ناشونال إنترست: ما هي خيارات الرياض للرد على هجمات بقيق؟ - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 


BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    حكاية بلطجي إسمه محمد راجح
    (الكاتـب : حشيش ) (آخر مشاركة : mahir baik)

    العودة   منتديات المطاريد > آخر الأخبار > أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى)

    أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى)

    أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى)

    ناشونال إنترست: ما هي خيارات الرياض للرد على هجمات بقيق؟


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 7th October 2019, 05:01 PM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    Lightbulb ناشونال إنترست: ما هي خيارات الرياض للرد على هجمات بقيق؟

    أنا : المستشار الصحفى





    نشر موقع "ناشونال إنترست" مقالا لكل من نيكولا دي بلاسيا وهنري لي، يتساءلان فيه عن الخطوة القادمة بعد تعرض البنية التحتية النفطية السعودية للهجوم.




    ويقول الكاتبان في مقالهما، الذي ترجمته "عربي21"، إنه "عندما اخترق أسطول من الطائرات المسيرة المجال الجوي السعودي دون اكتشافه، فإنه نجح في ضرب الأهداف، في عملية تركت أقصى الأضرار، وهو ما يجعل المراقب يستنتج أن البلاد معرضة للخطر بمعدل عال جدا".




    ويشير الكاتبان إلى أن الهجمات، التي استخدمت فيها أكثر من 20 طائرة مسيرة، أدت إلى قطع نصف التصدير النفطي السعودي، لافتين إلى أنه مع وقف الحرائق بشكل سريع، إلا أن الأثر سيكون بعيد المدى، وذو تداعيات جيوسياسية على السعودية وبقية العالم.




    ويفيد الكاتبان بأن إيران اتهمت بالقيام بالهجمات على بقيق وخريص، مع أن الجماعة الحوثية في اليمن أعلنت المسؤولية عن هذه الهجمات التي أوقف 5.7 مليون برميل نفط عن التصدير، أي ما نسبته 5% من الإمدادات العالمية، ففي الأيام التي تلت الهجوم حاولت شركة النفط الوطنية "أرامكو" التأكيد لعملائها بأن الامور جيدة، وأنها ستقوم بإعادة العمليات، وتفي بواجباتها كلها بموجب العقود، إلا أن الخبراء يقولون إن هذا الكلام غير محتمل، وبأن "أرامكو" لن تكون قادرة على إعادة الصادرات كما كانت خلال ثمانية أشهر.




    ويجد الكاتبان أن الأحداث تكشف عن المخاطر التي يتعرض لها قطاع الطاقة السعودي وبنيته التحتية، والمخاطر الجيوسياسية الجديدة النابعة من قرار الرئيس دونالد ترامب الخروج من الاتفاقية النووية التي وقعتها إدارة باراك أوباما عام 2015، مشيرين إلى أن موقف الإدارة الأمريكية كان قائما على فكرة أن إيران المحرومة اقتصاديا والجائعة ستضطر للتفاوض على اتفاق جديد بشروط محببة لأمريكا.




    ويؤكد الكاتبان أن استراتيجية ترامب في الإضرار باقتصاد إيران نجحت، لكن الأخيرة زادت من محاولات عرقلة أسواق الطاقة العالمية من أجل زيادة أوراقها التفاوضية.




    ويلفت الكاتبان إلى أن "السعودية ظلت في العقود الماضية أكبر منتج ومصدر للنفط في العالم، ولهذا كان من المعقول أن تستفيد من الاقتصاديات على قاعدة كبيرة، وبناء منشآت نفطية مركزية، إلا أن الهجمات خلقت مخاطر تنظيمية حرجة، فمن أجل إصلاحها تحتاج من شركات الصيانة معدات وقطع غيار تحتاج لأشهر لتصل ويتم تركيبها".




    وينوه الكاتبان إلى أن السعودية قد تخسر خلال هذه الفترة حوالي 300 مليون دولار في اليوم، أو ما يقرب من 75 مليار دولار على مدى ثمانية أشهر في الإنتاج وحده، وسيلحق هذا الضرر بالميزانية السعودية، ويؤثر بالضرورة على الالتزامات المحلية والبرامج الاجتماعية التي تعد مهمة لتحقيق الاستقرار الداخلي.




    ويفيد الكاتبان بأن السعودية خططت لطرح أسهم من شركة النفط في السوق المالية، لتمويل خطط تنويع الاقتصاد، وإبعاد البلد عن النفط، لافتين إلى أنه من غير المعلوم إن كان هذا سيحصل بعد الضعف البنيوي للمنشآت النفطية والمخاطر السياسية.




    ويتساءل الكاتبان عن البنية التحتية السعودية للطاقة، ويقولان إنه "إذا تمكن أسطول من الطائرات المسيرة من دخول الأراضي السعودية دون اكتشاف وضرب الأهداف بنجاح بعملية جراحية تركت أقصى ضرر فعلينا الاستنتاج بأن المخاطر عالية جدا، وماذا لو دخلت السعودية في حرب شاملة مع إيران، فهل من الصعوبة تدمير كامل البنى التحتية النفطية المركزية؟ بالإضافة إلى أن المخاطر التي تتعرض لها المملكة أبعد من بنيتها النفطية، فنسبة 50% من مصادر المياه السعودية تنتج من خلال محطات التحلية الكبيرة، وتقع الرياض في قلب البلاد ويتم تزويدها بمياه يتم ضخها من الخليج، الذي يبعد عنها 467 كيلو مترا، فلو تم ضرب مجمعات التحلية فإن ذلك سيترك أثره على 7.7 مليون نسمة".




    ويرى الكاتبان أنه "من أجل التقدم فإن على السعوديين إضافة نوع من المرونة والوفرة في بنيتهم التحتية، لكن هذا يحتاج إلى سنوات طويلة وتمويل كبير، وتظل خيارات السعودية، على المدى القصير محدودة، فهي قد تقوم بالرد على إيران ما سيؤدي إلى حرب لن تكون قادرة على ربحها دون دعم من الولايات المتحدة، وهذا لن يحدث، أما الحرب فستؤدي إلى زعزعة كاملة لسوق النفط العالمية".




    وينوه الكاتبان إلى أن "الخيار الثاني هو بدء الطرفين التفاوض من أجل البحث عن مخرج، وتسوية القضايا العالقة، التي قسمت المنطقة، مثل الحرب في اليمن، وقرار إيران زيادة تخصيب اليورانيوم، والعقوبات المستمرة عليها التي أثرت على اقتصادها".




    ويختم الكاتبان مقالهما بالقول إنه "لا يوجد ما يضمن نجاح هذه المفاوضات، ولكن البديل هو تداعيات خطيرة على السعودية والمنطقة واستقرار أسواق الطاقة العالمية".

    لقراءة النص الأصلي اضغط (هنا)




    مزيد من التفاصيل

     

     

     


    !Start Your Website Now

     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    'ليوناردو أطلنتيكو": إعادة تركيب في المئويّة... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 14th October 2019 01:23 PM
    101 مهاجر تونسي وصلوا إلى إيطاليا خلال 24 ساعة صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 14th October 2019 01:23 PM
    هجمات أرامكو ترفع التزامات تخفيض إنتاج النفط إلى... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 14th October 2019 01:23 PM
    إضراب المعلمين يعرقل انطلاق العام الدراسي الجديد... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 14th October 2019 01:23 PM
    قوى وشخصيات سياسية جزائرية ترفض مشروع قانون... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 14th October 2019 01:23 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]