج الانتخابات الرئاسية، وذلك تحضيراً للحوار الذي دعا إليه المرشحون من أجل الخروج من الأزمة السياسية التي دخلتها موريتانيا بعد الانتخابات الرئاسية الماضية. وجمع أول لقاء بين المرشح الحاصل على المركز الثاني في الانتخابات الرئاسية بيرام ولد اعبيدي، ورئيس حزب "الاتحاد من أجل الجمهورية" الحاكم، عضو الحكومة، سيدنا عالي ولد محمد خونه.
    ووافق ولد محمد خونه على طلب ولد اعبيدي بأن يكون اللقاء في مقر حملة الأخير وبحضور عدد من الناشطين في حملته الانتخابية، كما وافق على لقاء باقي المرشحين تباعاً. وقال ولد اعبيدي بعيد اللقاء إن "النظام رد بشكل إيجابي على نظرتنا لحل الأزمة عن طريق الحوار وبالطرق السلمية"، مضيفاً أن "اللقاء كان ممهدا لحوار سينطلق قريبا".

    وتعليقاً على ذلك، يرى الباحث السياسي محمد فال ولد المختار، في حديث مع "العربي الجديد" أنّ التحدي الحقيقي الذي يواجه الرئيس الجديد هو أن يثبت أنه رئيس لجميع الموريتانيين، موالاةً ومعارضةً، وألا يعمل على تهميش المناطق التي اختارت منافسيه في الانتخابات، كما فعل رؤساء سابقون.

    ويضيف ولد المختار، في حديث مع "العربي الجديد"، "سعي ولد الغزواني لأن يكون رئيساً للجميع، سيظهر في تشكيلة الحكومة التي سيختارها... وما إذا كانت ستضم أطيافاً سياسية متعددة وربما أحزاباً معارضة، وستعتمد على الكفاءات من أجل القيام بالإصلاحات التي وعد بها. كما سيظهر ذلك في الدعوة لحوار وطني شامل ومحاولة صياغة عقد اجتماعي جديد، حتى لو استدعى الأمر حلّ البرلمان والدعوة لانتخابات جديدة تخلق تحالفات جديدة وتقارباً أكثر مع المعارضة".

    ويؤكد الباحث السياسي أنّ "الجميع في موريتانيا ينتظرون من الرئيس الشروع في إصلاحات حقيقية وتهدئة الأوضاع السياسية وتنفيذ الوعود التي أطلقها إبان حملته الانتخابية".




    الخروج من المأزق

    وفي سياق متصل، يرى الكثير من المراقبين أنّ التحدي الأكبر الذي يواجه الرئيس الجديد هو الخروج من عباءة الرئيس السابق وكبح جماح أحزاب الأغلبية التي أصبحت تقدّم نفسها على أنها المعبرة عن الشارع والحاملة لهمومه والشريكة الأساسية في جميع الإنجازات السابقة.

    وسيقود ولد الغزواني (62 عاماً)، موريتانيا لخمس سنوات مقبلة، بعد 10 سنوات من حكم الرئيس المنتهية ولايته محمد ولد عبد العزيز، كان خلالها ولد الغزواني "رجل الظلّ" والصديق الوفي لولد عبد العزيز، حتى حين عانى حكمه من فترة اضطراب بسبب إصابة الرئيس السابق بطلق ناري وسفره للعلاج قرابة شهرين.

    ويؤكّد الناشط في حملة ولد الغزواني، الشيخ ولد محمد أحمد، أنّ "الرئيس الجديد قادر على قيادة البلاد إلى برّ الأمان، ولديه برنامج سياسي مدروس، سيعمل على تنفيذه مباشرة بعد تنصيبه".

    وعن موقف المعارضة الرافض لنتائج الانتخابات، يقول ولد محمد أحمد "المراقبون الذين تابعوا مجريات العملية الانتخابية ميدانياً، أكدوا على شفافية الانتخابات وتطابق النتائج في محاضر الأحزاب مع النتائج المعلنة من طرف اللجنة المستقلة للانتخابات"، مضيفاً أنّ "المعارضة ترتكب خطأ آخر بحرمان موريتانيا من مناخ توافق عام هي في حاجة ماسة إليه للانطلاق نحو المرحلة المقبلة".

    ملفات ثقيلة

    وتَنتظر الرئيس الجديد ملفات مهمة، كالبطالة التي باتت تهدد استقرار البلاد، والتعليم الذي يسير من سيئ إلى أسوأ، والصحة، وارتفاع مستويات الفقر. وإذا كانت خطابات ولد الغزواني الانتخابية قد حملت وعوداً بحلّ هذه الملفات من خلال تقليص حجم البطالة وتنفيذ مشاريع لاستيعاب العاطلين عن العمل، خصوصاً من حاملي الشهادات الجامعية، وإصلاح التعليم، وتعميم التغطية الصحية، وتمويل مشاريع مدرة للدخل، فإنّ تحقيقها يبقى صعب المنال في ظلّ انتشار الفساد والمحسوبية وضعف موارد الدولة.

    وفي السياق، يرى الأستاذ الجامعي سيد أحمد ولد لمين، في حديث مع "العربي الجديد"، أنّ الأولوية بالنسبة للرئيس الجديد هي "الارتقاء بمعيشة المواطنين، خصوصاً بعد ما تضمنته حملته الانتخابية من وعود وحلول تعلّق بها المواطنون والنخبة على حدّ سواء". ويتوقع أن يشكّل الرئيس الجديد خلية لمساعدته على إدارة المرحلة الحالية، وترتيب الأولويات، خصوصاً أنه تفصله فترة شهر كامل عن تسلمه مهام رئيس الجمهورية في الأول من أغسطس/آب المقبل.

    ويضيف ولد لمين أنّ "الخلية هذه التي يروّج في دهاليز السياسة أنّ الرئيس عاكف على اختيار أعضائها، يجب أن تتمتّع بالمصداقية والاحترام، وأن يتم تحديد صلاحيات واختصاصات أعضائها بدقة، وأن تستفيد من جو المصالحة السائد حالياً، من دون أن تتأثّر بالشعارات التي ترفعها الأحزاب في الساحة السياسية". ويتابع "يجب على الرئيس الجديد إعادة الثقة والهدوء للشارع، من خلال إجراءات عاجلة تتعلّق أساساً بإزالة مظاهر العسكرة والمضايقات الأمنية التي عانت منها البلاد في الفترة الأخيرة، إضافة إلى إلغاء المتابعات القضائية ذات الصبغة السياسية".

    ويؤكد ولد لمين أنّ ولد الغزواني "قادر على التعاطي بسرعة مع الملفات السياسية والاجتماعية، فهو ليس جديداً على المشهد، بل هو الرجل الثاني في النظام، من خلال قيادته للجيش ووزارة الدفاع. كما أنّ الحملة الانتخابية التي قادها أكّدت أنه رجل سياسي بامتياز".















    مزيد من التفاصيل

     

     

     


    !Start Your Website Now

     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    الشرطة الأمريكية تحذر من تماسيح "مدمنة" وتطلب... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 18th July 2019 04:14 AM
    "الناتو": ستبقى تركيا حليفا مهما رغم شرائها... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 18th July 2019 04:14 AM
    لماذا يشجع المصريون منتخب الجزائر بحماس غير مسبوق؟ صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 18th July 2019 04:14 AM
    مقاتلون: موسكو تنشر قوات برية ضمن حملة في إدلب صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 18th July 2019 03:31 AM
    نيجيريا تحصد المركز الثالث في أمم إفريقيا على... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 2 18th July 2019 03:00 AM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]