صمت المنطق وخطأ الحياة الضروري - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    هُنا .. سأتنفَّس قليلاً ..
    (الكاتـب : نانا ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)
    عزة..النفس..
    (الكاتـب : محمد جادالله محمد ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صمت المنطق وخطأ الحياة الضروري


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 19th October 2020, 04:31 PM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new صمت المنطق وخطأ الحياة الضروري

    أنا : المستشار الصحفى




    للمنطق موقف دقيق من الشِّعر؛ فأثناء دراسة مادّة المنطق، تُخضَع اللغة إلى سلسلة من القوانين الاستنتاجية، والتي تحكم في النهاية إذا ما كان الكلام منطقيًا أم غير منطقي. بل في بعض الأحيان، يسلّمك المنطق أدواتٍ تفصل بالنسب المئوية الرقمية بين المنطقي وغير المنطقي في كلامٍ ما. وتتأسّس شرعية المنطق الأساسية من البداهة الأوليّة غير القابلة للدحض، في شكلها الأكثر بساطة لدى العقل البشري، والتي يقبلها أيّ حدس، تمامًا كما يقبل بقوانين الرياضيات.

    لنقُم، مثلاً، عشوائيًا، باختيار هذه الجملة: "فقط، إذا كان الجوّ ماطرًا (جملة أ)، يخرجُ أحمد إلى الشارع (جملة ب)". هنا، تقرُّ بداهة العقل، أي حدسه الأوّلي، بأنّ تحقّق الجملة أ سيؤدّي منطقيًا إلى إثبات تحقّق الجملة ب، فإذا خرج أحمد إلى الشارع، سنقرّ مباشرة بأنّ الطقس ماطر. بل وأكثر من ذلك، فإذا كان نَفْي أ هو المحقّق، فإننا نستطيعُ مباشرة أن نستخلِصَ نفْي ب، أي أننا متأكّدون بأنّ الطقس غير ماطر لأنّ أحمد لم يخرج إلى الشارع.

    اللحظة الشعرية هي فشل كامل للمنطق وهي أيضاً لحظة صمت

    في هذا العالم شديد التناسق والاكتمال، عالمٌ خالٍ من الاستعارة والتأويل، عالم لا نشاز فيه بما يتناقض مع البداهة والحدس، عالمٌ مبنيّ من جذره إلى قمّته على اشتقاق السبب من النتيجة، يُسمِّى الفيلسوف، جيمس ويلبيردينغ James Wilberding، الضليع في المنطق والمتذوّق للشعر، اللحظة التي تتعذّر فيها آلة المنطق بـ"اللحظة الشعرية" أو "لحظة النبوّة".

    اللحظة الشعرية هي ليست لحظة منطقية أو غير منطقية، لأنّ هنالك خطأ شائعا يربط الشعر باللامنطق؛ إذ حتّى نقرّ بأنّ كلامًا ما هو غير منطقي، يجب أن يمرّ بسلامة من دون توقّف في عملية التحليل. يأتي الحُكم من عملية تحليل ناجحة، لكنّ اللحظة الشعرية هي فشل كامل للمنطق، وعجزٌ عن الاستكمال، وكسرٌ لسلسلة الاستنتاجات المتعاقبة المُشتقّة من بعضها البعض بديهيًا، هي لحظة "صمت المنطق" وغياب الفعالية الكاملة عن إصدار أيّ حكم. المنطق يعطي أرقامًا دقيقة عن "الحقيقي" و"غير الحقيقي"، ويصمت عند الشعر.
    ينسحب المنطق لمّا يظهر الشعر، ويغيب الشعر لمّا يسود المنطق.


    ? ? ?


    أمّا نيتشه، والذي من الصعب تعريفه إذا ما كان شاعرًا أم فيلسوفًا، فيدحضُ بشكل مطلق وجود أيّ غاية، أخلاقية كانت أم غير أخلاقية، للوجود، بل يصفه كامتداد مطلق للصمت واللامعنى. وذلك على خلاف الفلسفات (خصوصًا الكانطيّة) التي تتصوّر "عقلاً" أو "ناموسًا" للطبيعة.

