شعراء الرتويت - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    هُنا .. سأتنفَّس قليلاً ..
    (الكاتـب : نانا ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    شعراء الرتويت


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 21st January 2021, 12:05 AM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new شعراء الرتويت

    أنا : المستشار الصحفى




    منذ تعرفتُ على عوالم التواصل الاجتماعي، وأنا أتابع تجارب شعراء في النشر عبر هذه العوالم، بعينٍ فاحصةٍ لتلك التجارب التي لم أستسغها شخصيا، على الرغم من نشاطي التدويني الكبير في "فيسبوك" ولاحقا في "تويتر". وعلى الرغم من أن الأمر بدأ بشكل عفوي، عندما وجد الشعراء والكتاب أنفسهم لأول مرة يمارسون دور الناشر الفوري لكل ما يكتبونه بلا أي تبعاتٍ تُذكر، فاستمرأوا الوضع واستمروا فيه، بعد أن لاحظوا نوعا غير مألوفٍ من التفاعل الجماهيري معهم، ومع ما ينشرونه، بعيدا عن النقد قريبا من المدح في صورته البدائية وحسب! لكن هذا الأسلوب في التفاعل ما بين الشاعر والمتلقي، أو بين القصيدة والجمهور سرعان ما انتشر مع تزايد عدد مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي، واتخذها الجميع تقريبا منصّات دائمة للنشر والتدوين، ما شكّل خطرا على ممارسة التلقي، وما تحتاجه من روية وأدوات، حتى وإن كانت غير محسوسة أو مرئية من ممتلكيها والمستفيدين منها.
    مضت سنوات قليلة على البدايات المتسارعة في النشر الإلكتروني الذي انتقل إلى مرحلة التدوين الفوري، ما ضاعف من خطر الممارسة برمتها. .. ومع أن هذا قد يبدو منطقيا ومفهوما للهواة الذين بدأوا بتجارب الكتابة في وسائل التواصل تلك، إلا أنه لا يبدو كذلك بالنسبة لغيرهم من الشعراء المتحققين في التجربة فعليا، فلا أفهم مثلا لماذا يسارع بعض هؤلاء الشعراء إلى نشر قصائدهم الجديدة في منصات التواصل الاجتماعي، قبل نشرها في صحف أو مجلات أو مواقع إلكترونية أو حتى كتب؟ نعم .. السهولة في النشر والسرعة والمجانية والاستقلالية عوالم مغرية لهم، ولكن مثل هذه التجربة محفوفةٌ بمخاطر كثيرة، لا تتعلق بدرجة الأمان في تلك الوسائل، فهذا أمر له حلول كثيرة جدا، ولا يؤثر على القصيدة وحقوق ملكيتها منه، ولكن المخاطر تتعلق بالشعرية ذاتها.
    سبق لي وأن تناولت الأمر في مقال سابق تحدثت فيه عمّا أسميتهم بالشعراء المماليك، تشبيها لهم بشعراء عرب وغير عرب كثيرين ظهروا في العصر المملوكي، وخضعوا لقواعده الفنية العامة في التعامل مع الشعر، ما نتج عنه مرحلة من أسوأ المراحل في تاريخ القصيدة العربية، حيث فارقت القصيدة في تلك الحاضنة التاريخية معناها الحقيقي لصالح الزخرفات، وما يسمّى بالمحسنات اللفظية المفتعلة بأشكال صارخة وغريبة عن فطرة الشعر العربية، وها هو الأمر يتكرّر الآن بشكل جديد يبدو مريحا وأنيقا للشاعر، ولكن ليس كذلك بالنسبة للقصيدة!
    يخضع الشعراء الذين أدمنوا النشر شبه اليومي في مواقع التواصل الاجتماعي إلى مزاجية الجمهور العام، لا المتلقّي الفردي، ما يتعارض وفردانية القصيدة وخصوصيتها في ذهنية الشعرية المنتجة لها عموما. والجمهور يعبر عن سلطته الطاغية في تلك الوسائل الجديدة، عبر إعادة النشر السريع والتلقائي، بالإضافة إلى الضغط على أزرار الإعجابات وغيرها من أدواتٍ لا تكلفه سوى فعل الضغط على تلك الأزرار في حركةٍ شبه آلية، تتيح له الاختيار بين تعبيرات جاهزة في قوالب محدّدة مسبقا. وفي بعض الأحيان، يتعدى التعبير ذلك إلى بضع كلمات تتيحها تلك الوسائل، غالبا ما تبدو سريعة ومكرورة بشكلٍ يبعث على الأسى الحقيقي في غياب النقد الجاد وانزوائه!
    نعم.. لقد أصبح الشعراء من مدمني النشر الفوري في "فيسبوك" و"تويتر" تحديدا، يبحثون عن "الرتويتات" و"اللايكات" إلى درجة الهوس، فتخلوا عن معنى القصيدة الحقيقي، على الرغم من أن معظم من أراهم نماذج على هذا الدرب شعراء مبدعون فعلا، أو كانوا كذلك، لكنهم خضعوا تماما لسطلة الجمهور الطاغية في منصّات وسائل التواصل الاجتماعي، فأصبحوا ينتجون قصائدهم باستهلاكيةٍ تناسب طبيعة هذه الوسائل، ناسين أو متناسين أن القصيدة لا تقبل الخضوع!




    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : شعراء الرتويت     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : المستشار الصحفى

     

     


     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    الوكالة الأميركية للتنمية تدين وفاة أحد موظفيها... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 2 28th May 2022 07:54 AM
    الجنائية الدولية تدعو روسيا للتعاون مع تحقيق حول... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 2 28th May 2022 07:54 AM
    الجيش اليمني: 156 خرقاً حوثياً للهدنة الأممية... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 2 28th May 2022 07:54 AM
    جديد صادم.. علاقة عاطفية فجرت "مجزرة المزرعة" في... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 2 28th May 2022 07:54 AM
    روايات متناقضة.. هل تزوج الراحل سمير صبري ولديه... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 2 28th May 2022 07:54 AM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]