دولة الاحتلال تشرع في جني العوائد الاقتصادية من اتفاقات التطبيع - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    هُنا .. سأتنفَّس قليلاً ..
    (الكاتـب : نانا ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    دولة الاحتلال تشرع في جني العوائد الاقتصادية من اتفاقات التطبيع


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 19th October 2020, 02:21 PM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new دولة الاحتلال تشرع في جني العوائد الاقتصادية من اتفاقات التطبيع

    أنا : المستشار الصحفى




    بعد حوالي شهر على التوقيع على اتفاق التطبيع بين إسرائيل وكل من الإمارات والبحرين، شرعت الأطراف الثلاثة في استنفاد الطاقة الكامنة في البنود الاقتصادية التي تضمنتها الاتفاقات.
    فبعد أن افتتح "صندوق الاستثمارات الوطني" الإماراتي مكتبا له قبل شهر في تل أبيب، وقعت كل من أبو ظبي وتل أبيب الأسبوع الماضي على اتفاق لتشجيع الاستثمارات بينهما وتقديم ضمانات لتأمينها.
    ويعد هذا الاتفاق أول اتفاق تتوصل إليه إسرائيل مع أية دولة من دول المنطقة منذ الإعلان قيامها في العام 1948.

    عوائد في اتجاه واحد
    وعلى الرغم من أن الاتفاق يفترض من ناحية نظرية أن يمنح المستثمرين من إسرائيل والإمارات على حد سواء بيئة استثمارية مريحة، إلى أنه في الواقع سيساعد بشكل خاص الشركات والمرافق الصناعية الإسرائيلية، التي تعمل منذ فترة طويلة في السوق الإماراتي.

    فهذا الاتفاق سيقلص من النفقات والإجراءات البيروقراطية التي كان يفرض عليها الاستعانة بطرف ثالث لتعمل من خلاله أو تحت واجهته في السوق الإماراتي.
    ويخدم هذا الاتفاق قطاع الأعمال في إسرائيل بشكل خاص، وأكبر بكثير من نظيره في الإمارات على اعتبار أن حاجة السوق الإماراتي للشركات الإسرائيلية المتخصصة في المجالات المتعددة أكبر بكثير من حاجة السوق الإسرائيلي للشركات الإماراتية، وعلى اعتبار أن لدى الشركات الإسرائيلية ما تعرضه في مجال التقنيات المتقدمة، المياه، التقنيات الصحية، الإنشاءات، الزراعة، والصناعات الغذائية وغيرها.
    وهذا سيدفع الشركات الإسرائيلية للاستعانة بمزيد من القوى العاملة من الخبراء والفنيين، الأمر الذي سيسهم في تقليص مستويات البطالة التي تعاظمت في أعقاب جائحة كورونا.
    وفي المقابل، فإن هذا الاتفاق يمكّن رجال الأعمال والمستثمرين الإماراتيين فقط من شراء أسهم في الشركات الإسرائيلية، من دون أن يكون بوسعهم التأثير على طابع هذه الشركات ومناشطها، من منطلق اعتبارات الأمن القومي.
    فعلى سبيل المثال وافقت الحكومة الإسرائيلية على أن تحوز "موانئ دبي" على 30% من أسهم ميناء حيفا فقط، حتى لا يكون لها الحق في التأثير بشكل كبير على مناشط هذا الميناء.
    ناهيك عن أنه سيكون من المستحيل أن تسمح إسرائيل لرجال الأعمال الإماراتيين أن يحوزوا موطأ قدم في شركات التقنية والسايبر، الذي تنتج تجهيزات وبرمجيات ذات استخدام أمني وعسكري أو مزدوج، على اعتبار أن هذا يمس الأمن القومي الإسرائيلي.
    إلى جانب ذلك، فإن تسيير رحلة تجارية مباشرة بين الإمارات وإسرائيل اليوم لأول مرة منذ التوقيع على اتفاق التطبيع بينهما، يمثل نقطة تحول فارقة، على اعتبار أن ذلك سيعزز السياحة المتبادلة.
    ففي إطار استعدادها لتوظيف اتفاق التطبيع اقتصاديا، سبق أن أعدت إسرائيل خطة لجذب 100 ألف سائح من الإمارات سنويا.
    وما يغري وزارة السياحة الإسرائيلية باستهداف السياح الإماراتيين حقيقة أن السائح الإماراتي ينفق ما بين ألفين إلى 20 ألف دولار في الرحلة السياحية الواحدة.
    إلى جانب أن أغلبية الإماراتيين يسافرون أكثر من مرة في العام، والكثير منهم ينزلون في فنادق خمسة نجوم. وقد أعدت وزارة السياحة الإسرائيلية بالفعل خطة تسويقية بهدف إغراء السياح الإماراتيين بالقدوم إلى إسرائيل.
    في الوقت ذاته، فقد اتفقت إسرائيل والإمارات قبل أسبوعين على تدشين منطقة تجارة حرة ثالثة، حيث وقع على الاتفاق اتحاد المكاتب التجارية وعن الجانب الإماراتي غرفة تجارة وصناعة دبي.
    فضلا عن ذلك، فقد اتفقت وزارتا الصناعة الإماراتية ووزارة الاقتصاد الإسرائيلية على تشكيل فريق موحد تمهيدا للتوقيع على اتفاق شامل حول الأنشطة المشتركة في المجالات الاقتصادية والصناعية، على أن ينجز الاتفاق في غضون 3 أسابيع، ويتوقع أن يتم توقيعه خلال الأسبوع الجاري أو المقبل.