    اعتمادًا على هذا، يرى نيتشه الإنسان نشازاً في الوجود، لأنّ كل الأحكام الصادرة عنه "ملوّثة" بعاملَيْ "الميل" (Neigung) و"النفور" (Abneigung)، أي أنّها غير عادلة وغير حياديّة، مهما ادّعت الشمول والاكتمال. علمًا أنّ الوجود من جهته، غيرُ معنيٍّ على الإطلاق بهذين العاملين، فهو صامت ولا نهائي وغير مُكترث، ولا يحتمل محاولات البشر إسباغ معانيهم عليه.

    المحرّك العميق للإنسان تجاه أيّ شيء، لا يمكن إلا أنّ "يتلوّث"، مهما كانت ادعاءات الحيادية والتجريد، بمشاعر الميل والنفور. وبالتالي، لا يوجد أيّ حكم صادر عن الإنسان إزاء شيء ما، غير متأثّر، إمّا بالميل لتحقيق الفائدة من الشيء، أو بالنفور من ضرره المتوقّع. ويصف نيتشه هذه المعضلة بالنشاز غير القابل للحلّ، ولكنْ كيف يعبّر هذا النشاز عن نفسه؟
    الشاعر هو الوحيد القادر على ادّعاء وجود معنى ما

    كل اعتقاد في وجود قيمة أو هدف عامٍ واحد للحياة ينبعُ من خطأ في التفكير. إذْ إنّ تحويل أي صفة أخلاقيّة واحدة إلى هدف سامٍ وغاية مشتركة لكلّ البشر، سيؤدّي حتماً إلى إهمال صفات أخلاقية أخرى موجودةٍ بدورها. فإذا قلنا مثلاً إنّ تبرير التضامن وإحساس البشر بمعاناة بعضهم البعض هو من أهداف الحياة الأسمى، فإنّ ذلك سيؤدّي حتمًا إلى إهمال حقيقة، وهو أنّ هنالك كثيرًا من البشر أنانّيون، لا يعيشون حياتهم بشكل فعلي تحت تأثير هذا التضامن، وهذا هو الحال فعلاً. هذا الاعتماد على نزعة أخلاقية واحدة، سيؤدّي حتمًا إلى إهمال نزعات أخلاقية أُخرى موجودة أيضًا، وهو بالتالي، اعتمادٌ على خطأ في التفكير.

    ويرى نيتشه جهد الإنسان في إصباغ أيّ صفة أخلاقية واحدة على الحياة، أي الإمْعَان والإغراق في الخطأ، محاولات من أجل بث الأمل في مستقبل الحياة. ادّعاء تمثّل معنى ما للإنسانيّة، لا يلبثُ أن يفشل، بل سينتهي بسيلٍ من اللعنات على الوجود، بمجرّد أن يكتشف المرء أن الإنسانيّة لا هدف لها، ومستحيل إيجاد نقطة ارتكاز فيها، أو اختصارها في بعد أخلاقي واحد.

    أمّا الوحيد القادر على ادّعاء وجود معنى ما، فهو الشاعر! لأنّه يجد عزاءه في هذا اليأس والخطأ. الخطأ الضروري للحياة.


    * كاتب سوري مقيم في برلين




    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : صمت المنطق وخطأ الحياة الضروري     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : المستشار الصحفى

     

     


     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    فرنسا تكتشاف أول حالة يشتبه بإصابتها بجدرى القرود أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 20th May 2022 03:35 AM
    كندا تحظر إنشاء شركة هواوي الصينية لشبكات الجيل... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 20th May 2022 03:35 AM
    شاهد زلة لسان جورج بوش الابن عن حرب العراق أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 20th May 2022 03:35 AM
    ليبيا.. باشاغا يؤكد على "اتفاق وقف إطلاق النار... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 20th May 2022 03:35 AM
    بعد لقائه مع خالد بن سلمان.. أوستن: ملتزمون... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 20th May 2022 03:35 AM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]