تشاؤم مصري بشأن مفاوضات سد النهضة - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    كيف تتوقف عن التدخين في أسبوع
    (الكاتـب : Mafia ) (آخر مشاركة : NazeeH)
    حالة من النشوى
    (الكاتـب : حشيش )

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    تشاؤم مصري بشأن مفاوضات سد النهضة


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 22nd May 2020, 06:00 AM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new تشاؤم مصري بشأن مفاوضات سد النهضة

    أنا : المستشار الصحفى





    تبدي مصادر مصرية حكومية مطلعة على ملف أزمة سد النهضة تشاؤماً كبيراً تجاه التطورات المتلاحقة في هذا الملف، على الرغم من المحاولات والتحركات السياسية التي لا تتوقع المصادر جدوى منها، سوى منح مزيد من الوقت للجانب الإثيوبي لامتلاك أوراق ضغط عملية على مصر. إذ تبدو الحقيقة المؤكدة أنّ العمل في الإنشاءات لا يتوقف، والاستعداد لبدء عملية الملء يمضي بوتيرة متصاعدة، على الرغم من الظروف التي فرضتها جائحة كورونا.
    وتقول المصادر المصرية، في تصريحات خاصة لـ"العربي الجديد"، إنّ "الوضع الراهن سيئ للغاية"، مضيفةً: "يبدو أننا أصبحنا أمام أمر واقع ببدء إثيوبيا في التخزين من دون الاتفاق النهائي معنا ومع السودان". وتوضح أنّ "تلك الخطوة تمثل خطورة في حدّ ذاتها، خصوصاً أنّ التخزين التمهيدي هذا العام سيكون في حدود أربعة مليارات متر مكعب من المياه، ولن يضرّ كثيراً بالحصة المصرية، ولكن الخطورة الأكبر تكمن في النهج الإثيوبي".

    وتؤكد المصادر أنّ ردود الفعل بشأن الخطاب الذي أرسلته مصر لمجلس الأمن، لم تكن على المستوى المنتظر من قبل القيادة السياسية والدبلوماسية المصرية، على الرغم من أنها تلقت تحذيرات مسبقة من أن هذه الخطوة (إرسال الخطاب)، لن تفضي إلى شيء، بل ربما ستكون لها تبعات سلبية على الموقف المصري، في إشارة إلى تحذير خمسة من خبراء القانون الدولي، استطلعت القيادة السياسية آراءهم قبل إرسال الخطاب. وتشير المصادر إلى أنه مما يفاقم الموقف المصري سوءاً، أنه يضاف إلى جملة مصاعب متعلقة "بانشغال الجميع بجائحة كورونا، وصعوبة الوضع لدى القوى العالمية، بما فيها أميركا، ودول أوروبية كبرى".

    وتلفت المصادر إلى معلومات تتوفر لدى الدبلوماسية المصرية، تؤكد أنّ "إثيوبيا نقلت عبر وسطاء في مقدمتهم الولايات المتحدة والسودان، أنها لن تعود لمسار مفاوضات واشنطن بتفاصيله السابقة، مطالبةً بإقرار مبادئ عامة جديدة قبل العودة لطاولة المفاوضات مجدداً، وفي مقدمة تلك المبادئ التوافق العام بشأن الحصة الإثيوبية الثابتة من المياه، ومن ثمّ التوافق بعد اقتطاع تلك الحصة، على ما سيتم تمريره من المياه خلال عملية ملء خزان السد"، مشددةً: "الأمر يزداد صعوبة".




    يذكر أنه في عام 1959 وقّعت القاهرة مع السودان، الذي حصل على استقلاله في 1956، اتفاقاً ينظم اقتسام المياه، تحصل مصر بموجبه على 55.5 مليار متر مكعب بينما يحصل السودان على 18,5 مليار، كون العشرة مليارات الباقية من ماء النهر تضيع بالتبخر.

    وتعتزم إثيوبيا البدء في تخزين نحو خمسة مليارات متر مكعب من المياه خلف سد النهضة مطلع يوليو/تموز المقبل، من دون التوصّل لاتفاق نهائي مع بلدي المصب؛ مصر والسودان، وسط وقوف القاهرة عاجزة عن التحرك أمام حكومة أديس أبابا، وفي ظلّ مخاوف من عجز شديد سيصيب حصتها من المياه.

