عيون التلفزيون - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 


BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    ♥♥♥♥ عمار يا كندا ♥♥♥♥
    (الكاتـب : Ehab Salem ) (آخر مشاركة : saif khaled)

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    عيون التلفزيون


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 9th September 2019, 01:23 AM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new عيون التلفزيون

    أنا : المستشار الصحفى




    يحدث أنك حين تتصل بالتلفزيون، وتطلب منه تغطية لحدث أو فعالية، يواجهك سؤالٌ من قبيل: من سيرعى المناسبة؟.. يُفهم مباشرةً أن الأهمية مرتبطةٌ بمن يرعى الفعالية التي إذا لم تستطع أن ترقى إلى إقناع "الكبار" بالحضور، فلن يأتي التلفزيون لتغطيتها. ولذلك ظلت عين التلفزيون (العين الكبيرة التي يمكن أن تعكس أحوال الناس والمجتمع) مغمَضةً أو مترفّعة عن هموم الناس وشواغلهم وأسئلتهم الجوهرية، إلى الحد الذي تلحظ بسهولة أن الإذاعة والصحف أكثر قربا وتنويعا وحميمية، في موادها وبرامجها، من التلفزيون الذي يُفترَض أن يكون المرآةَ الأكثر قربا من نبض الشارع وحياة الناس، نظرا إلى توفّره على المؤثرات الإقناعية الأهم بين جميع وسائط الاتصال، كالصورة والمونتاج والدوبلاج وغيرها من الوسائل التي يمكنها أن تقرّب الحياة وشؤونها.
    المواضيع التي يمكن الوقوف عليها في مجتمعات دول الخليج كثيرة ومتعدّدة وثرية وغزيرة، خصوصا في جانبيها، الاجتماعي والصحي، وهما الجانبان الأقرب إلى الناس ومحيطهم. لماذا يترفّع التلفزيون، مثلا، عن ذكر أحوال الجاليات الآسيوية، وخصوصا المقيمين من بلدان شبه القارّة الهندية، والذين يشكلون، حسب إحصائيات رسمية وما نشره أخيرا دليل إنديكس وورد، قرابة نصف السكان وأكثر في بعض البلدان. وعلى الرغم من ذلك، هذا العدد "مقصيّ" من الإعلام، ولا تقدّم عنه سوى تغطيات صحافية، وغالبا بعد حدوث جريمة!.. بينما ثقافتهم الثّرية، من فنون وطبخ وعادات ومواهب وآداب، غائبة عن التغطية، فلا يوجد أي برنامج تلفزيوني يهتمّ ويعرّف بهم، ويقترب منهم، ويدخل بيوتهم.
    اختيار التلفزيون الخليجي نموذجا هنا، دونا عن التلفزيونات العربية الأخرى، لأنه يمتلك من الإمكانات، المادية والبشرية، الكثير، ولكنْ لا نلمس لها انعكاسا لنبض الحياة وأسئلة الناس. كما أن التلفزيون في دول الخليج هو الذي يستحوذ على أهم الكوادر المؤهلة، والميزانية المخصصة له هي الأكبر، قياسا بالميزانيات المخصصة لغيره من وسائل الاتصال ووسائطه، ففي وقتٍ نرى تلفزيونات العالَم المتحضر تتحسّس نبض الناس وهواجسهم، بل صارت لا تكتفي بأن تناقش تفاصيل الحياة الراهنة للناس فقط، إنما ترسم حتى التوقعات، فمن أهم الشروط التنافسية للإعلام، في الدول الإسكندنافية مثلا، أن يمتلك خيالا توقعيا! أي أن يتوقع مواقف وقضايا ليست بالضرورة موجودة أو متفشية في الظرف الراهن، لكنها محتمَلة الحدوث، مثل قضايا الإرهاب وقضايا اختطاف الأطفال، فينجزون أفلاماً تسجيلية حية في الحدائق والأماكن العامة عن إمكان حدوث أي ظاهرة وكيف يمكن التعامل معها؛ مقتنعين بأن هذه الحلول لن تتم بدون مشاركة الناس؛ وهم بذلك يطرحون حلولاً استباقية.
    هذا هو الفرق بين الإعلام الحيّ المتفاعل الذي يعيش الواقع والحياة والإعلام المترفع والمتقوقع حول ما هو رسمي ودعائي. على سبيل المثال، استبقت نيوزيلندا ظاهرة اختطاف الأطفال في أوروبا، والتي كان من ضحاياها بعض العرب؛ ربما لأنهم من أكثر الجاليات الذين لديهم تعدّد في الولادات.. وثمّة كتاب مذكرات مهم، ألّفته نبيلة بن عيسى، عنوانه "باسم أختي"، شهد انتشارا واسعا، وتأسست بفضله جمعية خاصة بذوي المختطَفين في بلجيكا. تتحدّث المؤلفة في كتابها عن اختطاف أختها (تسع سنوات) حين كانوا يقيمون، هي ووالداها وإخوانُها الثمانية، في بروكسل. التقط التلفزيون النيوزيلندي هذا الحدث، وبدأ في أعمال ميدانية بين حدائق الأطفال، ولعب أفراد فيه أدوارا تمثيلية للمختطِفين، مستعينين بالحلويات والبالونات، وما شابهَ من أساليب اكتشفوا أن المختطِفين في أوروبا كانوا يستعملونها لاستدراج ضحاياهم من الأطفال.
    كما يستعين التلفزيون النيوزيلندي، في بداية الموسم المدرسي، بـ"شرطة المخدّرات" لتعريف الطلبة بأنواع المخدرات التي يمكن أن يقدّمها لهم المروّجون، فيأتي شرطي وفي يده حقيبة صُفّ فيها أنواع مختلفة من المخدّرات، ثم يقدّم شرحا مفصلا عن مضارّها الكبيرة؛ وبذلك يكون الطفل، وهو يستقبل الحياة خارج البيت، معبأ بمعارف يمكن أن تقيه من التعرّض لأي تهلكة مستقبلا.
    إنه عمل استباقي يؤدّيه الإعلام التفاعلي ضمن رسالته الإنسانية السامية، إعلام لا يترك أي شيء مجهولا، أو ينتظر حدوث المشكلة وتفاقمها ثم صعوبة السيطرة عليها، بل يتخيّلها ويجسّدها واقعيا لتسهيل مواجهتها في حالة حدوثها.






    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : عيون التلفزيون     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : المستشار الصحفى

     

     


    !Start Your Website Now

     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    سنودن "يرغب في العودة إلى الولايات المتحدة"...... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 17th September 2019 09:00 AM
    لي باي.. متنبّي الصين بالإنكليزية صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 17th September 2019 09:00 AM
    السعودية تفقد عرش تصدير النفط وتتحول إلى مستورد... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 17th September 2019 09:00 AM
    فيلم "دم النخيل" يثير غضب ناشطي السويداء... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 17th September 2019 09:00 AM
    خامنئي: طرح أميركا للتفاوض "خدعة"... وروحاني لن... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 17th September 2019 09:00 AM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]