خذوا العبرة من الأرجنتين - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    هُنا .. سأتنفَّس قليلاً ..
    (الكاتـب : نانا ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)
    عزة..النفس..
    (الكاتـب : محمد جادالله محمد ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    خذوا العبرة من الأرجنتين


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 28th August 2020, 07:31 AM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new خذوا العبرة من الأرجنتين

    أنا : المستشار الصحفى




    بدأت علاقة الأرجنتين مع صندوق النقد الدولي في وقت مبكر مقارنة بمعظم دول العالم، حيث استنجدت بوينس آيرس بالصندوق قبل أكثر من 60 سنة، وحصلت بالفعل على أول قرض في عام 1958، ومنذ ذلك الوقت ربطت الأرجنتين مستقبلها واقتصادها وعملتها وموازنتها بمطالب الصندوق الذي أبرمت معه 22 اتفاقية حصلت من خلالها على قروض ضخمة.

    وعلى مدى سنوات طويلة اندفعت حكومات الأرجنتين المتعاقبة على الصندوق لاغتراف الأموال السهلة منه ظناً منها أن قروضه ستنقذ البلاد وعملتها من الانهيار، وتضع الاقتصاد المأزوم دوماً "على التراك" وتمنحه التعافي وتبعد عنه خطر الإفلاس، وتعيد الاستثمارات الأجنبية الهاربة، وتحل المشاكل الاجتماعية الملحة ومنها البطالة والفقر والركود وقفزات الأسعار والتضخم، وغيرها من المنغصات المالية، وتعيد كذلك الهدوء إلى سوق الصرف المضطربة والعملة "البيزو" التي شكل انهيارها المتواصل حرجا شديدا للحكومات، وتحدياً للاستقرار المالي والاقتصادي، بل والسياسي.

    لكن ذهبت كل هذه الأهداف أدراج الرياح، وعانت الأرجنتين من أزمات اقتصادية متلاحقة خاصة في فترة الحكم العسكري الذي حكم من 1976/1983، وسببت سنوات الديكتاتورية العسكرية الكثيرة للأرجنتين مشاكل اقتصادية شديدة قبل أزمة الكساد العظيم التي شهدتها البلاد في الفترة من 1998-2002.

    وبدلاً من حدوث ذلك الاستقرار المنشود، شهدت الأرجنتين إفلاسات متواصلة وحالات تعثر متعددة، منها مثلاً ما حدث في العام 1999 حيث انفجرت الأوضاع الاقتصادية عقب وصول متوسط الدين إلى مستويات غير مسبوقة (132 مليار دولار)، وكذا في عام 2001 حيث عجزت عن سداد قروض بقيمة 132 مليار دولار عقب تراجع الناتج المحلي بنسبة 28% وزيادة معدل البطالة إلى أكثر من 20%. وبسبب تدهور الأوضاع الاقتصادية شهدت البلاد حالة من عدم الاستقرار السياسي حيث تعاقب على حكم الأرجنتين ثلاثة رؤساء في الفترة من 1999/2002.

    صحيح أن حكومات بوينس آيرس مارست في بعض الأوقات لعبة القط والفأر مع الصندوق، من حيث تعبئة الرأي العام ضده واتهامه بتعطيل الإصلاحات الاقتصادية والتذكير بمواقفه السلبية، وذلك كلما تعرضت البلاد لمخاطر الركود والتعثر المالي وهروب الأموال الأجنبية الساخنة وتفاقم الدين العام وفقدان الثقة في الاقتصاد والعملة المحلية.

    لكن هذه الحكومات كانت تخضع في النهاية لشروط صندوق النقد القاسية والمهينة، خاصة المتعلقة بتعويم العملة وزيادة الضرائب وأسعار السلع والخدمات وبيع أصول الدولة، ورفع سعر الفائدة على العملة المحلية بمعدلات قياسية وصلت إلى 60% في بعض السنوات، والتوسع في سياسة الاقتراض الخارجي، وهو ما فاقم من أزمة الدين رغم الإمكانيات الضخمة التي يتمتع بها اقتصاد البلاد، ثالث أكبر اقتصاد في أميركا اللاتينية ورابع أكبر اقتصاد في نصف الأرض الجنوبي، خاصة على مستوى الصادرات والقطاع الزراعي والقاعدة الصناعية.

    ومع كل حالة تعثر تندفع الأرجنتين أكثر نحو صندوق النقد الدولي لتحصل في العام 2018 على أكبر قرض في تاريخ المؤسسة المالية الدولية بقيمة 57 مليار دولار، ساعتها ظنت الحكومة أن هذا القرض السخي كاف لطمأنة الأسواق المحلية والأجنبية على حد سواء، خاصة وأنها ستمكنها من سداد الديون الخارجية ومستحقات أصحاب السندات الدولية.

    لكن بعد أقل من عامين لعمر أكبر قرض في تاريخ الصندوق، عاودت الأرجنتين اللجوء إلى المؤسسة الدولية للخلاص من حصار المقرضين الذي يهدد أكبر اقتصادات أميركا الجنوبية بالإفلاس، وطلبت الحكومة رسميا، فجر أمس الخميس، بدء مفاوضات مع الصندوق للحصول على قروض جديدة.

    ستحصل الأرجنتين على قرض جديد من الصندوق كما هو متوقع، ومع هذا القرض تغرق البلاد أكثر في الأزمات الاقتصادية والدين الخارجي الذي أعادت الحكومة هيكلة 63 مليار دولار منه مؤخرا بسبب صعوبات في السداد، ومعها يغرق المواطن في الأزمات المعيشية والغلاء وفقدان فرص العمل.

    ما يحدث في الأرجنتين هو درس قاس لكل دول العالم التي تستسهل الحصول على قروض من صندوق النقد وغيره من المؤسسات المالية الدولية دون الاعتماد على الموارد الذاتية، وترشيد الإنفاق العام، وعدم الإساءة لموارد الدولة، وإهمال ملفات مكافحة الفساد ووقف نهب المال العام.

    وعلى الدول العربية أن تأخذ العظة والعبرة من تجربة الأرجنتين، فلا الصندوق أنقذها من مخاطر التعثر والفقر وتهاوي العملة كما زعم، ولا البلاد باتت قادرة على إعادة التعافي لاقتصادها أو سداد الديون المستحقة عليها، وكما يقولون فإنه نادرا ما ينتهي الالتزام الأعمى بوصفات صندوق النقد نهاية سعيدة، وهو ما رأيناه من قبل في روسيا والأرجنتين، وربما في بعض الدول العربية مستقبلاً.




    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : خذوا العبرة من الأرجنتين     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : المستشار الصحفى

     

     


     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    3 قتلى بقصف إسرائيلي استهدف شحنات أسلحة ومواقع... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 20th May 2022 11:42 PM
    "الخلاص" التونسية تدين انفراد سعيّد بالسلطة وتشجب... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 20th May 2022 11:42 PM
    روسيا وأوكرانيا: موسكو تعلن سيطرتها على مجمع... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 20th May 2022 11:42 PM
    مجلة "forbes" تكشف عن دخل صلاح السنوي صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 6 20th May 2022 10:51 PM
    الجبري يكشف تفاصيل عرض التسوية مع الحكومة السعودية صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 6 20th May 2022 10:51 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]