انفصال عن الواقع أم البقاء في الواجهة.. ما الذي يبحث عنه ترامب؟ - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    هُنا .. سأتنفَّس قليلاً ..
    (الكاتـب : نانا ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    انفصال عن الواقع أم البقاء في الواجهة.. ما الذي يبحث عنه ترامب؟


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 14th November 2020, 01:50 PM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new انفصال عن الواقع أم البقاء في الواجهة.. ما الذي يبحث عنه ترامب؟

    أنا : المستشار الصحفى




    مع مواصلة الرئيس الأميركي الخاسر في انتخابات نوفمبر/ تشرين الثاني، دونالد ترامب، تمسكه بعدم تقبّل الهزيمة أمام خصمه الديمقراطي جو بايدن، وحديثه عن تزوير، وأن الانتخابات سُرقت منه، تثار تساؤلات حقيقية حول ما إذا كان ترامب منفصلاً عن الواقع أم بصدد إخفاء أمر ما!
    وذكرت صحيفة "واشنطن بوست" أن ترامب أمضى الأيام الأخيرة داخل البيت الأبيض منفصلاً عما يجري، مفضلاً نشر تغريدات مضللة ومغلوطة حول نتائج الانتخابات والتغطية الإعلامية التي خصصتها له قناة "فوكس نيوز".
    وتوقفت الصحيفة عند حالة التعارض الشديدة بين بلاد تصارع من أجل مواجهة أزمة عالمية متواصلة ورئيس منشغل كلياً بمشاكله السياسية والخاصة، موضحة أن ذلك يكشف تناقضاً جوهرياً بصلب الهجمة التي يقودها ترامب على نزاهة النظام الانتخابي، وذلك بتسليط الصلاحيات التي يخولها له منصبه للحفاظ على كرسي الرئاسة مقابل تجاهل العديد من المهام الملقاة على عاتق الرئيس الأميركي.

    As Trump stews over election, he mostly ignores the public duties of the presidency https://t.co/gg4wRLGWk2

    — The Washington Post (@washingtonpost) November 13, 2020


    ويثير تشكيك دونالد ترامب بنتائج الانتخابات الرئاسية، وهو أمر غير مسبوق في التاريخ السياسي الأميركي، سؤالاً محوريًا: ما هو هدفه؟
    يرى البعض أن الملياردير الجمهوري لا يفعل سوى الإعداد لشن هجوم على المؤسسة الديمقراطية الأميركية. ويرى آخرون أن الرئيس المحبط لأن عليه ترك منصبه، يخرج من قبعة "رجل الاستعراض" كل ما يمكن أن يسبب الفوضى من أجل إبقاء الأضواء مسلطة عليه مهما كان الثمن.
    وفي هذا العصر الذهبي الذي تنتشر فيه نظرية المؤامرة، لدى كل شخص متسع من الوقت ليطرح نظريته.



    من زاوية معينة، لا يفعل دونالد ترامب سوى ممارسة حق شرعي في المطالبة بالتحقق من نتائج فرز الأصوات في انتخابات كانت النتائج فيها متقاربة جدًا بينه وبين جو بايدن في بضع ولايات حاسمة حيث يدعي أن الانتخابات شابها الغش. فحتى يوم الخميس أرسل تغريدة كتب فيها: "الانتخابات مزورة!".
    Rigged Election! Thanks Ryan. https://t.co/1ObzekxH8e

    — Donald J. Trump (@realDonaldTrump) November 12, 2020
    غير مفهوم
    في الواقع، تبدو الحملة الإعلامية-القضائية التي يشنّها الرئيس غير مفهومة. شهدت الولايات المتحدة في تاريخها انتخابات اختتمت بنتائج أقرب من نسخة 2020، من دون أن يترجم ذلك إلى المواجهة التي يشهدها العالم اليوم مذهولاً.
    فبعد ما يقرب من 10 أيام من الاقتراع، ما زال معسكر ترامب غير قادر على تقديم عنصر واحد ملموس يثبت وجود عمليات تزوير واسعة النطاق. إذن ما الذي يحاول ترامب فعله؟
    يقول مؤيدو نظرية الانقلاب إن قطب الأعمال السابق نزع قناعه ويتبع الآن بلا خجل استراتيجية استبدادية.
    ويقولون إن التصرف على هذا المنوال منطقي بالنسبة لشخص لم يخف أبدًا إعجابه بالرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، وغيره من القادة المتنفذين الذين لا يُعرف عنهم حقًا دفاعهم عن القواعد الديمقراطية.
    ويستندون في دعم نظريتهم إلى إقالة الرجل السبعيني المتهور الاثنين وزير دفاعه مارك إسبر الذي اعتبرت أفكاره متباينة أحياناً عن الخط الرئاسي.


