هل عجّلت التظاهرات العراقية المواجهة السياسية بين المدنيين والإسلاميين؟ - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    كيف تتوقف عن التدخين في أسبوع
    (الكاتـب : Mafia ) (آخر مشاركة : NazeeH)
    حالة من النشوى
    (الكاتـب : حشيش )

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    هل عجّلت التظاهرات العراقية المواجهة السياسية بين المدنيين والإسلاميين؟


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 21st May 2020, 11:53 PM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new هل عجّلت التظاهرات العراقية المواجهة السياسية بين المدنيين والإسلاميين؟

    أنا : المستشار الصحفى




    تزداد القاعدة الشعبية المدنية في العراق بصورة متسارعة، وتحديداً منذ تفجر التظاهرات الشعبية مطلع أكتوبر/تشرين الأول الماضي، رغم أن التيار المدني الذي تبلورت ملامحه منذ عام 2011، في بغداد وتصدر عمله آنذاك الحزب الشيوعي العراقي، مع قوى وحركات شبابية مختلفة نجحت في قيادة حراك شعبي لأول مرة ضد قوانين وتشريعات دعمتها أحزاب وقوى دينية اعتبرت أنها تحد من الحريات العامة والخاصة، وتهدد مدنية الدولة وهويتها التعددية، حافظ على وجوده ونجح بتجاوز تحديات كثيرة بالسنوات الماضية.
    ويواصل المتظاهرون في العراق احتجاجاتهم، منذ مطلع أكتوبر، مطالبين بانتخابات مبكرة وقانون جديد، في بلد تتفاقم فيه المشاكل الأمنية والاقتصادية منذ 2003، وتعرّضوا طيلة الأشهر الستة الماضية إلى "قمعٍ مفرط" بحسب منظمات حقوقية عالمية، أسفر عن مقتل نحو 700 متظاهر وجرح ما لا يقل عن 26 ألفا آخرين، إلا أنه في الأسابيع الماضية تراجعت أعداد المحتجين بسبب الإجراءات الوقائية التي اتخذتها الحكومة العراقية بعد انتشار فيروس كورونا.

    وبسبب تصاعد المد المدني وتراجع شعبية القوى السياسية التقليدية في عراق ما بعد نظام صدام حسين عام 2003، وهي بالعادة الأحزاب والقوى السياسية الإسلامية، تصاعدت معها حملات إعلامية لتلك القوى لشيطنة الحراك المدني وربطه بنظرية المؤامرة وغيرها من التهم التي باتت تتكرر بشكل أو آخر، واتهام قيادات وناشطين بالعمل المدني أو المطالبين بدولة المواطنة، والدولة المدنية بأنهم عملاء للخارج مثل دولة الاحتلال الإسرائيلي والولايات المتحدة وبعبارة يُقصد منها الشتيمة هي "أبناء السفارات".




    نائب رئيس الوزراء العراقي الأسبق بهاء الأعرجي، وهو من المقربين لرموز ما يُعرف بـ"الإسلام السياسي" في البلاد، حذر أمس الأربعاء، مما وصفه بالصراع المدني الإسلامي، مضيفاً في تصريحات نقلتها وسائل إعلام محلية عراقية "كان صراعُ وجود الأحزاب السياسية بعد عام 2003 يتمثّل باستخدام الطائفية لغرض كسب عاطفة الجمهور، وبعد أن وقانا الله شرّها، وفي ظل التطورات السياسية وفشل الإسلام السياسي، سينشأ صراعٌ مدنيٌّ إسلاميّ لتبدأ بعد ذلك نهاية تلك الأحزاب الكارتونية".

    وعن مدى واقعية افتراض الصراع بين الطرفين، قال السياسي العراقي ليث شبر، في حديث مع "العربي الجديد"، إنّ "الأحزاب العراقية التي حكمت منذ عام 2003، وتتمسك بالسلطة لغاية الآن انتهى دورها في التأثير، وقد استخدمت خلال السنوات الماضية جميع الطرق في كسب أصوات العراقيين، حيث عمدت طيلة الزمن الماضي إلى ضمان صوت العراقي في الانتخابات دون الاهتمام بضمان بقاء العراقي كمؤيد لها في برنامجها أو أهدافها، وهو ما أدى في النهاية إلى انهيار العلاقة الانتخابية بين الطرفين".

