الصكوك الإسلامية من مدمِّرة إلى منقذة - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    هُنا .. سأتنفَّس قليلاً ..
    (الكاتـب : نانا ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    الصكوك الإسلامية من مدمِّرة إلى منقذة


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 16th December 2020, 03:18 AM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new الصكوك الإسلامية من مدمِّرة إلى منقذة

    أنا : المستشار الصحفى




    قبل نحو 8 سنوات شنت وسائل إعلام مصرية حملة شرسة على قانون الصكوك السيادية الذي تبنته حكومة الدكتور محمد مرسي في عام 2013 وسعت من خلاله إلى تنويع أدوات الدين العام، وجذب أموال ونقد أجنبي من الخارج، خاصة الأموال الخليجية والعربية التي تذهب للبنوك الغربية باحثة عن فرص استثمار قليلة المخاطر مقبولة العائد.

    وكذلك الأمر بالنسبة لاستقطاب استثمارات أجنبية مستقرة تلعب دوراً في تأسيس مشروعات جديدة توفر فرص عمل وتزيد الصادرات وتدعم استقرار سوق الصرف الأجنبي، وليس استقطاب أموال ساخنة فقط تدخل البلاد بسرعة بحثا عن سعر الفائدة المرتفعة على أذون وسندات الخزانة الحكومية، وتخرج بسرعة مع حدوث أي قلق أو مخاطر سياسية أو اقتصادية سواء كانت محلية أو خارجية، وبالتالي تترك آثاراً مدمرة على الاقتصادات الوطنية.

    وقتها عملت وسائل الإعلام من صحف وفضائيات على "شيطنة" قانون الصكوك، وإلصاق كل نقيصة اقتصادية ودينية به، بل ووصفته بأنه "خطة محكمة من النظام الحاكم لأخونة وأسلمة الاقتصاد والبنوك وأدوات الدين، ومقدمة للتوسع في نشر المصارف الإسلامية، وبالتالي إغلاق البنوك التجارية التي تتعامل بالربا".

    وفي اطار خطة الشيطنة راحت الصحف تتحدث بتوسع عن مساوئ ومخاطر قانون الصكوك باعتباره أحد أبرز ملامح أخونة الدولة في حكم الدكتور محمد مرسي، والتأكيد على أنه تم إقراره من الحكومة رغم تأكيد مجمع البحوث الإسلامية مخالفته للشريعة.

    بل وتندرت الصحف على الصكوك وقتها حينما أسمتها "صكوك بلحية إسلامية ونقاب"، ونقلت عن كتاب ومفكرين أمثال علاء الأسواني وغيره قولهم إن النظام الحاكم مرر قانون الصكوك رغم مخالفته للشريعة لتحقيق مصلحته الشخصية.

    وتمر السنوات، وإذ فجأة تتحول الصكوك الإسلامية من أداة مالية مدمِّرة للاقتصاد المصري إلى أداة منقذة، وإذا بالحكومة المصرية الحالية تخرج من الأدراج نفس مشروع قانون الصكوك الذي تم إلغاء العمل به في عام 2015 بقرار جمهوري، ليقره مجلس الوزراء قبل أيام، ويحيله إلى البرلمان الذي بدأ على الفور مناقشته أمس الثلاثاء من قبل ثلاث لجان هي: الاقتصادية والتشريعية والخطة والموازنة تمهيدا لإقراره والعمل به.

    ومع تبني الحكومة قانون الصكوك وتحمسها لطرح تلك الأداة الإسلامية المنتشرة عالميا تحولت وسائل الإعلام من شيطنته والنقد الشديد له إلى مؤيد قوي ومتحمس له، بل ومروج لها، ومعدداً مزياها التي لا تعد ولا تحصى.

    فالصكوك، في رأي الصحف، تساعد في جذب الاستثمارات الخارجية وتدفق النقد الأجنبي، وتساهم حصيلتها في تمويل الموازنة العامة للدولة والمشروعات الاستثمارية والاقتصادية والتنموية.

    والصكوك أحد أنواع الأوراق المالية الحكومية التي من شأنها جذب مستثمرين جدد مصريين وأجانب ممن لا يستثمرون في الإصدارات الحكومية الحالية من الأوراق المالية وأدوات الدين.

    وتنقل الصحف في تقاريرها المنشورة عن محليين قولهم إن التوسع في طرح الصكوك يعد أبرز الحلول لسد الفجوة التمويلية للموازنة العامة، وهناك توقعات بتوسع الحكومة في إصدار الصكوك خلال الفترة المقبلة باعتبارها بديلا أفضل للقروض الدولية المكلفة ماليا وسياسيا.

    كما تنقل وسائل اعلام عن محمد معيط وزير المالية قوله إن "إصدار الصكوك يأتي ضمن خطة الوزارة لتنويع قاعدة المستثمرين في الأوراق المالية الحكومية، خاصة أن الصكوك السيادية تصدر بصيغ متوافقة مع مبادئ الشريعة الإسلامية، كما أن السوق يوفر تمويلاً وسيولة إضافية لأسواق المال الحكومية، علاوة على خفض تكلفة تمويل عجز الموازنة العامة للدولة وإطالة متوسط عمر محفظة الدين".

    وبغض النظر عن التغير الصارخ في المواقف الحكومية والاعلامية تجاه الأداة المالية، فإن هذا لا ينفي حقيقة أن الصكوك تعد واحدة من أبرز أدوات الدين في العالم، وأنها الأكثر انتشارا، وتلقى قبولاً كبيراً في كل أسواق المال بما فيها الغربية، وزاد الإقبال عليها عقب اندلاع الأزمة المالية العالمية في عام 2008، ومن المتوقع زيادة وتيرة الإقبال عقب انقشاع وباء كورونا.

    ويكفي القول إن الأرقام تشير إلى أن عام 2019 شهد إصدارا قياسيا للصكوك بلغت قيمتها 145.7 مليار دولار، بزيادة نحو 18.32% عن عام 2018، وأن سوق التمويل الإسلامي كبير، حيث بلغ حجم التعاملات به نحو 2.7 تريليون دولار حتى نهاية يونيو/حزيران 2020.

    وأن دولاً ذات اقتصادات قوية سمحت لبنوكها ومؤسساتها المالية وشركاتها بطرح الصكوك، ومن بين هذه الدول بريطانيا وألمانيا واليابان، وأن دولة مثل ماليزيا تنفرد وحدها بنحو 60% من إجمالي الصكوك الإسلامية في العالم، وأن السعودية استحوذت على نحو 49.1% من حجم الصكوك المصدرة في دول الخليج خلال العام الماضي 2019، البالغ 57 مليار دولار.




    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : الصكوك الإسلامية من مدمِّرة إلى منقذة     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : المستشار الصحفى

     

     


     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    الشهيد الفلسطيني الطفل غيث يامين.. كتب وصيته فنال... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 27th May 2022 09:02 PM
    العملية العسكرية التركية شمال سورية: البداية من... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 27th May 2022 09:02 PM
    بهذه الكلمات.. برون يستغرب عدم وجوده في منتخب تونس صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 27th May 2022 09:02 PM
    ابنة مارادونا تفاجئ الجميع وتطالب بالقبض على... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 27th May 2022 09:02 PM
    بلماضي سافر إلى بلد عربي فعثر على خليفة بونجاح صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 27th May 2022 09:02 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]