بعض أسباب محدودية الدور الأوروبي في ليبيا - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 


golfopportunities.com

BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    بعض أسباب محدودية الدور الأوروبي في ليبيا


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 30th October 2019, 05:24 AM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new بعض أسباب محدودية الدور الأوروبي في ليبيا

    أنا : المستشار الصحفى




    جاء تصريح وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، خلال زيارة مفاجئة له يوم الأحد الماضي إلى ليبيا، بعد مباحثات مع نظيره الليبي محمد سيالا والمبعوث الخاص للأمم المتحدة غسان سلامة، بقوله إنّ "التأثيرات الخارجية هي مشكلة أساسية" لهذا البلد، ليؤكد ضعف دور دول الاتحاد الأوروبي وأدائها في ليبيا. وفي وقت تتحضر فيه برلين لعقد مؤتمر خلال أسابيع قليلة تسعى من خلالها لإنهاء التدخل الخارجي في ليبيا، وإحلال السلام في هذا البلد بإشراف أممي، أبرزت تقارير بينها لصحيفة "دي تسايت" الألمانية أنه لا يمكن لدول الاتحاد الأوروبي أن تلعب دوراً مفصلياً على المستوى الدولي بالنسبة إلى ليبيا لأسباب عدة. في مقدمة هذه الأسباب أنّ أوروبا ليست اللاعب الوحيد في ليبيا، وهناك دول عدة تسعى لفرض حضورها، وبعضها ذو ثقل، مثل روسيا والسعودية ومصر والإمارات وتركيا وقطر، وهي منقسمة على بعضها، إذ يدعم قسم منها اللواء المتقاعد خليفة حفتر، فيما تؤيد أخرى رئيس الحكومة فايز السراج الذي يتمتع بشرعية دولية.
    وعليه، فإنّ أوروبا ليست على استعداد لتقويض مصالحها الخاصة والاستراتيجية أيضاً، خصوصاً إيطاليا وفرنسا، ناهيك عن أنّ الاتحاد الأوروبي ببساطة غير قادر على المنافسة لأنه لا يريد استخدام الوسائل العسكرية، في حين أنه من الواضح أنّ الآخرين مستعدون لذلك، وهو ما أشار إليه الخبير في سياسة الجوار في الاتحاد الأوروبي توبياس شوماخر في حديث لـ"دي تسايت".

    وهناك سبب آخر للضعف الأوروبي، وهو الخلافات والصراعات بين دوله، وتباين آرائها، بشأن ليبيا وموقعها الجغرافي ومدى تأثير الوضع فيها على أوروبا. فإيطاليا مثلاً، القوة الاستعمارية السابقة، لها تأثير كبير في ليبيا إلى يومنا هذا، وشركة الطاقة الحكومية الإيطالية "آني" موجودة في هذا البلد منذ العام 1959. كما لديها خطوط أنابيب غاز بطول 520 كيلومتراً، وقد تدفّق من خلالها عام 2017 حوالي 4.8 مليارات متر مكعب من الغاز إلى إيطاليا. وكل ذلك بحكم الشراكة الوثيقة مع شركة النفط الوطنية الليبية التي تشير تقديرات إلى استفادتها بحوالي 5.4 مليارات دولار عام 2017.




    أما فرنسا، فتعتبر ليبيا مهمة بحكم أنها "مصدّرة للإرهابيين"، ما دفعها لدعم حفتر في اعتقاد منها أنه سيصبح الرجل القوي بفعل تشدده تجاه الإسلاميين. وفي السياق، رأى الخبير في الشأن الليبي في "مؤسسة برلين للعلوم والتكنولوجيا"، فولفرام لاشر، في حديث لصحيفة "دي تسايت"، أنه "ربما يكون الفرنسيون قد أدركوا الآن أنه كان من الخطأ دعم حفتر"، مشيراً إلى "خوف باريس من إمكانية استخدام الأرض الشاسعة في ليبيا كمكان للتجنيد والتدريب، فضلاً عن مسألة المنافسة الاقتصادية بين شركة النفط الفرنسية توتال ونظيرتها الإيطالية آني". مع العلم أنه مع وصول الحكومة الجديدة في إيطاليا، وبعد مدة من اعتماد مسارين منفصلين، يبدو أن باريس وروما عادتا للعمل معاً لإيجاد حلّ للأزمة الليبية.