    لماذا هذه الإقالات؟
    في أعقاب عزل إسبر، فصل مسؤولين كباراً آخرين في البنتاغون. "لماذا؟" سأل في تغريدة ألكسندر فيندمان، الضابط والمستشار التنفيذي السابق الذي طُرد من البيت الأبيض لأنه شهد ضد الرئيس أثناء إجراءات عزله.
    In the last 24 hours, the Secretary of Defense (SecDef), the Under Secretary of Defense for Policy (USD-P), and the Under Secretary of Defense for Intell (OUSD-I) have been sacked. Trump loyalist now sit in the 1, 3, and 4 slots at DOD. Kash Patel is DOD Chief of Staff. Why?

    Alexander S. Vindman (@AVindman) November 10, 2020
    ومن بين أجراس الإنذار الأخرى التي تم الاستشهاد بها لدعم هذه النظرية، الضوء الأخضر الذي منحه الاثنين وزير العدل الأميركي، بيل بار، لفتح تحقيقات في مخالفات محتملة خلال الانتخابات الرئاسية. وهو موقف غير مسبوق أدى إلى استقالة ريتشارد بيلغر المسؤول عن شؤون الانتخابات في الوزارة.
    وندد رجلا قانون هما راين غودمان وأندرو وايزمان بقرار بار الذي قالا إنه "يخول استخدام الوزارة من أجل إلغاء نتائج الانتخابات"، في مقال نُشر في صحيفة "واشنطن بوست".
    ووفق سيناريو أكثر تطرفًا ستكون نتيجته كارثية لو حدث، سيعمل دونالد ترامب من أجل الاستحواذ سرًا على المجمع الانتخابي، وهي الهيئة التي تجمع كبار الناخبين المسؤولين عن تعيين الرئيس رسميًا في ديسمبر/كانون الأول، وفقًا لقواعد الاقتراع الأميركي غير المباشر.
    مثل هذه الفرضية التي من شأنها أن تفترض أن الولايات الجمهورية ستنجح في لي ذراع عدد كبير من كبار الناخبين، تبدو غير واقعية. لكنها توضح حالة التوتر السائدة حاليًا في البلاد.
    ولم يساعد التصريح الذي أدلى به وزير الخارجية مايك بومبيو الثلاثاء، والذي تحدث رغم كل ما يجري، عن الانتقال إلى ولاية "ثانية" لدونالد ترامب، على تهدئة النفوس.
    سياسة الأرض المحروقة؟
    النظرية البديلة التي يتم تداولها في واشنطن حاليًا هي أن ترامب عازم على الانسحاب، ولكن من خلال إظهار سلوك يتعارض مع تواضع المهزوم ولياقة شخص انتهت ولايته.
    وبين سياسة الأرض المحروقة والبحث عن تمويل إضافي لحملته، يمكن للرئيس الاستمرار في رفض الاعتراف بهزيمته والبقاء مخلصًا لصورته الرجولية التي يحب أن يعطيها عن نفسه وهي صورة "المقاتل" و"المنتصر"، علماً أنه كان دائمًا يقول إنه يكره "الخاسرين".
    وحتى وإن حل في المركز الثاني في السباق إلى البيت الأبيض، فهو يعلم أنه نتيجة لذلك يمكنه الاعتماد على قاعدته الانتخابية المتينة والوفية، والتي تضم أكثر من 72 مليوناً أعطوه صوتهم.



    ومع حلول ساعة التحول، يبدو من جديد وقد أغوته الشاشة الصغيرة، خصوصاً بعد أن شجب تغير لهجة قناة "فوكس نيوز"، التي لم تكن مواتية تماما له. إن الوجود بكثافة في الساحة الإعلامية بأي ثمن أو مواصلة دعوة الأميركيين إلى تمويل "صندوق الدفاع عن الانتخابات الرسمي" لا يمكن أن تخدم سوى رغبته في البقاء في الواجهة، حتى في ظل رئاسة بايدن. وستوفر الفوضى التي سيكون قد زرعها خلفية مثالية للحلقة الأولى من مسلسل تلفزيوني واقعي جديد يلعب فيه الرجل السبعيني دور البطولة.
    (العربي الجديد، فرانس برس)




    مزيد من التفاصيل

     

     

     


     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    العائلات في هولندا تستعين ببنوك الطعام والملابس... أخبار بريطانيا وهولندا المستشار الصحفى 0 1 27th May 2022 02:22 PM
    رئيس مطار سخيبول يواجه انتقادات لتغيبه خلال أوقات... أخبار بريطانيا وهولندا المستشار الصحفى 0 1 27th May 2022 02:22 PM
    القبض على 7 جنود من الحرس الملكي البريطاني بتهمة... أخبار بريطانيا وهولندا المستشار الصحفى 0 1 27th May 2022 02:22 PM
    سوناك يطلب من الأغنياء التخلي عن دعم الطاقة... أخبار بريطانيا وهولندا المستشار الصحفى 0 1 27th May 2022 02:22 PM
    فوضى في مطار جاتويك بعد تأثر 30 ألف مسافر بإلغاء... أخبار بريطانيا وهولندا المستشار الصحفى 0 1 27th May 2022 02:22 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]