    فرص اقتصادية
    وفي ما يتعلق بالآفاق الاقتصادية للتطبيع مع البحرين، فقد تضمن اتفاق "المبادئ" الذي تم التوقيع عليه في المنامة يحمل في طياته فرصا اقتصادية كبيرة لإسرائيل.
    وقد تضمن الاتفاق التوقيع على اتفاقات فرعية، تشمل: الاستثمارات، الطيران المدني، السياحة، التجارة، العلم والتكنلوجيا، البيئة، اتصالات وبريد، صحة، زراعة، طاقة وتعاون قضائي.
    ويذكر أن وثيقة صدرت عن وزارة الاستخبارات الإسرائيلية قبل شهرين قد أشارت إلى أن الأزمة الاقتصادية التي تعصف بالبحرين تمنح إسرائيل فرصا اقتصادية، على اعتبار أن نظام الحكم في المنامة يعكف على رؤية تقوم على تحويل البلاد إلى مركز مصرفي عالمي، وهو ما يمنح الشركات الإسرائيلية فرصة للاندماج في السوق البحريني.
    ولم تستثن الوثيقة إمكانية أن تلجأ البحرين إلى استيراد التقنيات العسكرية الإسرائيلية على اعتبار أنها كثفت مؤخرا من مبيعاتها من السلاح المتقدم.
    إجمالا، لم يعد عقد الرهانات الكبيرة على العوائد الاقتصادية للتطبيع مع الدول الخليجية، حكرا على رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، ووزير ماليته يسرائيل كاتس فحسب، بل وصلت الأمور إلى حد انضمام رئيس الموساد يوسي كوهين، الذي يتطلع لخلافة نتنياهو في قيادة حزب الليكود وإسرائيل، إلى الذين يبشرون بالتحولات الكبيرة التي ستطرأ على الواقع الاقتصادي، ولا سيما بعد بدء التوقيع العملي على الاتفاقات الاقتصادية.

    ويكاد يكون التبشير بثمار التطبيع الهائلة لتكون السبيل لإخراج إسرائيل من أزمتها الاقتصادية جراء تفشي وباء كورونا، هو الرد التقليدي الذي يعكف عليه نتنياهو وقادة الليكود في مواجهة المتظاهرين المطالبين باستقالته جراء فشله في مواجهة الوباء وما تبعه من تداعيات اقتصادية.
    اللافت أن المسؤولين الإسرائيليين يرون أن حركة عوائد التطبيع الاقتصادية تسير في اتجاه واحد فقط، وهو مصلحة إسرائيل فقط.
    وقد استبد الغضب بدورون باكسين، أحد أبرز المعلقين الاقتصاديين في إسرائيل من هذا التعاطي العنصري الذي بات يميز مقاربة النخب السياسية وأرباب المرافق الاقتصادية في تل أبيب لثمار التطبيع مع الدول الخليجية، وتحديدا الإمارات.
    وفي مقال نشرته صحيفة "كلكسلست" الاقتصادية كتب باسكين: " نحن نتعامل بغطرسة مع الإمارات والأسئلة التي تشغلنا تمثل في ما يمكننا بيعه لهم وكيف بإمكاننا أن نقنع شيوخ الخليج أن يغدقوا علينا ملياراتهم.... الغطرسة الإسرائيلية تقوم على الافتراض بأننا نملك عقلا يهوديا في حين أن كل ما يملكونه هم آبار نفط بدون قاع".




    مزيد من التفاصيل

     

     

     


     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    Liverpool’s Salah eyes Champions League revenge... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 2 27th May 2022 02:33 PM
    Canada police shoot man in Toronto seen with... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 27th May 2022 02:33 PM
    Leclerc seeks to regain F1 lead at his unlucky... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 2 27th May 2022 02:33 PM
    Best of the West: Warriors seal return to NBA... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 2 27th May 2022 02:33 PM
    ‘Weapons of Mass Hilarity’ comedy show fires up... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 2 27th May 2022 02:33 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]