    وأكد وزير المياه والكهرباء الإثيوبي، سيلشي بكلي، أمس الخميس، أنّ بلاده لها الحق في استخدام 86 في المائة من المياه التي تسهم بها في نهر النيل، من دون تحديد أوجه الاستخدام، وما إن كانت ستقتصر على توليد الكهرباء فقط من سدّ النهضة، أم أنّ الأمر سيطاول قطاعات أخرى. وسبق أن انفرد "العربي الجديد" بكشف تمسّك إثيوبيا خلال مفاوضات واشنطن، بحصولها على حصة ثابتة من مياه النيل، باعتبارها المساهم الأكبر في مياهه، على غرار مصر والسودان، وذلك لاستخدامها في أنشطة الزراعة، في وقت توجهت فيه العديد من الدول الخليجية والأوروبية للاستثمار الزراعي هناك.

    وقال الوزير الإثيوبي خلال جلسة توضيحية مع عدد من السفراء الأجانب لدى بلاده، بحضور وزير الدولة للشؤون الخارجية رضوان حسين، إنّ إثيوبيا لديها موارد محدودة لتوليد الكهرباء فقط، في وقت تمتلك مصر قدرة على توليد عشرة أضعاف القوة التي تمتلكها أديس أبابا. وقال بكلي في تصريحات أدلى بها لصحافيين محليين إنه تمّ تقديم تفسيرات تفصيلية للسفراء حول الصعوبات التي واجهتها دولته خلال المفاوضات، مشدداً على أن السدّ ليس له ضرر كبير على أي من دول المصب. وأكّد أنّ الحق في استخدام المياه يجب أن يكون للجميع، ولا يمكن قبول معاهدة استعمارية تمّ التوقيع عليها في إثيوبيا، على الإطلاق تحت أي ظرف، مضيفاً أنّ الأخيرة لديها فقط الرغبة في الاستخدام العادل للموارد. وذكر أنه سيتم تعزيز الدبلوماسية حول السدّ، وسيتم تنظيم منتدى لدول الشرق الأوسط وأوروبا وآسيا بهذا الشأن.

    من جانبه، قال وزير الدولة للشؤون الخارجية الإثيوبي، رضوان حسين، إنّ بلاده ستواصل جهودها الدبلوماسية للتوضيح للجميع أنّ السدّ سيلعب دوراً حاسماً، ليس فقط في توفير الكهرباء، ولكن أيضاً في تغيير معيشة المواطنين.

    وفي تطور لافت يعدّ الأول من نوعه منذ فترة طويلة، اجتمع عبر تقنية "الفيديو كونفرنس"، أول من أمس الأربعاء، رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي بنظيره السوداني عبد الله حمدوك، إضافة إلى وزيري الخارجية والري ورئيسي جهازي المخابرات للبلدين. وتناول الاجتماع ملف سدّ النهضة من جوانبه كافة. وأوضح حمدوك، بحسب بيان صادر عن مجلس الوزراء المصري، أنه سيجري اتصالاً برئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد لاستيضاح موقفه إزاء العودة إلى طاولة المفاوضات على أساس مسار واشنطن.














    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : تشاؤم مصري بشأن مفاوضات سد النهضة     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : المستشار الصحفى

     

     


     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    جنرال إسرائيلي: السلطة حيوية لأمن تل أبيب وبديلها... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 7th June 2020 02:55 AM
    السعودية تعتزم إنشاء متحف لعرض لوحة "المخلص"... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 7th June 2020 02:55 AM
    توقيف ممثل باكستاني مقيم بالكويت بسبب فيديو مسيء أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 7th June 2020 02:55 AM
    حملة لنقل مكتب "تويتر" الإقليمي من دبي أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 7th June 2020 02:55 AM
    هل بات ترامب محاصرا من الجنرالات والدولة العميقة؟ أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 7th June 2020 02:55 AM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى webmaster[email protected]