كتاب العام 2021؟ - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    هُنا .. سأتنفَّس قليلاً ..
    (الكاتـب : نانا ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)
    عزة..النفس..
    (الكاتـب : محمد جادالله محمد ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    كتاب العام 2021؟


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 5th January 2021, 12:52 AM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new كتاب العام 2021؟

    أنا : المستشار الصحفى




    ما هو أنجع، لبدء العام الجديد، من قراءة عمل يناقض المفاهيم السائدة (التي يصعب تكذيبها إذا ما راقبنا الواقع الكارثيّ الذي بلغه العالم) حول عنف الإنسان وطاقاته التدميرية، نزعاته الفردانية والأنانية، ومقدرته على سحق الضعفاء وإحلال الخراب من أجل مزيدٍ من الربح المادي؟ كتاب يُعيد إلينا بعض الأمل بإمكانية بناء عالم أفضل، لا تكون الغلبةُ فيه للأقوى، ولا تكون عبارةُ "حرب الجميع ضد الجميع" هي التوصيف الأكثر بلاغة. مضت 2020 وقد حفلت بالأسوأ، ووضعتِ العالَمَ مجتمِعاً في عين العاصفة، ونبّهتنا إلى أن بإمكان حبّة رملٍ صغيرةٍ أن تعطّل أعقدَ الآلات وأكثرها تقدّماً.
    بعد مضيّ 40 عاماً على نشر تشارلز داروين نظرية التطوّر والانتخاب الطبيعي في كتابه "أصل الأنواع"، كتب الأمير بيتر (أو بيوتر) كروبوتكين (1842-1921)، وهو جغرافي روسي كان من أوائل المنظّرين للحركة الفوضوية، مؤلّفَه "التساعد، عنصر من عناصر التطوّر" (1902)، وفيه يناقض الداروينية الاجتماعية القائلة إن تَحَارُب الأنواع والأفراد وغلبة الأقوى هما في أصل التطوّر، رائياً، على العكس من ذلك، أن التضامن والتساعد هما ما أعانا الأنواع على البقاء ومقاومة الاعتداءات الخارجية.
    في الجزء الأول، يركّز "الأمير الفوضوي"، بحسب ما كُتب عنه وشاع، اهتمامَه على عالم الحيوان، ذاكراً أمثلة عديدة عن أنواعٍ يتعايش أفرادُها معاً بهدف حماية الأمّهات خلال فترة الولادة، أو الدفاع عن الذات تجاه خصم أكبر وأشرس، لا تستطيع حياله شيئاً لو هاجمها بشكل فردي. أمّا المجتمعات الإنسانية، فهو يؤكد، في الجزء الثاني من كتابه، أن التعاون والتعاضد لطالما كانا من الخصائص التي طبعت المجموعات البشرية التي تشكّلت قبائلَ، أو قرىً، أو أخوياتٍ أو عائلاتٍ، وذلك بغية الحدّ من نشوب نزاعات داخلية، تغليب المصلحة الجماعية على المصلحة الفردية، أو حماية الأفراد من الجوع والأمراض والأخطار الخارجية.
    هنا أيضاً، يعطينا كروبوتكين وفرة من الأمثلة تناقض الصورة القاتمة التي شاعت عن حقب معينة، وما زالت شائعة. هكذا نراه يُغفل المراحلَ التاريخية المضيئة، مثل فترة الإغريق والرومان والنهضة، ليركّز على الفترات السلبيّة التي يعتبرها البشر الأقل أخلاقية: البرابرة، قبائل المتوحشين، العصور الوسطى... إلخ، معيداً قراءتها من زاويةٍ مضيئة، مركّزاً على مظاهر التعاون والتآخي بين مختلف المجموعات البشرية، ومشيراً إلى أن الأحداث التاريخية قد دُوّنت من وجهة نظر الأسياد الذين جوّعوا وأخضعوا وقمعوا المدن والقرى الثائرة على ظلمهم. أكثر من هذا، يبدو كروبوتكين معنيّاً أيضاً بعلاقة الإنسان بالطبيعة، داعياً إياه إلى اعتبار مخلوقاتها الحية إخوةً له، ومشيراً إلى ضرورة حمايتها، لأنها مصدر رزقه وقوته، وسبب استمراره. هذا وقد يجد القارئُ الكاتبَ طوباوياً في نظرته إلى الحياة والواقع البشري، نظراً إلى الحقائق والوقائع السلبية التي يتجاهلها، لكنه لن يلبث أن يُدرك أنه، أي الكاتب، قد اختار التركيز على الجوانب الإيجابية المهملة، لكي ينشئ توازناً بينها وبين الجوانب السلبية التي يُشار إليها مراراً وتكراراً. ففي النهاية، ليس الإنسان، بحسبه، كائناً نظامياً يحترم القوانين الدينية أو الدنيوية، أو يتمتع بفضائل، بل هو مخلوقٌ محبٌّ بطبيعته للغير، ولا يمكنه التصرّف بشكل أناني فردي، بما أن ملكة التساعد "موجودة في جيناته" منذ آلاف السنين.
    إنّ توق الإنسان العصريّ إلى السلوك فرديّاً وبأنانية مُطلقة على حساب الآخرين وضدّ مصالحهم، متمثّلاً اجتماعياً وسياسياً واقتصادياً بانتصار رأسماليةٍ متوحّشةٍ تُثري الأثرياءَ وتسحقُ الفقراءَ والمهمّشين، سبّب انهياراتٍ صغيرة ستؤدّي حتماً إلى الانهيار الكبير. هذا ما نُدركُه جميعاً في حياتنا اليوميّة بالنظر إلى ما نشهده من أزماتٍ اقتصادية، وكوارثَ بيئية، وهجراتٍ بشريّةٍ لا تني تبشّرنا بالأسوأ. فهل يعود العالمُ إلى رشده باعتماده قيم التآخي والتعاضد وبتغليب حبّه للغير على كل ما عداه؟
    كل عام وأنتم والبشرية بألف خير.




    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : كتاب العام 2021؟     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : المستشار الصحفى

     

     


     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    "بنت أوديسا".. فنانة أوكرانية رسمت تونس عشقا... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 20th May 2022 10:00 AM
    حقوقي تونسي لـ "عربي21": الانقلاب خطر على... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 20th May 2022 10:00 AM
    صورة لبودن تشعل جدلا بتونس قبل حذفها.. واتهامات... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 20th May 2022 10:00 AM
    ضباط إسرائيليون: هكذا تحولت جنين إلى معقل للهجمات... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 20th May 2022 10:00 AM
    لبنان.. مكونات مجتمع واقتصاد وثقافة أول جمهورية... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 20th May 2022 10:00 AM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]