استرخاص الذات في ثنايا "أبراهام" - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    هُنا .. سأتنفَّس قليلاً ..
    (الكاتـب : نانا ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)
    عزة..النفس..
    (الكاتـب : محمد جادالله محمد ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    استرخاص الذات في ثنايا "أبراهام"


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 26th August 2020, 06:45 AM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new استرخاص الذات في ثنايا "أبراهام"

    أنا : المستشار الصحفى




    لا داعي لأن يكون المرء فلسطينياً ولا مناهضاً إسرائيل ولا أي احتلال آخر، ولا حتى مواطناً في بلد بعيد مثل أستراليا، لكنه حسّاس حيال استمرار آخر حالة استعمارية في العالم، لكي يستفزّه ما سبق ورافق وتلا الاتفاق الإماراتي ــ الإسرائيلي. ضعْ جانباً ما يتعلق بالفلسطينيين وقضيتهم، وبإسرائيل وعنصريتها. يكفي التعامل مع الموضوع كمراقب أجنبي، محايد، وتأمُّل الشكليات والسلوكيات والخطاب المستخدم من المسؤولين الإماراتيين، وقلة الحياء والأفواه الفاغرة والانبهار المبتذل بكل ما هو إسرائيلي، وما يستتبعه من كره للذات. تقصُّد حكام الإمارات القول إنهم يرون في إسرائيل نموذجاً يُحتذى في الاقتصاد والثقافة والسياسة والعلوم والمجتمع والديمقراطية والعسكر والأخلاق والطب والتجسس والتكنولوجيا، يُطبِق على الأنفاس لكثرة ما يبدو متزلفاً. مجدّداً، لا حاجة لمناقشة صوابية هذا الرأي بإسرائيل من خطئه، بالجملة أو بالمفرّق. تكفي ملاحظة هذه الحماسة في إظهار الإعجاب بنموذجٍ لن يبقى نموذجاً ما إن يُقارن ببلدانٍ لا تحظى بأي إشادات إماراتية مع أنها أحياناً أقرب جغرافياً وثقافياً لهذا البلد الخليجي من إسرائيل. الانبهار الإماراتي ثقيل الظل والمبتذَل بكل ما هو إسرائيلي، لم يكن مكبوتاً تماماً قبل إعلان اتفاق "أبراهام" (13 أغسطس/ آب 2020)، غير أنه ظل مقسَّطاً على سنوات، غزل يصدح ثم ما يلبث أن يخبو. لكن حلّ الحدث، فانفجر الإعجاب مرة واحدة، وغاب من يُقنع حكام الإمارات بفوائد الترفع قليلاً وعدم التغني هكذا بهذا الشكل الفاضح والمجاني في إسرائيل إلى درجة إعراب مساعد وزير الخارجية الإماراتي، عمر سيف غباش، عن توقه لزيارة تل أبيب بهدف تحسين لغته العبرية التي يدرسها منذ فترة على يد معلمة إسرائيلية، ولكنه لم يتقنها كفاية بعد بما يسمح له باستخدامها لإجراء المقابلة التي نشرتها معه صحيفة يديعوت أحرونوت يوم الخميس الماضي. لا علاقة لأي نقد من هذا النوع بالتخلف والذكورية والسماجة التي رافقت رسامي كاريكاتير عرب صوّروا الإمارات كزوجة متيّمة أمام الزوج الرصين (إسرائيل). لكن بعيداً عن أمراضنا المزمنة، والتي لا تبرر انبهارنا الغبي بكل ما هو غير عربي، فقط نكاية بذاتنا أو انتقاماً منها، جدير تذكُّر كيف ظهر استرخاص النفس منذ اللحظة الأولى لطباعة أحرف الاتفاق الإماراتي الإسرائيلي: غرّد محمد بن زايد بدايةً أن الاتفاق أنجز تجميداً لضم مناطق من الضفة الغربية، فلم يبقَ مسؤول إسرائيلي، من ضمنهم بنيامين نتنياهو، إلا وكذّبه في غضون دقائق، بشكل غير دبلوماسي بالمناسبة. الصمت إزاء التكذيب كان ثقيلاً في أبوظبي. مرّ يوم أو اثنان على إعلان الاتفاق، فانهالت الحوارات الإعلامية من الاتجاهين. لكن لا شيء يقارَن بحوار "سكاي نيوز" بنسختها الإماراتية مع نتنياهو، وفداحة أداء المذيعة فضيلة السويسي التي "حاورته" كتلميذة تسأل لتتعلم، لا كإعلامية.

    لماذا يصعب إلى هذه الدرجة على العقل الإماراتي الرسمي أن يفهم أن روايته ستحظى بانتشار أوسع واقتناع أكبر في حال اشتُغلت بذكاء، على الأقل برداء نقدي بدل التهافت على هيئة مقال يوسف العتيبة (شالوم) في "يديعوت .."، ومقابلات أنور قرقاش وعمر سيف غباش وغيرهما في الإعلام العبري؟ هل يعقل أن المسؤولين الإماراتيين لا يدركون أن ثمة قانوناً في أميركا عمره 12 عاماً يمنع بيع العرب (تحديداً) أي سلاحٍ يكسر التفوق العسكري الإسرائيلي، فيُهان الخطاب الإماراتي مجاناً في الساعات الماضية بسبب إصراره على أن بمقدوره إقناع واشنطن ببيع أبوظبي طائرات "أف 35" أميركية؟

    فَهْم سبب الإصرار على البهدلة في السياسة يحتاج جهداً من أهل علم النفس والعلوم الاجتماعية. كذلك حال استيعاب ظاهرة كره الذات الجماعية. كان يمكن للإمارات أن تفعل ما فعلته، من دون أن تحوّل نفسها إلى مسخرةٍ على الأقل في الشكل. كان يمكن للإمارات أن تجاهر بأن نظرتها إلى نفسها وإلى دورها وإلى محيطها وهويتها وتحالفاتها ومصالحها تضعها إلى جانب إسرائيل، من دون كل هذا الجهد في امتداح الإسرائيليين، فقط بهدف شتم الفلسطينيين.




    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : استرخاص الذات في ثنايا "أبراهام"     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : المستشار الصحفى

     

     


     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    قائمة بمئات المعتقلين لدى النظام تثير جدلاً بين... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 21st May 2022 12:00 PM
    مع وجود محرز كيف سيستفيد غوارديولا من نجمه هالاند؟ صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 21st May 2022 12:00 PM
    مئات الفلسطينيين يشيعون الفتى أمجد الفايد في مخيم... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 21st May 2022 12:00 PM
    إصابة 3 شقيقات مصريات بانفجار لغم أرضي في العريش صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 21st May 2022 12:00 PM
    لبنان: كتلة "التنمية والتحرير" تعلن ترشيح نبيه... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 21st May 2022 12:00 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]