صناعة البتروكيماويات في إيران تصطدم بنقص المياه - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 


golfopportunities.com

BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    أرشيف موسيقى وأغانى
    (الكاتـب : Rapt ) (آخر مشاركة : هيفاء مطارد)

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صناعة البتروكيماويات في إيران تصطدم بنقص المياه


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 29th October 2019, 04:00 PM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new صناعة البتروكيماويات في إيران تصطدم بنقص المياه

    أنا : المستشار الصحفى






    اكتملت خطة بناء مصنع للبتروكيماويات بالقرب من مدينة فيروز أباد الإيرانية، مع كل المقومات اللازمة في العادة لانطلاق أي مشروع من موافقة السلطة العليا في البلاد والتمويل من الحرس الثوري وتوفر الغاز اللازم.

    غير أن عشر سنوات انقضت ولم يكتمل سوى عشرة في المئة من الأعمال في موقع المشروع، بسبب خلاف على عنصر تتزايد ندرته في إيران ويعد حيويا للتبريد في المنشأة الصناعية، ألا وهو الماء.


    وقال حامد رضا سليمان نجاد، أحد مديري المشروع، إنه "في دراسات المشروع الأولية حدثت بعض الأخطاء في كمية المياه التي سيحتاج إليها المصنع. واكتشفوا أن المصنع يحتاج إلى الكثير من المياه لكن المنطقة لا يتوفر فيها ذلك".

    ولا يعد مصير مصنع فيروز أباد حالة فريدة في إيران، رغم أن البلاد تمتلك احتياطيات هائلة من النفط والغاز، وتحرص على زيادة إنتاجها في قطاع منتجات المصب التي يمكن أن تتفادى بها بسهولة العقوبات الأميركية المعوقة المفروضة على صناعة الطاقة الأساسية.

    وكشفت وكالة "رويترز" أن ما لا يقل عن عشرة مشروعات في مجال البتروكيماويات والأسمدة والتكرير، تتجاوز طاقتها الإنتاجية المجمعة خمسة ملايين طن سنويا، واجهت صعوبات شديدة أو تأجلت بسبب مشاكل تتعلق بإمدادات المياه.


    وقال رضا بني مهد، وهو من رجال الأعمال في إيران ويعمل في مشروعات التكرير، "كثير من هذه المشروعات اقترحها نواب يحاولون خلق وظائف في دوائرهم. وللأسف تعرضت الدراسات التقنية للتجاهل على نطاق واسع".

    مياه للتبريد

    تحتاج مصافي تكرير النفط وغيرها من مصانع المعالجة إلى المياه بغرض التبريد في الأساس، ويتطلب إنتاج غالون واحد من البنزين بين 0.61 و0.71 غالون من المياه.

    غير أن تحويل الموارد المحدودة بعيدا عن الزراعة، لاستخدامات صناعية، يحمل في طياته مخاطر سياسية، وقد تسبب الجفاف وإمدادات المياه المتناقصة في إثارة القلاقل.

    فقد نظم مزارعون بالمنطقة الوسطى في إيران احتجاجات في عدة مدن خلال 2018، بسبب سوء إدارة المياه مع انخفاض معدل سقوط الأمطار بنسبة 25 في المئة عن المتوسط المعتاد.

    ويهدف مشروع المصنع في فيروز أباد، الواقعة في منطقة داخلية في جنوب البلاد الذي يفتقر للمياه، إلى إنتاج مليون طن من الإيثيلين سنويا، وبناء على أرقام لمشروع مماثل في القدرة الإنتاجية، سيحتاج المشروع إلى استخدام أكثر من مليوني طن سنويا من المياه.

    وتريد الحكومة، التي تخشى تناقص مستويات المياه الجوفية على مستوى البلاد، نقل المصنع، الذي تبلغ تكاليفه 500 مليون دولار، إلى الساحل حيث يمكن استخدام مياه البحر بعد تحليتها، ولكن الاقتراح واجه اعتراضات من مسؤولين وقادة دينيين محليين.

    وقال كاوة مدني، النائب السابق للرئيس الإيراني لشؤون البيئة والأستاذ الزائر حاليا لدى إمبيريال كوليدج في لندن، إن "ثمة مشكلة في التنسيق بين الوزارات فيما يتعلق بخطط التنمية"، مضيفا أن العقوبات دفعت الحكومة لتقديم الوظائف على المياه والبيئة.

    وكان لتأخر مشروع فيروز أباد تداعياته، إذ أدى إلى تعثر أربعة مشاريع أخرى تهدف إلى استخدام إنتاج المصنع من الإيثيلين، وهي مادة تدخل في صناعة راتنجات البوليستر والمنتجات اللاصقة، وكانت هذه المصانع ستؤثر بدورها على احتياطيات المياه الضئيلة في المنطقة.

    وقال مدير آخر بمشروع فيروز أباد للوكالة إن "تأخر ليست كلمة منطقية. فنحن عمليا، وبعد 12 عاما، أمام مشروع فاشل"، وأضاف طالبا عدم الكشف عن هويته، إن الموقع الساحلي المقترح للمشروع مجرد أرض فضاء مستوية ولم يتم بناء شيء فيها بعد.


