إخراج إيران من سورية... المهمة المستحيلة - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    ♥♥♥♥ عمار يا كندا ♥♥♥♥
    (الكاتـب : Ehab Salem ) (آخر مشاركة : زليون)

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    إخراج إيران من سورية... المهمة المستحيلة


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 22nd May 2020, 06:00 AM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new إخراج إيران من سورية... المهمة المستحيلة

    أنا : المستشار الصحفى




    ليست معروفة بالضبط الأسباب الحقيقية التي دفعت إيران إلى إعادة موضعة بعض المليشيات التابعة لها في سورية، وخروج بعض منها نحو العراق في الأيام الماضية. هل هذه نتاج الاستراتيجية العسكرية الإسرائيلية التي قال وزير الأمن السابق، نفتالي بينيت، إن الهدف منها هو إخراج إيران عسكريا من سورية قبل نهاية العام الجاري؟ أم أنها تأتي في سياق استراتيجي آخر مختلف كليا؟ في الإجابة على السؤال الأول، من الصعوبة بمكان ربط الانسحاب العسكري الإيراني من سورية، أو تخفيف الوجود العسكري الإيراني بالضربات العسكرية الإسرائيلية.
    صحيح أن إسرائيل بدأت، أخيرا، تغير نمط استراتيجيتها السابقة "المعركة بين الحروب"، والانتقال إلى استراتيجية تكثيف الهجمات، مصحوبة بتكتيك "النقر على السطح"، القائم على الإبلاغ مسبقا بشن عملية عسكرية لمنع وقوع ضحايا بشرية، وقصر الخسائر على العتاد الحربي، إلا أن هذه الاستراتيجية الجديدة لم تحقق أهدافها في سورية، بحسب مراكز أبحاث إسرائيلية وأميركية، ويمكن تلمّس ذلك من خلال أمور عدة:
    أولا، إبلاغ إسرائيل نهاية العام الماضي الروس عزمها تكثيف هجماتها على القوات الإيرانية في سورية، مع تبني المسؤولية عن هذه العمليات، بشكلٍ يضع حدا لسياسة الغموض التي اتسمت بها العمليات الإسرائيلية في سورية، منذ العام 2014.
    الانتقال من استراتيجية إلى أخرى مؤشّر على فشل الاستراتيجية القديمة، كما أن تخلي إسرائيل عن سياستها التقليدية القائمة على غموض الهجمات العسكرية، والانتقال إلى سياسة التصريح، هدفها إحراج صناع القرار في إيران أمام قواعدهم الشعبية، وأمام حلفائهم، نوعا من ممارسة الضغط السياسي والإعلامي.
    ثانيا، استمرار إيران في نقل أسلحة متطورة إلى حزب الله، وقد أكدت تقارير إسرائيلية امتلاك الحزب ترسانة من الصواريخ المتطوّرة.
    ثالثا، استمرار تعزيز إيران وجودها العسكري في سورية، بل وتكثيفه، وفي نهاية الشهر الماضي (إبريل/نيسان)، قالت قناة كان الإسرائيلية الرسمية إن "تصاعد وتيرة الغارات في سورية خلال الأسابيع الأخيرة يشير إلى إسراع إيران في تنفيذ مخططاتها العسكرية هناك".
    في الإجابة على السؤال الثاني، ربما يكون تفسير المبعوث الأميركي الخاص إلى سورية، جيمس جيفري، معقولا، حين قال، قبل نحو أسبوع، إن إيران لم تعد في حاجة إلى أعداد كبيرة من القوات البرية على الأرض، فضلا عن التكاليف المالية الباهظة لاستمرار انتشار القوات في ظل العقوبات الاقتصادية المستمرة من الولايات المتحدة، ناهيك عن الضغوط المالية الهائلة التي فرضها انتشار وباء كورونا على إيران. وفي هذا إشارة إلى أن إعادة التموضع العسكرية مسألة تكتيكية وليست استراتيجية، أقله في الظاهر.
    وقد يبدو مفهوما، بلغة السياسة والدبلوماسية، عدم ذكر جيفري الدور العسكري الإسرائيلي والدور السياسي الروسي في إعادة موضعة إيران بعض القوات العسكرية التابعة لها في سورية، وكأنه عمد قصدا إلى عدم التقليل من وزن إيران في المعادلة السورية، فهو يدرك أن انسحابها العسكري من الجغرافيا السورية لا يمكن أن يتحقق بالهجمات العسكرية الإسرائيلية، مهما بلغت من الكثرة والقوة، وأن روسيا وحدها غير قادرة على إخراج إيران من سورية، إلا ضمن معادلة دولية إقليمية، تكون فيها إيران جزءا من الحل المتفق عليه. ولكن أخطر ما جاء في حديث جيفري مطالبته بانسحاب جميع القوات الأجنبية التي دخلت سورية، وهذا يشمل القوات الأميركية والإيرانية والتركية، من دون ذكر للقوات الروسية، في إشارة ربما إلى تفاهم روسي ـ أميركي، أو ربما عرض أميركي لروسيا مفاده ترك الولايات المتحدة سورية لروسيا مقابل خروج جميع القوات الأجنبية والانتقال إلى المسار السياسي.