    وبيّن "العراق رغم كل شيء، شعبيا، يتجه نحو الدولة المدنية، وعجلة التظاهرات عجّلت من هذا الاتجاه. وأعتقد أن الانتخابات المقبلة ستكون بداية النهاية للأحزاب الإسلامية في العراق، وصعود الأجيال المدنية الوطنية".

    من جهته، أشار سكرتير الحزب الشيوعي العراقي رائد فهمي، في حديث مع "العربي الجديد"، إلى أن "الصوت المدني لم ينخفض منذ سنوات، حتى في ظل تصاعد حملات القمع والاغتيالات لرموز الحراك الشعبي، ولكن شهد العراق خلال العامين الماضيين طفرة شبابية متطورة على مستوى الحراك الشعبي الرافض للقهر والظلم والفساد، ولكن من المهم أن نؤكد أن الصوت المدني مهما كان عالياً فهو لا يعني محاربة المعسكر الآخر، أي المعسكر الديني، سواء كان على شكل جماعات أو كيانات سياسية".

    غير أنه تحدث عن احتمال "نشوب صراع سياسي بين الجبهات المدنية العلمانية الجديدة التي تنوي الظهور في المرحلتين الحالية والمقبلة"، مبيناً "أن الأهم من ظهورها هو مدى نجاحها، إذ إن الكيانات السياسية الجديدة ليس من المفترض أن تشترك بالانتخابات وتزاحم الأحزاب الدينية الحاكمة فقط، إنما لابد من أن تتوفر لديها المبادئ والمناهج التي تضمن استمراريتها في العمل السياسي وألا تكون حالة تتغير عند كل انتخابات انسجاماً مع المتغيرات كما سجري مع غالبية الأحزاب الحاكمة في العراق".

    وفي الشأن، أوضح المحلل السياسي العراقي أحمد الشريفي، لـ"العربي الجديد"، أن "الوجود المدني في العراق ليس ضئيلاً ولكن ما يعاب عليه أنه فاقد التنظيم وبحاجة إلى ترتيب، كما أن عليه أن يدافع عن نفسه أكثر في ظل استمرار الحملات الممنهجة لتخريب صورته واتهامه بالعمالة وغيرها من التهم غير المنطقية والحقيقية".







    ولفت إلى أن "الصراع السياسي مكفول للجميع طالما أنه يصب في خدم المصلحة العامة، وعلى ألا يكون بطريقة السخرية من المعتقدات الدينية، واليسار بطبيعة الحال في كل المعتركات السياسية هو في صراع دائم مع اليمين".

    ويرى الباحث العراقي، الحسن طارق، أن "الطريقة التي يدار فيها حكم العراق بالوقت الحالي تأخذ شكلا من أشكال الأوتوقراطية، حيث حكم الجماعة التي لا ثوابت لها، بدليل أن الأحزاب الإسلامية غيرت قوائمها الانتخابية إلى قوائم مدنية في انتخابات عام 2018، وأن الصراع بين المدنيين والإسلاميين لا يمكن أن يكون إلا بولادة أحزاب مدنية فعلية وإسلامية فعلية".

    ويضيف في حديثه لـ"العربي الجديد"، أن "ثورة أكتوبر قلبت المعادلة وكشفت عن مدى أن يكون للمدنيين نفَس طويل للخلاص من الحكم الإسلامي في العراق فيما لو قرروا تنظيم أنفسهم والنزول إلى الانتخابات القادمة بهويتهم الحقيقية، وببرامج واضحة وصريحة تضرب كل الأسس التي وضعها الإسلاميون بعد 2003".








    مزيد من التفاصيل

     

     

     


     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    مقتل جورج فلويد: اتهام اثنين من الشرطة الأمريكية... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 7th June 2020 04:11 AM
    سبب وفاة رمضان شلح مؤسس حركة "الجهاد الإسلامي" في... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 7th June 2020 04:11 AM
    إساءة وتعرض للسيدة عائشة "زوجة النبي محمد" في... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 7th June 2020 04:11 AM
    مستشار أردوغان ينشر صورة لحفتر بجانب السيسي بعد... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 7th June 2020 04:11 AM
    "غزو عربي لقطر ينهي مشاكل كثيرة".. تغريدة لخلفان... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 7th June 2020 04:11 AM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]