"محاكمة السبعة من شيكاغو": فساد السياسة والقضاء - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    هُنا .. سأتنفَّس قليلاً ..
    (الكاتـب : نانا ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    "محاكمة السبعة من شيكاغو": فساد السياسة والقضاء


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 23rd October 2020, 02:40 AM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new "محاكمة السبعة من شيكاغو": فساد السياسة والقضاء

    أنا : المستشار الصحفى




    كورونا وترامب ومقتل جورج فلويد.. كل هذه الأحداث تركت أميركا على صفيح من نار. كثيرون يقولون إن هناك حرباً أهلية على الأبواب. التوتر المتصاعد والصدامات وفقدان الثقة بالحكومة وزيادة التسلح، كلها تهدد استقرار الولايات المتحدة، وربما العالم. وفي هذه الظرف، يظهر أمامنا على نتفليكس فيلم "محاكمة السبعة من شيكاغو" (The Trial of the Chicago 7)، الذي يستعيد المواجهات التي حصلت في مدينة شيكاغو في الستينيات ضد الحرب على فيتنام التي استنزفت الشباب الأميركي، وزادت من زخم حركة الهيبيز.

    يحدثنا الفيلم عن المحكمة السياسية التي أقيمت للشبان السبعة الذين اتهمتهم الحكومة الفيدرالية بتنظيم أعمال شغب على مستوى المدينة بأكملها، ومحاولة مهاجمة المؤتمر الديمقراطي لعام 1968، بناءً على قانون عنصري قديم، إذ نشاهد كيف اخترقتهم الاستخبارات الأميركيّة بأطيافها المتعددة من أجل التلاعب بهم، وفي ذات الوقت جمع الأدلة ضدهم، وتحويلهم إلى كبش فداء سياسي، أمر به نيكسون للوقوف بوجه حركة الهيبي والثقافة المضادة.

    يكشف الفيلم، بعمق، عن فساد المؤسسة السياسية والقضائية، وكيفية تلفيق التهم لاستعراض المتهمين وتأكيد صرامة الدولة والانتصار للشرطة الذين جرحوا المئات يومها لتركهم عبرة للآخرين. في ذات الوقت، يشير إلى قوة التنظيم الشعبي السلمي، وكيفية العمل على إنتاج الثورة في أميركا الديمقراطية، تلك التي ينتصر فيها القانون، لكن للبيض فقط، إذ يساق أحد المتهمين ظلماً فقط بسبب لونه وانتمائه إلى الفهود السود، من دون أن يكون له أي دخل بأعمال الشغب، بل وضع بين المتهمين لتأديب الفهود وإذلالهم ودفعهم نحو العنف.

    نكتشف على طول الفيلم تحول جهاز الشرطة إلى أداة سياسيّة، تعمل على مستويين: الأذى الجسدي ضد المتظاهرين، وعقاب أولئك المتهمين زوراً، الذين استفادوا من علنية تظاهرهم والمحكمة العلنية كي يحولوها إلى مسرحية ساخرة، ذات وظيفة سياسيّة، تراهن على الروح الأميركية القائمة على حرية التعبير والتظاهر، لا على الصرامة والجدية المؤسساتيّة.

    يراهن الفيلم على تلك المسافة بين المؤسسة الديمقراطية والإدارة السياسية، وكأنه يرسم خطة للتغيير الحالي، مهما فسدت الإدارة السياسية، لكن يجب عدم فقدان الثقة بالمؤسسات، تلك التي إن أخطأت لا بد لها أن تصلح خطأها ولو بعد حين، وكأنه يرسم الحد الفاصل بين الاحتجاج السلمي والشغب الذي قد يؤدي إلى مواجهة دمويّة، ويوجه اللوم بوضوح إلى جهاز الشرطة، ذاك الذي لا يتحكم فقط بأصوات الأفراد في الشارع، بل يضبط تدفقهم ومنعهم من ممارسة حقوقهم. بصورة أدق، يشجّ رؤوس الناس لأجل أفكارهم لا تصرفاتهم.



    هناك رسالة سياسية رومانسيّة في الفيلم تخاطب الجمهور: أميركا الغاضبة التي على وشك الانفجار، تستعيد لحظات مجدها الديمقراطي في الستينيات، وأثر الضغط الشعبي على الحكومة، ذاك الذي لم يصل إلى حد حمل السلاح مباشرة. في ذات الوقت، هناك أيضاً الانتصار للثقافة البديلة تلك التي كان يمثلها الهيبيون، والتشديد على الثورة الثقافية ودورها في التغيير، من دون فقدان الثقة بالعملية الديمقراطية نفسها. وكأن هناك إيماناً بالنظام وضرورته، حتى لو كان فاسداً، لأن دونه النتائج غير محسوبة. بالعودة إلى مفهوم المحاكمة، يكشف الفيلم عن السلطة التعسفية للقضاء، وأحياناً اتباعه أهواء القاضي، ذاك الذي من الواضح أنه لا يمتلك الأهلية الكافيّة.

    ففي الفيلم، وبناءً على الشخصية الحقيقية، هو مزاجيّ، عنصريّ ومحكوم بأوامر سياسيّة، هذه اللاثقة بالمؤسسة القضائيّة لم تتحول إلى احتجاج مسلح أو أعمال شغب، بل استهدفت مفهوم المحكمة نفسها وفضائها لتحولها إلى مساحة سياسيّة، وهذا ما حصل في النهاية حين حُكم على السبعة بأنهم مذنبون، كان البيان الختامي لهم قراءة أسماء 5000 جندي أميركي ممن سقطوا في فيتنام.

    الفيلم ليس وثائقياً، بل يستند في ترتيبه وتدفقه إلى أحداث واقعيّة. وهنا يشير النقاد إلى نظام المسرحة الذي اعتمده الفيلم، ومستويات الحكاية فيه، تلك التي توظف سياسياً وكأنها عن "الجميع"؛ أي كل من جرح وضرب يومها، لا عن هؤلاء السبعة فقط، بل عما يحملونه من أفكار. لكن، من جهة أخرى، هذا الفيلم موجه إلى أميركا، نحن المشاهدين من الخارج، لا نمتلك ذات الثقة بالمؤسسات، لكونها خاضعة كليّاً لـ"الحكومة"، بل يبدو الموضوع ساخراً لمن يعيش في بلد قمعي كمصر أو سورية، حيث المؤسسات أجهزة هيمنة بيد السلطة التي تقسم وتفرز الناس وتعاقبهم على المستوى الفردي والجماعي، ومواجهتها سلمياً كما حدث في بعض الدول العربية كانت نتائجها دمويّة، لا يمكن أن تستعاد الثقة بعدها بالمؤسسات.




    مزيد من التفاصيل

     

     

     


     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    الرئيس الجزائري يزور إيطاليا حاملاً أجندة اقتصادية صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 25th May 2022 07:16 PM
    المبعوث الأميركي لإيران: احتمالات إحياء الاتفاق... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 25th May 2022 07:16 PM
    اتفاق سوداني على إدارة منطقة أبيي المتنازع عليها صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 25th May 2022 07:16 PM
    العالم منشغل بأوكرانيا.. والجوع يحصد أرواح... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 25th May 2022 07:16 PM
    تركيا تبحث مع فنلندا والسويد انضمامهما إلى... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 25th May 2022 07:16 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]