    في هذا الإطار، أبرز الباحث السياسي راينر هارمان، في حديث لصحيفة "فرانكفورتر ألغماينه تسايتونغ" أخيراً، أنه و"للتغلب على الجمود، لا بد أن تتقارب الجهات الخارجية الفاعلة أولا، في ظلّ تشتت الأولويات، فإيطاليا تدعم السراج، وتركيا زودته بالأسلحة، فيما فرنسا قريبة من خليفة حفتر".

    أما ألمانيا، التي كانت لا تكترث للوضع الليبي، فقد عادت لتتنبه إلى تداعيات الوضع في العاصمة طرابلس عقب الهجوم الذي شنه حفتر في إبريل/ نيسان الماضي، ليس لأنه بمثابة مشكلة على إيطاليا فحسب، وإنما بالنسبة لألمانيا وأوروبا بأكملها من خلال تدفق أعداد كبيرة من المهاجرين إلى أراضيها. ومع ازدياد الوضع سوءاً، اقتنعت برلين أخيراً بأنّ المطلوب سياسة هجرة منسقة، وليبيا هي بلد أساسي في ذلك، ويجب العمل على حلول ملموسة بالاشتراك معها، عملاً بالتحذيرات من أنّ تصعيد الوضع الأمني يزعزع استقرار الدول الأخرى في أفريقيا، ولذلك آثار كبيرة على الاتحاد الأوروبي. وفي ظلّ الانطباعات بأنّ ليبيا "أرض خصبة لتصدير الإرهاب"، يوجد حوالي 800 ألف شخص يودون مغادرة هذا البلد عبر البحر المتوسط إلى دول الاتحاد الأوروبي، وفق تقارير، فضلاً عن تهريب المخدرات والأسلحة، ناهيك عن عنصر الطاقة المهم لأوروبا، إذ يتدفق الغاز والنفط من ليبيا إليها، وهو ما دفع وزير الخارجية الألماني هايكو ماس لتأكيد تصميم بلاده على انعقاد المؤتمر حول ليبيا، إنما بشروط أولها وقف إطلاق النار.

    وحيال ذلك، رأى الخبير النمساوي في الشأن الليبي، فولفغانغ بوزتاي، في حديث لصحيفة "دي تسايت"، أنّ "خطة السلام التي وضعتها الأمم المتحدة تعاني من ضعف شديد، وهي تعتمد على الحكومة المركزية في طرابلس، لكن ليبيا تتميز بثلاث مناطق مختلفة على الأقل، وبالتالي فهي تحتاج إلى نهج لامركزي يركز بشكل أكبر على مصالحها، ويوزع الموارد الهائلة للبلد عليها". ولفت إلى أنّ "الاتحاد الأوروبي سيكون في وضع صعب لأنه وضع نفسه وراء خطة سلام الأمم المتحدة، وهو اختار الطريق الأسهل في هذه الفوضى الكبيرة، لأن من يدعم الأمم المتحدة لا يخاطر بفقدان سمعته، حتى ولو كان ذلك في النهاية يعني القليل من النجاح".











    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : بعض أسباب محدودية الدور الأوروبي في ليبيا     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : المستشار الصحفى

     

     



     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    دعوات فلسطينية لمقاطعة "إكسبو دبي" بعد مشاركة... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 18th February 2020 12:30 PM
    صديقة رونالدو تتباهي بمجوهراتها.. قيمتها تساوي... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 18th February 2020 12:30 PM
    فلسطين تطالب "أمازون" الأمريكية بإيقاف خدمة الشحن... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 18th February 2020 12:30 PM
    اندبندنت: ظروف اعتقال مأساوية لسيدة في البحرين... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 18th February 2020 12:30 PM
    الدولة الإسلامية وهدف استعادة سلطة الأمة ومرجعية... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 18th February 2020 12:30 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]