حراك في البرلمان العراقي لتعديل قانون الانتخابات الجديد - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    هُنا .. سأتنفَّس قليلاً ..
    (الكاتـب : نانا ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    حراك في البرلمان العراقي لتعديل قانون الانتخابات الجديد


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 14th November 2020, 01:50 PM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new حراك في البرلمان العراقي لتعديل قانون الانتخابات الجديد

    أنا : المستشار الصحفى




    بعد أكثر من أسبوعين على إقرار البرلمان العراقي قانون الانتخابات الجديد بصيغته التي تعتمد الدوائر المتعددة، ومصادقة رئاسة الجمهورية على القانون، تتحدث قوى سياسية عراقية مختلفة، عن حراك برلماني لكتل عدة من أجل الطعن في القانون والمطالبة بتعديل القانون.

    وينذر هذا الحراك البرلماني بوجود مشروع سياسي لعرقلة إجراء الانتخابات في موعدها المحدد في السادس من يونيو/حزيران العام المقبل، ويشير إلى وجود قوى حليفة لإيران تشارك فيه.

    وأنهى البرلمان العراقي التصويت على قانون الانتخابات بعد جدل وخلافات سياسية دائمة دامت لعدة أشهر، في 29 من أكتوبر/تشرين الأول المنصرم، وصادق الرئيس العراقي برهم صالح على القانون بصيغته النهائية الأسبوع الماضي.

    ويعتبر القانون الجديد أحد أبرز ما تحقق من التظاهرات الشعبية التي اندلعت في مدن عراقية عدة طالبت بالإصلاحات، إذ رضخ البرلمان لمطلب قانون الانتخابات الجديد. وكان القانون السابق مفصلاً على مقاس الأحزاب والكتل السياسية الرئيسية في البلاد بشكل يمنع أي فرصة للأحزاب والمرشحين المستقلين بالفوز.

    وقال علي الغانمي، عضو البرلمان العراقي عن "ائتلاف دولة القانون"، الذي يتزعمه نوري المالكي، في اتصال هاتفي مع "العربي الجديد"، إن "هناك قوى سياسية مختلفة، تجري حراكا برلمانيا جادا، يهدف الى تعديل قانون الانتخابات الجديد، لما فيه من مخالفات قانونية ودستورية، كونه مُرر على عجالة، وفق أهواء وتوجهات سياسية محددة".

    وبين الغانمي أن "الحراك لتعديل قانون الانتخابات يهدف إلى إجراء تصحيح في بعض الدوائر الانتخابية في المحافظات، وكذلك طريقة التصويت، وحصر أن تكون آلية التصويت بالاعتماد على البطاقة البيومترية، لمنع أي عمليات تزوير، تريد بعض الجهات القيام بها، كما تفعل في كل انتخابات"، حسب قوله.

    واعتبر الغانمي أن "تعديل قانون الانتخابات لا يحتاج إلى تدخل المحكمة الاتحادية"، وذلك رداً على سؤال لـ"العربي الجديد"، حول كيفية الطعن في القانون بغياب المحكمة الاتحادية بسبب اختلال نصابها منذ عدة أشهر.

    وأضاف الغانمي أن "تعديل القانون أو إلغاءه بحاجة إلى قانون، والقانون يقدم من قبل رئاسة الجمهورية أو رئاسة الوزراء، أو بتقديم مقترح قانون من خلال تقديم أكثر من 10 نواب طلبا بذلك، وطلبات النواب بهذا الأمر تجاوزت الـ(100) نائب حالياً".

    إلى ذلك، قال رئيس كتلة بيارق الخير البرلمانية، النائب محمد الخالدي، في حديث مع "العربي الجديد"، إن "قانون الانتخابات الجديد، شُرع من أجل جهات وشخصيات سياسية محددة، تريد السيطرة على المشهد السياسي في المرحلة المقبلة، ولهذا هو صٌوت عليه بفرض الإرادات، من دون موافقة الجميع عليه".

