دردشة عن آل الريّس - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    هُنا .. سأتنفَّس قليلاً ..
    (الكاتـب : نانا ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    دردشة عن آل الريّس


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 4th October 2020, 06:41 AM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new دردشة عن آل الريّس

    أنا : المستشار الصحفى




    أمر طبيعي أن يحتفي المثقفون السوريون ذوو النزوع الديمقراطي بالأديب والصحفي الراحل رياض نجيب الريّس (1937- 2020)، ويعزي بعضُهم بعضاً فيه، كما لو أنه أخ أكبر.. فللرجل مأثرةٌ يمكن اعتبارها خارقة: إلقاؤه، في أواخر الثمانينيات، حجراً على سطح مستنقع الصحافة السورية الراكد، المتصلّب، وفتحُه ثغرة للمتطلعين إلى تغيير حتى ولو كان بحجم رأس الدبوس.. وله مآثر شخصية لا ريب أن أصدقاءه المقرّبين يعرفونها. ولكنّ حفاوة شبه جماعية كهذه، عندما تنتشر على صفحات التواصل، كأنها نشيد يردّده الجميع بطلاقة ومتعة، يمكن أن تَحُول دون المفيد من الملاحظات والأفكار.

    بالمرور على منشورات النعي التي كتبها مثقفون سوريون، في الصحف أو على صفحاتهم الخاصة، يكتشف المرء أن عدداً منهم يعرفون رياض نجيب الريس معرفة شخصية، (وقد نشروا صوراً مشتركة معه)، وآخرين لم يلتقوا به شخصياً؛ ولكنهم تعاملوا معه عبر صحيفة المنار والمجلتيْن، الناقد والنقاد، التي كان يملكها ويديرها، أو نشروا كتبهم في دار النشر المهمّة التي تحمل اسمَه، أو في دار "الكوكب" الموازية، أو اشتركوا في مسابقة يوسف الخال للشعر، أو مسابقة مجلة الناقد للرواية اللتين كان يشرف عليهما. وكان المرحوم بارعاً في العمل التجاري (وهذا ليس عيباً، بل إنه ضرورة). لذلك، فتح مؤسساته على بعضها بعضا، كما لو أنها الأواني المستطرقة، فالروايات التي تشارك في المسابقة، ولا تحقّق المركز الأول، كان يفاوض كاتبَها على نشرها، ويمكن، كذلك، إحالة القصائد المتميزة المشاركة في مسابقة الشعر إلى مجلة الناقد التي كانت منبراً رئيسياً للإعلان عن إصدارات دار "رياض الريّس للكتب والنشر"، وهكذا.

    عمد الراحل رياض، منذ بداية عمله في الصحافة، إلى وضع اسم والده نجيب وسط اسمه، وهذا ليس دليل وفاء لوالده وحسب، بل هو ضربة معلم، فنجيب الريّس (1898- 1952) صحفي وشاعر ومناضل مشهور، كانت جرأته على الفرنسيين من خلال صحيفته "القبس" سبباً في إغلاقها على نحو متكرّر، ونفاه الفرنسيون سنة 1922 إلى جزيرة أرواد، حيث أنشد، في سجنه، "يا ظلام السجن خيّم/ نحن لا نخشى الظلاما.."، وهذا مطلع قصيدة له لا تقل شهرة وتداولاً عن مطلع قصيدة لأبو القاسم الشابي "إذا الشعب يوماً أراد الحياة/..". وقد جرى تحريف ذاك البيت الشعري من الذين نقلوها أو غنوها، كما يقول الصحفي أنس العباس، فأصبح "../إننا نهوى الظلاما"، وهذا معنى غريب، فالمناضلون لا يهوون الظلام، حتى من باب النكاية، بل يعشقون النور، والفجر، بدليل ما جاء في البيت الذي يليه "../ فجرُ مجد يتسامى".

    كانت محتويات مجلة الناقد تدل على أنها مجلة قوية وشجاعة، تسعى إلى التصادم مع الواقع العربي بقوة، ولكن بعض موادّها كانت أقرب إلى مفهوم الصحافة الصفراء، كزاوية "دليل القارئ إلى الكتاب الرديء" التي شكّلت تهديداً خفياً لكل من يعمل على إصدار كتابٍ في مجالٍ ما، والمقالة الطويلة التي كتبها حكم البابا وتهجّم فيها على شخصيات أدبية وثقافية سورية عريقة وذات تاريخ حافل، استهزأ بهم تحت يافطة عريضة، هي انتماؤهم للشللية الشيوعية! وعلى الرغم مما حملته هذه المادة من إساءات، إلا أنها كانت سبباً في شهرة مجلة الناقد بين السوريين، وسرعة تداولها بين المدافعين عن هاتيك الشخصيات من جهة، والشامتين بهم من جهة ثانية.. وأما الخدمات الجليلة التي تلقتها "الناقد" فكانت من الرقابة في وزارات الإعلام العربية التي كانت تمزّق صفحاتٍ منها، وهذا يثير فضول القرّاء، ويدفعهم للبحث عن محتويات الصفحات الممزّقة.

    أخيراً؛ وبمناسبة هذا الحديث، لا بد من التنويه بالصحفي والمؤرخ المرموق، منير الريس (1912- 1992)، ومؤلفه "الكتاب الذهبي للثورات في المشرق العربي"، الذي يعد، بحق، من أهم المراجع المتوفرة في موضوع الثورات العربية.




    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : دردشة عن آل الريّس     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : المستشار الصحفى

     

     


     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    أكثر من 16.000 حفلة في الشوارع خلال عطلة اليوبيل... أخبار بريطانيا وهولندا المستشار الصحفى 0 1 29th May 2022 11:13 AM
    ليفربول يطالب بفتح التحقيق في أحداث نهائي دوري... أخبار بريطانيا وهولندا المستشار الصحفى 0 1 29th May 2022 11:13 AM
    حزب المحافظين يتجه نحو هزيمة ساحقة وبوريس جونسون... أخبار بريطانيا وهولندا المستشار الصحفى 0 1 29th May 2022 11:13 AM
    توسيع ملكية العائلة المالكة في دلفت يكلف مبالغ... أخبار بريطانيا وهولندا المستشار الصحفى 0 1 29th May 2022 11:13 AM
    مارسيلو يعلن "الخبر الحزين" لجمهور ريال... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 29th May 2022 11:13 AM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]