لبنان.. ماذا بعد؟ - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 


golfopportunities.com

BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    لبنان.. ماذا بعد؟


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 21st October 2019, 01:11 AM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new لبنان.. ماذا بعد؟

    أنا : المستشار الصحفى




    هل الانتفاضة اللبنانية الراهنة الجامعة من أجل إسقاط الحكومة الحالية، أم لإسقاط النظام معها؟ استثنائية الحدث، الغزير المغازي والمعاني، واتساع الحراك الاجتماعي في عموم البلد، وفي معاقل زعامات كياناتٍ حزبيةٍ طائفية، يؤشّران إلى أن اللبنانيين، في غضبتهم غير المسبوقة لوناً ومزاجاً وشعارات، ساخطون أصلاً على النظام الذي أنتج الحكومة الحالية، والذي في وسعه أن ينتجَ أخرى مثلها، أو شبيهةً، أو معدّلةً، أو بين بين، ولكن إسقاطهم له عسيرٌ وعويص. فأن تسقط الحكومة، أي أن يستقيل رئيسُها ووزراء فيها، فتفرط، أمرٌ ممكن، والبادي أن بعض مكوّناتها راغبون بهذا، وقد يحدُث هذا الاحتمال بين لحظةٍ وأخرى، سيّما إذا استعصى تمرير الورقة "الإنقاذية" المطروحة في المداولات الحكومية الجانبية، ومع رئاسة الجمهورية، بشأن إصلاحاتٍ ماليةٍ، خاليةٍ من أي ضرائب مفروضة على ذوي الدخل المحدود، مع رفع الضريبة على أرباح المؤسسات المالية. ولكن استقالة الحكومة لا تعني أن أزمة بلدٍ إجماليّ دينه العام 86 مليار دولار (في الربع الأول من العام الحالي، 2019، بحسب وزارة المالية) ستنحلّ، وهو بلدٌ تفاجئه حرائق واسعةٌ في غاباته، فتُصارح السلطة الشعب بأن طائرات الدفاع المدني لإطفائها لا تعمل، وبحاجةٍ إلى صيانة. بلدٌ يُحبَس فيه ممثلٌ وكاتب، اسمه زياد عيتاني، ويُتّهم بالعمالة لإسرائيل، فيما القصة عبث مسؤولةٍ كبيرةٍ في بوليس الدولة في صفحة "فيسبوك". بلدٌ صدقَ الرجل النظيف فيه، سليم الحص، لمّا قال إن فيه كثيراً من الحرية وقليلاً من الديمقراطية.
    بدت تكوينات السلطة، في الحكومة والنظام، على اصطفافاتها نفسِها، وهي "تُكاشِف" الجمهور اللبناني العريض بمواقفها بشأن الحراك الساخط، فحزب الله وحليفه التيار الوطني الحر يتمسّكان ببقاء الحكومة، بدعاوى الاستقرار وتخويفاً من الكلفة السياسية، والأمنية ربما، لاستقالتها بانتظار تشكيل أخرى بديلة، بموجب انتخاباتٍ تشريعية مبكرة أو توافقات عسيرة تبحث عن صيغ ترقيعية. وتيار المستقبل والحزب التقدمي الاشتراكي لا يلحّان على بقاء الحكومة، وشريكُهما، القوات اللبنانية، يخرج منها، استشعاراً منه بأنه لا يخسر شيئاً بذلك، وهو الذي لم يكسب ما يحسّن مواقعه من وجوده في الحكومة، بعد إحرازه 15 مقعداً نيابياً في انتخابات 2018. ومع إجماع هؤلاء، وإنْ بكيفياتٍ متباينةٍ، على أن مقادير من المسؤولية بشأن الوضع العام المتردّي اجتماعياً واقتصادياً يتحمّلونها، إلا أن هذا لا يأخذُهم إلى المنطقة التي يريدها الشارع الغاضب، وهو انسحابهم كلهم (كلّنْ يعني كلّن) من المشهد، ما يعني أن قطبة التأزّم الحادث هي هنا بالضبط، ذلك أن في وُسع رموز السلطة، وهم أقطاب الحصص الطائفية في النظام في طوْره الراهن، أن يبتدعوا صيغاً تُسعفهم في الاحتفاظ بمواقعهم، وزراء ونواباً وزعاماتٍ، وأصحاب سلطةٍ وامتيازات ونفوذ، مراهنين على عامل الوقت، وعلى ترضياتٍ إجرائيةٍ، أساسها الكفّ (مؤقتاً؟) عن فرض ضرائب جديدة، وتيسير عمليات الإقراض، وبعض السيطرة على الأسعار، وتحسين مرافق وقطاعات خدمية. وإذا ما جرى السير في سكّةٍ كهذه، فإن النظام المطالَب بسقوطِه سينجو من الإلحاح على سقوطه المشتهى.
    فاض ما فاض من الكيل الذي طفح على كل التركيبة التي انبنت منها السلطة الظافرة بالحكم ومحاصصاته وامتيازاته، كما تنطق بذلك الغضبة الشاسعة في عموم بلدات لبنان ومدنه وقراه، في شماله وجنوبه وبقاعه، وكما تتّحد في الجهر بهذا حناجرُ اللبنانيين، من دون تعيينٍ مذهبي أو طائفي أو مناطقي، أو تحديد ولاءاتٍ لمخاتير وزعامات وعمائم. وذلك يعني، من بين كثيرٍ يعنيه، أن النظام صار قابلاً للاهتزاز، بل والارتجاج، وربما أكثر منهما. وإذا ما حافظ حراك الشارع الموحّد على زخمه الذي أفرح الشارع العربي عموماً، وإذا ما أمكنه أن يحمي نفسَه، عندما تتشكّل له قيادةٌ ميدانيةٌ تمثّله، وتفرض حضورَها وقوتها، وتصبح صاحبة مقترحٍ وازن في أخذ لبنان إلى منعطفٍ آخر في بنية نظامه السياسي، فإن هذا النظام لن يذهب إلى اهتزازٍ وارتجاجٍ مأموليْن فحسب، وإنما إلى ما هو أعمق.. عندها، يكون لبنانٌ جديدٌ قد صنعه شبابُه وفقراؤه ونخبُه المنحازة حقاً إلى دولةٍ عادلة، وعندها يكون الربيع اللبناني قد أخذ الحاضر العربي إلى غبطةٍ أجمل.. تُرى، هل يحدث شيءٌ كهذا، أو بعضٌ منه؟






    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : لبنان.. ماذا بعد؟     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : المستشار الصحفى

     

     



     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    "ضربة موجعة" لتوتنهام ومورينيو قبل مواجهة دوري... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 18th February 2020 01:51 PM
    مواسم التطبيع العربي! أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 18th February 2020 01:51 PM
    من مبطلات الانتخابات في المغرب أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 18th February 2020 01:51 PM
    9 قطاعات تهبط بمؤشرات بورصة الكويت في مستهل... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 18th February 2020 01:30 PM
    "كورونا" يضرب أسعار النفط مجددا أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 18th February 2020 01:30 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]