    وبين الخالدي أن "النواب من كتل سياسية مختلفة، جمعوا التواقيع لغرض تعديل القانون خلال الأيام المقبلة، ويتم حالياً إعداد صياغة التعديل المطلوبة، وسيتم تسليمها إلى رئاسة البرلمان، بعد نشر القانون في الجريدة الرسمية، ليتم تعديله، فلا يمكن تعديله حالياً إلا بعد نشره في الجريدة الرسمية، حتى يدخل القانون حيز التنفيذ".

    واعتبر أن "بقاء القانون الانتخابات الجديد، من دون تعديل، يعني بقاء المشهد السياسي من دون أي تغيير، وأن نفس الوجوه ستبقى مسيطرة على المشهد البرلماني والحكومي، بعد الانتخابات المقبلة، وهذا يخالف ما يريده الشعب العراقي، الذي انتفض ضد هذه الشخصيات والوجوه في ثورة تشرين".

    بدوره، قال النائب عن تحالف سائرون علي اللامي، لـ "العربي الجديد"، إن "قانون الانتخابات الجديد، مرر وفق توافق غالبية القوى السياسية، والحراك الذي يهدف إلى تعديل القانون لا يستهدف القانون، بل يستهدف الانتخابات المقبلة بشكل خاص".

    وبين اللامي أن "هناك قوى سياسية تريد عرقلة إجراء الانتخابات المقبلة، من خلال عودة الخلافات السياسية حول قانون الانتخابات وتعجيله، خصوصاً وأن هناك أطرافا سياسية ترفض هذا التعديل، وهذا يعني إعادة الصراعات السياسية من جديد، والتي تحتاج إلى أشهر جديدة لحسمها".

    وأضاف أن "هناك قوى سياسية تدرك جيداً خسارتها في الانتخابات المقبلة، وفقدانها النفوذ والمقاعد البرلمانية، ولهذا هي لا تريد إجراء الانتخابات، وتريد بقاء الوضع على ما هو عليه حالياً، حتى يبقى نفوذها وسيطرتها على المشهد السياسي".

    بالمقابل، اعتبر المحلل السياسي العراقي أحمد الشريفي تعديل قانون الانتخابات، بأنه "صعب جداً"، مضيفاً لـ"العربي الجديد"، أن هذا القانون مُرر في البرلمان وفق أغلبية برلمانية كبيرة، وكانت هناك معارضة لهذا القانون، لكنها فشلت في عدم تمريره".

    وبين الشريفي أن "فشل تلك القوى السياسية في عدم تمرير القانون، سيتكرر في التعديل أيضا، كون هناك أغلبية برلمانية تريد مضي القانون كما هو"، مبيناً أن القانون تم تمريره وفقاً لقواعد الأحزاب التي وافقت عليه ورسمت دوائر الانتخابات وفقاً لنفوذها السياسي في المناطق العراقية المختلفة".

    وتوقع الشريفي أن من سيأتي من الوجوه الجديدة في الانتخابات المقبلة التي ستجري على أساس القانون الجديد لن تستطيع إحداث تغيير حقيقي في المعادلة السياسية الحالية.

    ومطلع أغسطس/ آب الماضي، قرّر رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي تحديد السادس من يونيو/ حزيران 2021 موعداً لإجراء الانتخابات التشريعية المبكرة، وأعلن عن استعداد حكومته لدعم العملية الانتخابية، وتوفير مستلزماتها المالية والفنية.






    مزيد من التفاصيل

     

     

     


     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    زيلينسكي: لا يمكن التحدث مع بوتين إلا بشكل مباشر... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 25th May 2022 12:24 PM
    قد تزيد الأمر سوءًا.. تجنب هذه المواد المنزلية... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 25th May 2022 12:24 PM
    غروندبرغ يتشاور مع شخصيات يمنية حول أولويات عملية... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 25th May 2022 12:16 PM
    صنعاء.. اغتيال قيادي حوثي مقرب من زعيم الميليشيا أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 25th May 2022 12:16 PM
    أميركا تعرب عن القلق من خطط تركيا لشن هجوم جديد... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 25th May 2022 12:16 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]