أزمة رواتب في العراق... خلافات حول الاقتراض تطيل أمد المأزق - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    هُنا .. سأتنفَّس قليلاً ..
    (الكاتـب : نانا ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    أزمة رواتب في العراق... خلافات حول الاقتراض تطيل أمد المأزق


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 11th October 2020, 07:56 PM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new أزمة رواتب في العراق... خلافات حول الاقتراض تطيل أمد المأزق

    أنا : المستشار الصحفى




    كشفت قضية تأخر رواتب الموظفين العراقيين لشهر سبتمبر/ أيلول لأكثر من 50 يوماً عن حجم الأزمة المالية التي يمرّ بها العراق، التي توقعت مصادر استمرارها حتى نهاية العام الجاري في ظل تصاعد الاتهامات بين الحكومة ومجلس النواب (البرلمان) حول الوقوف وراء الأزمة.

    وقال مصدر مقرب من الحكومة لـ"العربي الجديد" إن "أزمة تأخر رواتب الموظفين ستستمر ما لم يصوت البرلمان على قانون الاقتراض بسبب عجز الحكومة عن تأمين المبالغ المطلوبة شهرياً، مشيراً إلى أن إيرادات الحكومة العراقية من كل موارد الدولة بلغت في سبتمبر/ أيلول الماضي نحو 2.4 مليار دولار، فيما تبلغ رواتب الموظفين ونفقات تشغيلية أخرى شهرياً قرابة 5 مليارات دولار".

    وأضاف المصدر: "هذا يعني أن الحكومة لن تتمكن من تأمين رواتب الموظفين لشهر أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، في ظل تفاقم الوضع المالي"، مشدداً على أن "الحكومة عليها تأمين رواتب موظفيها للشهر الجاري في غضون أسبوع لصرفها في موعدها المحدد، ولا سيما أن بعض الوزارات تعمد إلى صرف رواتب موظفيها في الثلث الأول والثاني من الشهر".

    وتابع أن "رواتب أكتوبر/ تشرين الأول ستكون الاختبار والمهمة الأصعب على الحكومة العراقية"، متوقعاً أن "تضغط الحكومة أكثر على مجلس النواب للتصويت على قانون الاقتراض لتأمين رواتب الموظفين".

    وبينما يستمر الجدل حول إمكانية تأمين رواتب الموظفين للأشهر الثلاثة الباقية من عام 2020، تحاول الحكومة العراقية تمرير قانون للاقتراض الداخلي، يمكنها من دفع الرواتب في موعدها المحدد، لكن البرلمان يقول إن هذا القانون "سيجعل العراق يفلس خلال ستة أشهر"، ما يضع بغداد بين خيارين صعبين، إما الاقتراض الداخلي، أو احتمالية عدم دفع رواتب الموظفين في المستقبل.

    وقال النائب في البرلمان، صباح العكيلي لـ"العربي الجديد" إن "الحكومة لا يحق لها اللجوء إلى الاقتراض الخارجي أو الداخلي الا بعد موافقة البرلمان، ولذلك بدأت تمارس الضغط بشكل كبير من خلال تأخير رواتب موظفي الدولة للضغط على البرلمان في سبيل التصويت على الاقتراض".

    وأضاف العكيلي أن "مجلس النواب ربط التصويت على قانون الاقتراض مقابل تقديم الحكومة العراقية ووزارة المالية خطة لتعظيم موارد الدولة، لكنها عجزت عن ذلك"، مشيراً إلى أن استمرار الحكومة بطلب الاقتراض دليل واضح على عدم وجود أي حلول لتعظيم الموارد من أجل التقليل من الاعتماد على المورد الواحد، كذلك إن التصويت على هذا القانون يعني إفلاس العراق مستقبلاً".

    وتابع أن "عدم تمكن الحكومة العراقية من تأمين رواتب الموظفين في موعدها، يعكس مدى فشلها في إدارة الدولة على المستوى المالي، وبالأخص أداء وزارة المالية".

    وفي السياق ذاته، قالت النائبة عالية نصيف، في تصريح صحافي أخيراً، إن "ربط رواتب موظفي الدولة بقانون الاقتراض كان خطأً كبيراً"، مضيفة أنه "عندما شُرِّع قانون الاقتراض الداخلي والخارجي، وضع مجلس النواب توفير رواتب الموظفين لمدة سنة كاملة".

    وأشارت إلى أن وزير المالية علي علاوي، قال خلال استضافته في البرلمان إنه "أخفق في تقديم الورقة الإصلاحية، وطالب بمهلة لمدة شهر آخر لإعدادها، ولكنه لم يقدم أي ورقة لغاية الآن"، لافتة إلى أن "عدم تقديم هذه الورقة أثّر في الموظفين وجعل رواتبهم كل 60 يوماً".

    ومن جهتها قالت عضو اللجنة المالية في البرلمان السابق نجيبة نجيب لـ"العربي الجديد" إن "الحكومة العراقية، سواء أمنت رواتب الموظفين لشهر سبتمبر/ أيلول أو لم تؤمنها، فإنها ستكون مجبرة على الاقتراض لتوفير رواتب الموظفين بسبب الضائقة المالية التي يمرّ بها العراق نتيجة لانخفاض أسعار النفط وتفشي جائحة كورونا".

    وأضافت نجيب أن "رواتب الموظفين تُعد من الخطوط الحمراء التي لا يمكن تجاوزها، لكونها التزاماً أساسياً مفروضاً على الحكومة"، مشيرة إلى أن "عدم التزام الحكومة تأمين رواتب الموظفين وصرفها في موعدها المحدد سيُدخل البلد في نفق مظلم وسيخلق حالة من الفوضى والمشاكل المجتمعية".

    وأشارت إلى أن "أزمة رواتب الموظفين ستستمر حتى نهاية العام، إذا لم تجد الحكومة حلولاً سريعة وناجحة لتجاوز الأزمة الحالية، سواء كانت بالاقتراض الخارجي أو الداخلي أو تنويع إيراداته والسيطرة بشكل كامل على موارد الدولة".

    يُشار إلى أن الحكومة العراقية تؤمن رواتب موظفيها من إيرادات النفط الذي تذبذبت أسعاره كثيراً بعد انتشار فيروس كورونا وإجراءات الإغلاق التي فرضتها أغلب الدول على اقتصاداتها لمواجهة جائحة كورونا التي أدت إلى تأثر سوق العمل والاستثمار وانخفاض الطلب على المشتقات النفطية وغيرها من مصادر التمويل الرئيسية للعراق.




    مزيد من التفاصيل

     

     

     


     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    ضغوطات على هيئة الانتخابات التونسية: هل يرجئ قيس... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 2 27th May 2022 03:37 PM
    "شعراء وعلماء اجتماع": نظرتان مغربيّتان إلى... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 2 27th May 2022 03:37 PM
    دقلو والبرهان صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 27th May 2022 03:37 PM
    اتهام مدير متحف اللوفر السابق بتهريب آثار مصرية... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 27th May 2022 03:37 PM
    فوضى التضخم الأميركي مستمرة وإدارة بايدن تخطط... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 27th May 2022 03:37 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]