    هل هذا مؤشر أولي لصفقة أميركية ـ روسية؟ إذا ما أخذنا بالاعتبار ما كشفه المرصد السوري لحقوق الإنسان، قبل أيام، أن تحالفا ثلاثيا بين إسرائيل وقوات التحالف الدولي وروسيا، يعمل، بشكل غير مباشر، لإغلاق طريق طهران بيروت من الجانب السوري، ومجابهة النفوذ الإيراني في البادية السورية، فإننا سنكون أمام صفقة غير واضحة المعالم، وإن كانت في الظاهر متمحورةً حول إخراج إيران من سورية، أو حصرها في بقع جغرافية محدّدة. ولكن الأمر ليس بهذه السهولة، بسبب التباينات في الأهداف بين روسيا من جهة والولايات المتحدة وإسرائيل من جهة ثانية، فبالنسبة للأخيرتين ينحصر الهدف بمنع تحويل سورية إلى ساحة عسكرية للنفوذ الإيراني، بما يهدد إسرائيل بشكل مباشر، وإضعاف التمدّد الإيراني في المنطقة. أما بالنسبة لروسيا، الأمر مختلف تماما، فهي تريد إضعاف التأثير السياسي الإيراني في سورية الذي يشكل عقبة في تمرير رؤيتها السياسية، ولن يحدث ذلك إلا بإضعاف حضورها العسكري في الجغرافيا السورية، بحيث يصبح زائدا لا إضافة فيه، ولا تأثير فيه على موازين القوى، كما أن حرمان الإيرانيين من بعض المناطق الجغرافية الحدودية يضعف من استفادتهم الاقتصادية في نقل البضائع.
    بعبارة أخرى، لن يكون أمام روسيا سوى طريق تخفيف الحضور العسكري الإيراني في سورية، أو تحويله إلى وجودٍ عديم الفائدة، وزائدا عن الحاجة من الناحية العسكرية، وذا تأثير سلبي من الناحية الاستراتيجية على النظام السوري، غير أن هذا الطريق بالغ الصعوبة وطويل الأمد، فضلا عن أن التأثير الإيراني في سورية ما عاد يقتصر على البعد العسكري فحسب، فقد أصبحت لإيران قوى محلية: شيعية وعلوية وعشائرية سنية، ناهيك عن حصول كثيرين من عناصر المليشيات التابعة لها على الجنسية السورية، وتوجد في القواعد العسكرية للنظام. والأهم من ذلك كله أن إيران ما تزال تشكل المورد المالي الرئيسي للنظام الذي يستطيع أن يتحمّل الضربات الإسرائيلية مهما بلغت من القوة، طالما بقيت من دون سقف تدمير قوته الرئيسية.
    وفقا لذلك، إخراج إيران عسكريا من سورية، أو تحييد وجودها العسكري، مسألة شبه مستحيلة، في ضوء المعطيات الاستراتيجية التي يقوم عليها الملف السوري في الساحات، المحلية والإقليمية والدولية.








    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : إخراج إيران من سورية... المهمة المستحيلة     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : المستشار الصحفى

     

     


     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    هل يجب تناول وجبة الفطور أو تخطيها؟ أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 25th May 2020 08:30 AM
    رئيس النمسا بعد تقارير حول خرقه حظر التجول: أعتذر... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 25th May 2020 08:30 AM
    طبيب لقاحات في أمريكا يكشف عما يخيفه من نجاح لقاح... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 25th May 2020 08:30 AM
    نتنياهو ينتقد الإعلام والقضاء بأولى جلسات... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 25th May 2020 08:30 AM
    "حشود الحدائق" تثير القلق في كندا.. وتحذير من... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 25th May 2020 08:02 AM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]