رحيل أحمد سهوم: حياة مع الملحون - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    هُنا .. سأتنفَّس قليلاً ..
    (الكاتـب : نانا ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    رحيل أحمد سهوم: حياة مع الملحون


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 15th November 2020, 12:42 PM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new رحيل أحمد سهوم: حياة مع الملحون

    أنا : المستشار الصحفى




    "كان الملحون ولا يزال قضيّتي الأُولى والأخيرة. لذا فإنَّ همّي الوحيد هو أن أنقل إلى الناس ما عرفته وفهمته منه"... لعلّ هذه الجملةَ، التي وردت ضمن لقاءٍ له مع صحيفة محلّية بدايةَ التسعينيات، تُلخّص علاقة الفنّان والباحث المغربي أحمد سهوم بالملحون؛ هذا الفنّ الشعري الغنائي الذي كرّس له حياته، فبات كلاهُما مرتبطاً بالثاني.

    في اللقاء، الذي أُجري بمناسبة صدور كتابه "الملحون المغربي" (منشورات شؤون ثقافية، 1993)، بدا سهوم، الذي رحل أول أمس الخميس، مستاءً من الإهمال الذي لقيه هذا الفنُّ المرتبط بالشعر والموسيقى الأندلسيَّين، فراح يُحذّر من اندثاره تارةً، ويُوجّه سهام نقده اللاذع إلى شعراء وباحثين، يذكُرهم بالاسم، قال إنّهم ادّعوا الريادة في هذا المجال، بينما لم يعْدُ ما فعلوه أن يكون انتحالاً لجهود غيرهم وطمساً للروّاد الحقيقيّين.

    إحدى المآخذ التي يحملها سهوم على غيره من الباحثين تتمثّّل في إسقاطهم على الملحون ما أسماها "المفاهيم المدرسية" التي قرأوها عن الشعر العربي الفصيح، أيّ أنهم تعاموا مع هذا الفنّ من خلال مفاهيم ونظريات تخصُّ فنّاً آخر، بينما اعتبر أنَّ كتابه يعتمد وسائل علميةً من داخل الملحون نفسه.

    لكنَّ سهوم نفسه لن يسلم من انتقادات المتخصّصين بعد صدور كتابه الذي أرّخ فيه لفنّ الملحون، ذاكراً أنه بدأ في العصر السعدي مع الشيخ عبد الله بن احساين، وهو قولٌ مخالفٌ لتراجم سابقةً تذهب إلى أنّه عاش خلال العهد المريني؛ حيثُ تساءل هؤلاء، ومن بينهم الباحث نور الدين شماس في دراسة له، عن الإشارات التي استند إليها سهوم في قصائد بن احساين وشعراء آخرين ليستدلَّ بأنهم عاشوا في عصر معيّن وليس في عصر آخر، وعن سبب عدم نشره تلك القصائد في كتابه.

    وُلد أحمد سهوم في فاس الجديدة عام 1936، وكان أبوه عازفاً على آلة الكمان. ويبدو أنَّ نشأة الابن في بيت جارةٍ لهم كانت مولعةً بالفن والأدب وجعلت من بيتها منتدىً ثقافياً كان لها دورٌ في تعلّقه بالشعر منذ طفولته. وسرعان ما ضمّّه الشيخ إدريس العلمي، إلى تلاميذه، بعد أن سمعه يُنشد إحدى القصائد فأُعجب بصوته وأدائه.

    في الخمسينيات، انتقل إلى مدينة سلا؛ حيث أسّس مع عدد من الشعراء أوّل ناد للملحون في المدينة، وفي العام 1957، التحق بالإذاعة الوطنية في الرباط، والتي قدّم فيها عدداً من البرامج التي تُعنى بالتراث، والملحون خاصّة، من بينها: "البيت السعيد"، و"أغاني الصباح"، و"مشاهد باسمة"، و"مع التراث"، و"إطلالة على التراث"، و"ركن الأدب الشعبي". وفي الفترة نفسها، قدّم برنامجاً على التلفزيون المغربي باسم "التراث الحي"، قبل أن يُغادر الإذاعة والتلفزيون في نهاية السبعينيات ويتفرّغ للبحث في الملحون والكتابة فيه، وقد نُشرت قصائدُه تحت عنوان "ديوان أحمد سهوم" ضمن "موسوعة الملحون" التي تُصدرها "مطبوعات أكاديمية المملكة المغربية".




    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : رحيل أحمد سهوم: حياة مع الملحون     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : المستشار الصحفى

     

     


     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    "الزيتونة" يصدر التقرير الاستراتيجي الفلسطيني... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 23rd May 2022 02:25 PM
    وفاة "ميس تيك" رسامة الشوارع الأشهر في... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 23rd May 2022 02:25 PM
    87 قتيلا بقصف قاعدة أوكرانية.. واشتداد المعارك... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 23rd May 2022 02:25 PM
    بايدن يطلب مزيدا من النفط.. والرياض تدعم موسكو في... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 23rd May 2022 02:25 PM
    تركيا ترحّل 28,500 مهاجر غير نظامي منذ بداية... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 23rd May 2022 02:25 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]