سورية بين رئيسَين - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    هُنا .. سأتنفَّس قليلاً ..
    (الكاتـب : نانا ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    سورية بين رئيسَين


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 28th October 2020, 10:18 AM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new سورية بين رئيسَين

    أنا : المستشار الصحفى




    يخشى بعض هواة الاستراتيجيا والحيل البلاغية من المعارضين السوريين وصول جو بايدن إلى الرئاسة الأميركية. يقولون إن المرشح الديمقراطي، إذا صار رئيساً، سيكون امتداداً لنهج باراك أوباما، تحديداً في مهادنة إيران وروسيا في سورية خصوصاً، وفي المنطقة عموماً. يضحكون على أنفسهم، عندما يستذكرون محاصرة طهران عبر حرب العقوبات، وبضربةٍ على مطار عسكري مهجور في الشعيرات، وبتصفية قاسم سليماني، متعهد التخريب الإيراني في بلاد الشام. يعيشون على أمجاد تصريح ترامب بأنه فكر جدّياً باغتيال بشار الأسد يوماً ما، ويصدّقونه عندما يلوم وزير دفاعه السابق جيمس ماتيس الذي عرقل طموح رئيسه، وفق رواية صاحب الـ25 ألف كذبة بحسب إحصاء صحيفة واشنطن بوست. يحق لهؤلاء الاستراتيجيين أن يحمّلوا أوباما مسؤولية ارتفاع طوابق من مبنى المأساة السورية، فهو الذي كذب في تهديدات الخطوط الحمراء الكيميائية، وهو الذي نافق في مزحة تسليم نظام الأسد أسلحة الدمار الشامل التي لا يزال يقتل بها السوريين، وهو الذي فتح طرقاتٍ سريعةً من إيران وروسيا إلى سورية، مثلما أهدى جورج بوش الابن العراق لحكام طهران. يكفي أن أوباما منع شخصياً وصول أسلحة كاسرة للتوازن إلى المعارضة السورية، يوم كان هناك مشروع بديل حقيقي اسمه "الجيش الحر". كل هذا وغيره الكثير صحيحٌ في استعادة الإرث السوري الأسود الموقّع باسم باراك أوباما. لكن ما لا يحق لجماعة الاستراتيجيا هؤلاء فعله أن تصبح شتيمة السلف عندهم مقدّمة لكتابة تاريخ متخيَّل مرتبط باسم الخلف، في ما خص سورية تحديداً.

    عندما يقارَن أداء الرئيسين الأميركيين الـ44 والـ45 في ما يتعلق بسورية، يصعب العثور على فوارق ملحوظة. حتى فخر الصناعة الترامبية حيال هذا البلد، أي قانون قيصر، الذي أعدّه الكونغرس في عهد أوباما، فإنه ينطلق، في فلسفته، من حيث تنبع فذلكة الاتفاق النووي مع طهران، والذي حصّن آلة القتل الإيرانية في سورية. الأول، أي "قيصر"، يتصوّر معدّوه أنّه سيجبر النظام السوري، في غضون سنوات، على تقديم تنازلاتٍ سياسيةٍ ببراغماتية لا تعير قيمة إلا لمصلحة البقاء على رأس النظام، وذلك عندما يخسر بشار الأسد كل حلفائه الذين ستطاولهم العقوبات. إنها قصة سنواتٍ لا حصر دقيقاً لها إذاً. في هذا الوقت، فليمت مزيد من السوريين. أما الاتفاق النووي الإيراني، فقد كُتب بكلام احتفظ به أوباما في ذاكرته من زمن يساريته في جامعة شيكاغو: الاتفاق النووي سيؤدي إلى ولادة طبقة برجوازية إيرانية بأفق ليبرالي، سيتضخم حجمها مع مرور السنوات بفعل هجمة الاستثمارات الأجنبية بالمليارات إلى إيران، وهذه البرجوازية ستطالب، أيضاً مع انقضاء السنوات، بمزيدٍ من الإصلاحات والمشاركة في السلطة وقضم نفوذ الملالي، وعندها ستتغير إيران في الداخل، وسيتحول وجهها الإقليمي لتصبح دولة "طبيعية"، لا استعمارية ولا توسعية ولا "ثورية". في هذا الوقت، فلتتم إبادة شعوب المنطقة ريثما تنجح تلك البرجوازية الليبرالية في مسعاها.

    التعادل السلبي بين ترامب وأوباما في سورية لا يقتصر على ذلك؛ كلاهما ارتضى توزيع الأراضي السورية كحصص بين الدول الإقليمية الكثيرة التي تحتل الجغرافيا أو القرار السوريين. كلاهما رفض اعتبار السوريين العرب حليفاً ضد الإرهاب الداعشي وذلك الإيراني ــ الروسي. الأول جاهر بأن كل ما يهمه من سورية هو بعض النفط في شرقها وأمن إسرائيل طبعاً، والثاني استرسل في أكذوبة رغبته احترام القانون الدولي الذي برّر من خلاله عدم التدخل العسكري لإنقاذ حيوات الملايين من السوريين بعد مجزرة الغوطة الكيميائية. كلاهما فاوض الأسد عبر وسطاء أو مباشرة، وأعرب عن استعداده لإعادة الدماء إلى مفاصل النظام في مقابل تنازلاتٍ لا علاقة لها بديمقراطية في سورية.

    أمام التعادل السوري بين ترامب وأوباما ـ بايدن، يصبح جائزاً للخروج من حصرية الحكم على العهدين من الزاوية السورية الحصرية، والقول إن احترام ما بقي من قيم آدمية يحتّم ألا يبقى دونالد ترامب مسؤولاً عن مصير أي مخلوقٍ على هذا الكوكب، حتى لو كان البديل من صنف جو بايدن.




    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : سورية بين رئيسَين     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : المستشار الصحفى

     

     


     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    بدل السفر سيرتفع إلى 21 سنتا عام 2023 ثم 23 سنتًا... أخبار بريطانيا وهولندا المستشار الصحفى 0 4 24th May 2022 08:32 PM
    "مبعوث كيم" مطلوب لدى واشنطن.. ويرد بـ"ساندوتش... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 7 24th May 2022 08:32 PM
    من أجل الناتو.. السويد وفنلندا تغازلان تركيا... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 6 24th May 2022 08:32 PM
    الاتحاد للطيران: حققنا نتائج تاريخية بالربع الأول... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 7 24th May 2022 08:32 PM
    بعد حديث بايدن.. توضيح أميركي بشأن "الدفاع عن... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 6 24th May 2022 08:32 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]