الجزائر: الجيش والفخ العراقي - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    هُنا .. سأتنفَّس قليلاً ..
    (الكاتـب : نانا ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)
    عزة..النفس..
    (الكاتـب : محمد جادالله محمد ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    الجزائر: الجيش والفخ العراقي


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 25th November 2020, 02:54 AM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new الجزائر: الجيش والفخ العراقي

    أنا : المستشار الصحفى




    مخيفٌ هذا الذي يحدث حول الجزائر والقدرات العسكرية للجيش. مجلة "ميليتري ووتش" الأميركية، تصنّف الجيش الجزائري في المرتبة 13 عالمياً، وتصفه بالأكثر جاهزية للقتال في أفريقيا، ومجلات أخرى تستعرض منظومات تسليحه من الطائرات ومنظومات صواريخ. ولغرضٍ ما، استعرض الجيش الجزائري نفسه قبل أيام، وللمرة الأولى، نظام صواريخ مداها 500 كيلومتر.
    قد تثير هذه التصنيفات واستعراض القوة بعض النشوة لدى الجزائريين ممن هم بحاجة إلى رفع المعنويات. وبغضّ النظر عما إذا كان التصنيف جاء لهدفٍ علمي، والاستعراض لغرض الردع واستدعته المناخات المتوترة إقليمياً، فإنّ قطاعاً واسعاً من الجزائريين، ينظر بعين الريبة إلى هذا التركيز الإعلامي والاهتمام الغربي بواقع الجيش الجزائري وتسليحه، ويتوجس خيفة من انخراط قيادة الجيش، نتيجة تخطيط محسوب أو سوء تقدير، في حملة إظهار قوة الجيش وتسليحه، بما يضع الجيش والجزائر في مركز اهتمام غربي، وفي محور تركيز قوى التفكيك المرتبطة بالمشروع الصهيوني.
    في العام 1991، تحرشت القوى الغربية بالجزائر، تزامناً مع صعود الإسلاميين، وبدأت الصحف في الولايات المتحدة وأوروبا تتحدث عمّا وصفته بالبرنامج النووي الجزائري، ونشرت شكوكاً عن مفاعل عين وسارة (300 كيلومتر جنوبي العاصمة الجزائرية). لم يكن الأمر في الواقع سوى ابتزاز مسبق مع تطورات محلية كانت ذات تأثير إقليمي، لكن مشروع التفكيك حينها ألقى بقنبلة في الداخل الجزائري، وفضّل أن يتفرغ للعراق أولاً.
    يُحسن الغرب والقوى الصهيونية جيّداً إدارة الحرب النفسية واستنزاف الجهد، بدءاً باللعبة الإعلامية وصناعة "البعبع" وتسمين "الثور"، وصولاً إلى تسخين "الطبل" والإجهاز على الدول ومقدراتها وعوامل قوتها. وليس خافياً على الجزائريين ما وقع للعراق في عهد صدام حسين، والأخطاء الاستراتيجية التي تسببت بها سياسات استعراض القوة والصواريخ والسلاح الكيميائي، وكيف استُدرج العراق نحو معركة إعلامية أولاً، وسياسية ثانياً، ودفعه إلى مشكلات إقليمية، لاستنزاف المجهود والمقدرات قبل الإجهاز عليه بالكامل.
    تتعزز المخاوف على الجزائر، الدولة والجيش، البلد والجغرافيا، بعد انتقال واضح لمشاريع التفكيك إلى المغرب العربي، بعدما استكمل أو يكاد مشروع التفكيك في المشرق العربي. فقد أجهزت هذه المشاريع على العراق وسورية واليمن ومصر، وهشّمت ما تبقى من لبنان، وحاصرت المقاومة في فلسطين. يظهر ذلك للعيان يوماً بعد يوم، بعد إعلان عرّابي مشروع التفكيك عن تواجدهم في منطقة الصحراء تحت عناوين القنصليات الدبلوماسية (فتح الإمارات لقنصلية في العيون)، وفي مالي بعنوان دعم فرنسا في مكافحة الإرهاب، وضخّ مزيد من ألغام الحرب في ليبيا، والسعي لإعطاب المسار الديمقراطي في تونس.
    تدرك نخب جزائرية اليوم، وهي تطلق تحذيراتها الاستباقية لقيادة الجيش والسلطة السياسية، للحذر من تدابير الاستدراج، ومن الوقوع في فخاخ عرّابي مشروع التفكيك، أن مزيداً من الانكشاف والتماهي مع حرب الاستعراض ومحاولة رفع المعنويات، ستكون مقدمة لـ"ضرب فأوجع" توجه ضد البلد لأسباب متعددة، بينها مواقفه التاريخية من القضية الفلسطينية وقضايا التحرر. يؤكد ذلك أيضاً الحاجة إلى تعزيز الجبهة الداخلية في الجزائر، ومراجعة الخيارات والتسليم للشعب بإرادته في مشروع ديمقراطي، يسمح بإنتاج عوامل القوة السياسية والاقتصادية والرفاه الاجتماعي. إذا كان الجيش يحمي البلد، فإن الشعب هو من يحمي ظهر الجيش ولا مناص.




    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : الجزائر: الجيش والفخ العراقي     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : المستشار الصحفى

     

     


     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    صحيفة: أصدقاء بوتين في بريطانيا ينعمون بالثراء... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 21st May 2022 05:16 AM
    ماسك يعلّق على الاتهامات ضده بالتحرش الجنسي صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 21st May 2022 05:16 AM
    هل يلجأ النظام السوري لحذف الأصفار من العملة... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 21st May 2022 05:16 AM
    وجبات سريعة وكبيرة... أضرار أسرع وأكبر صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 21st May 2022 05:16 AM
    هل يقترب الاقتصاد العالمي من حالة ركود؟ -... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 21st May 2022 05:16 AM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]