الجزائر تصف هجوم حفتر على طرابلس بـ"العدوان العسكري" - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    هُنا .. سأتنفَّس قليلاً ..
    (الكاتـب : نانا ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)
    عزة..النفس..
    (الكاتـب : محمد جادالله محمد ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    الجزائر تصف هجوم حفتر على طرابلس بـ"العدوان العسكري"


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 1st January 2020, 11:00 PM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new الجزائر تصف هجوم حفتر على طرابلس بـ"العدوان العسكري"

    أنا : المستشار الصحفى





    نشرت وكالة الأنباء الرسمية في الجزائر تقريراً عن الوضع في ليبيا تضمن إشارات سياسية مهمة في علاقة بالموقف الجزائري الرافض للهجوم الذي تشنه قوات اللواء المتقاعد، خليفة حفتر، على العاصمة طرابلس، والإقرار بشرعية حكومة الوفاق الوطني بقيادة رئيس المجلس الرئاسي فايز السراج.


    ووصف التقرير هجوم حفتر بـ"العدوان العسكري"، محملاً إياه مسؤولية ما يجري، وذكر أن "تعثر مسار التسوية في ليبيا سنة 2019 بفعل العدوان العسكري الذي تشنه المجموعات المسلحة بقيادة الضابط المتقاعد خليفة حفتر منذ شهر إبريل/ نيسان على العاصمة طرابلس مما وجه ضربة موجعة لكل المساعي الوطنية والدولية لإخراج البلاد من الأزمة التي تعصف بها منذ 2011".
    وتأتي أهمية التقرير بتذكير الرئاسة الجزائرية قبل أقل من أسبوع بأن الوكالة الرسمية هي القناة الإعلامية الوحيدة التي تنقل وتعبر عن المواقف والبيانات الرسمية للجزائر.
    وأكد التقرير شرعية حكومة الوفاق التي تعترف بها الجزائر وتتعامل معها على هذا الأساس. وأكد أنه "بعد التقدم الإيجابي المحرز في الملف الليبي في سنتي 2017 و2018، جاء الهجوم العسكري على طرابلس حيث مقر حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دولياً، برئاسة فايز السراج، ليفشل كل خيار سياسي سلمي انخرطت فيه الأطراف الليبية برعاية الأمم المتحدة وبدعم من دول الجوار". كذلك حمل التقرير الجزائري الهجوم الذي شنه حفتر مسؤولية تأجيل المؤتمر الوطني الجامع الذي كان مقرراً عقده في 15 إبريل/ نيسان الماضي في غدامس قرب الحدود الليبية الجزائرية، والذي كان سيطرح مبادرة سياسية لتعديل الاتفاق السياسي الليبي الموقع في 2015 وإعادة توزيع السلطات بين الطرفين، لا سيما في طرابلس تحت قيادة حكومة الوفاق وبرلمان طبرق (شرق البلاد) في إطار توحيد مؤسسات الدولة.
    وكان مندوب الجزائر لدى الجامعة العربية قد دافع أمس خلال اجتماع مجلس الجامعة على مستوى المندوبين عن حكومة الوفاق الوطني باعتبارها الحكومة المعترف بها دولياً، واعترض على مقترح طرد ممثلها في الجامعة، بزعم قلق عربي من الاتفاق الأمني الموقع بين ليبيا وتركيا.
    واعتبر التقرير الجزائري أن أجندات دولية وراء تدهور الوضع، مؤكداً أن "المتتبع للأوضاع في ليبيا يدرك أن الحرب قائمة بتأثير أجندات إقليمية ودولية تحوم كلها حول نهب الخيرات الطبيعية للبلد، على رأسها النفط والغاز والمعادن المنجمية (اليورانيوم)، إذ تسعى كل واحدة منها لحشد الدعم الدولي لنظرتها في إدارة الصراع، وتسعى لإيجاد موطئ قدم لها على أرض ليبيا الغد".




    وجدّد التقرير التذكير بموقف الجزائر "التي رافعت منذ البداية من أجل عدم التدخل في الشؤون الداخلية الليبية وأنه لا حل عسكرياً للأزمة ولا بد من إيجاد حل ليبي ليبي"، ورفض التدخل العسكري الأجنبي، والاعتراض على الحل العسكري الذي ينفذه حفتر ضد العاصمة طرابلس.









    مزيد من التفاصيل

     

     

     


     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    وزير الخارجية التركي يعتزم زيارة الأقصى الأسبوع... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 20th May 2022 11:20 AM
    تعرف إلى نقاط قوة منافس نهضة بركان المغربي في... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 20th May 2022 11:20 AM
    الاحتلال يعتقل 4 فلسطينيين بزعم محاولة دهس جنود... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 20th May 2022 11:20 AM
    طلبان للنيابة المصرية للتحقيق في وفاة أيمن هدهود صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 20th May 2022 11:20 AM
    تحالف "كواد" يسعى بحضور بايدن لتوحيد الصفوف في... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 20th May 2022 11:20 AM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]