    ورغم التحديات فقد رفعت إيران قدرتها التكريرية وأعلنت في فبراير/ شباط أنها أصبحت مكتفية ذاتيا من البنزين، وتبلغ القدرة الإنتاجية لمصانع البتروكيماويات في إيران حوالي 65 مليون طن سنويا، يتم تصدير حوالي 22.5 مليون طن منها إلى الخارج، وتهدف الحكومة لزيادة الإنتاج إلى 91 مليون طن خلال عامين وإلى 130 مليون طن خلال خمس سنوات.

    وتبلغ القدرة التكريرية حوالي 2.23 مليون برميل يوميا، ما يجعل إيران تأتي بعد السعودية المتصدرة لهذا المجال على المستوى الإقليمي.

    محلك سر

    كشفت شركة الضمان الاجتماعي الإيرانية للاستثمار التابعة للدولة، والتي تملك استثمارات في 200 شركة تابعة واستثمارات كبرى في قطاع الطاقة، عن مشاكل تواجه الصناعة في تقرير صدر عام 2018 بما في ذلك العقوبات و"الجفاف ونقص المياه لمصافي التكرير الداخلية" البعيدة عن السواحل.

    وقالت الشركة إن بعض المشروعات "ليست مجدية اقتصاديا لأنها بدأت بغرض خلق وظائف في مواقع غير مناسبة".

    وفي شمال شرق إيران، واجهت شركة خراسان للبتروكيماويات صعوبات في بدء عمل مصنع للأسمدة الزراعية، يهدف لإنتاج 660 ألف طن من اليوريا باستخدام الغاز كمادة لقيم، وبعد خمس سنوات لا يزال المشروع متوقفا رغم تدبير تمويل من الدولة قيمته 700 مليون دولار.

    وقالت شركة تأمين للاستثمار البترولي والبتروكيماوي، وهي من كبار المساهمين على موقعها الإلكتروني إن "موارد المياه للمشروع لم تتوفر ولا تزال غير واضحة".

    وتعد الزراعة مصدرا رئيسيا لفرص العمل في إيران، وتستهلك حوالي 90 في المئة من استخدامات إيران من المياه مقابل عشرة في المئة للصناعة، غير أن أي طلب إضافي يفرض ضغوطا على احتياطيات إيران المتناقصة.

    وتشير بيانات الأمم المتحدة إلى أن إيران تستخدم 3.8 مليارات متر مكعب من المياه سنويا، أكثر مما يتم تعويضه، الأمر الذي يؤدي إلى تناقص سريع في الكميات المتاحة.


    ومع ذلك فلا تزال بعض المشروعات تمضي قدما حتى في مناطق تشتد فيها الضغوط، وقالت وكالة "إرنا" للأنباء في 2018 إن مصفاة شازاند لتكرير النفط، في وسط إيران، اضطرت إلى حفر آبار عميقة لاستخراج المياه الجوفية، الأمر الذي أثار انزعاج دعاة الحفاظ على البيئة وأضعف إمدادات المزارعين.


    وقالت شركة شازاند للبتروكيماويات، في بيان نُشر على موقعها الإلكتروني، إنه "لتقليل استهلاك المياه الجوفية خططت الشركة لاستخدام خزان سد كمال صالح عندما يمتلئ ومياه الصرف من المدن المجاورة". وقالت الشركة إنها تبحث عن مقاول لمشروع معالجة المياه.

    أبرز المشروعات المتضررة
    وجمعت الوكالة قائمة بمشروعات الطاقة التي تعطل إنشاؤها في قطاع المصب الإيراني والمنشآت القائمة، التي اضطرب العمل فيها بسبب ندرة المياه.

    وجاءت هذه القائمة بناء على تقارير منشورة في وسائل الإعلام الرسمية أو من تعليقات مباشرة من مديرين بالمشروعات المؤجلة ومن تجار وتفاصيل نشرتها بعض الشركات أو مساهمون كبار فيها، والمشروعات هي:

    * شركة خراسان للبتروكيماويات
    * مصنع كرمنشاه للبتروكيماويات
    * مشروع فيروز أباد للبتروكيماويات والصناعات المرتبطه به
    * مصنع جولستان للبتروكيماويات
    * مصنع دينا للبتروكيماويات
    * مصنع خُمين للبتروكيماويات
    * مصفاة شيراز 2
    * مصفاة إصفهان
    * مصفاة عبادان
    * شركة شازاند للبتروكيماويات.

    (رويترز)








    مزيد من التفاصيل

     

     

     



     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    الأردنيون وصدمة الحداثة... نوادر وطرائف أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 2 22nd February 2020 01:33 PM
    الأوراق الخاصة لجمال عبد الناصر تضيء جانبا من... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 2 22nd February 2020 01:33 PM
    اليمين المتطرف يسيء لسمعة ألمانيا- فهل يؤثر ذلك... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 6 22nd February 2020 01:20 PM
    بعد هجوم هاناوـ حماية المسلمين باتت ضرورة ملحة أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 2 22nd February 2020 01:20 PM
    قرض أفريقي للمغرب بـ204 ملايين دولار... والرباط... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 5 22nd February 2020 01:20 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]