الشارع الفلسطيني والقيادة المفقودة - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    هُنا .. سأتنفَّس قليلاً ..
    (الكاتـب : نانا ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    الشارع الفلسطيني والقيادة المفقودة


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 28th March 2021, 03:01 PM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new الشارع الفلسطيني والقيادة المفقودة

    أنا : المستشار الصحفى




    مرت التجربة الفلسطينية بالكثير من المحطات الهامة والمصيرية، التي خاض فيها الشارع الفلسطيني مختلف أشكال النضال من أجل الدفاع عن حقوقه وأرضه وشعبه، بدءا من فترة الانتداب البريطاني وصولا إلى مرحلة الاحتلال الصهيوني، ومازال الشارع الفلسطيني داخل وخارج فلسطين يناضل من أجلها وفق الظرف والإمكانيات المتاحة. الأمر الذي يضعنا أمام سمتين بارزتين لهذا التاريخ النضالي الطويل الذي يمتد لأكثر من مائة عام، تعبر الأولى عن إصرار الشعب الفلسطيني على استعادة حقوقه المستلبة رغم جميع الصعاب التي تعرض ومازال يتعرض لها، في حين تعبر الثانية عن حجم الهوة الكبيرة التي تفصل الشعب الفلسطيني عن ممثليه المفترضين، إذ ما استثنينا الحقبة التاريخية الممتدة منذ نهاية ستينيات القرن الماضي حتى نهاية السبعينيات منه. وهي المرحلة التي شهدت صعود حركة التحرر الوطني وسيطرة حركة فتح على منظمة التحرير.

    فإذا عدنا بذاكرتنا إلى تلك المرحلة تحديدا نلحظ مدى متانة العلاقة الحاصلة فيها بين القوى الشعبية داخل وخارج فلسطين مع الجسم السياسي الفلسطيني بتنوعاته السياسية المختلفة، الأمر الذي انعكس في ثقة الشارع وارتباطه بها، ودفاعه عنها في وجه أي محاولة إقليمية أو دولية لنزع شرعيتها، كما نلحظ مدى تجاوب الشارع مع دعواتها ونداءاتها، من خلال حجم الالتحاق بالعمل الفدائي والتظاهرات التي جالت العديد من الشوارع دعما لتوجهات الجسم السياسي الفلسطيني، وكأننا أمام قيادة منتخبة ومنبثقة من رحم التجمعات الفلسطينية. كما تميزت تلك المرحلة بتعدد القوى السياسية وتباين قراءتها السياسية وتعدد شخصياتها القيادية المؤثرة على الشارع سياسيا وثقافيا واجتماعيا، من وديع حداد وجورج حبش وغسان كنفاني وناجي العلي مرورا بأبو أياد وأبو جهاد ومحمود درويش وسميح القاسم وصولا إلى أبو عمار صاحب النفوذ والتأثير الأكبر.

    لكنها في النهاية مرحلة عابرة لم تدم كثيرا، بل سارعت قيادة الجسم السياسي ولاسيما قيادة فتح إلى استثمارها في خيارات لا تمثل توجهات ومصالح مجمل الشعب الفلسطيني، توجتها في اتفاق أوسلو، الذي كان تعبيرا صارخا عن تحول العلاقة بين الشارع الفلسطيني والجسم السياسي الفلسطيني، تحول تعود بداياته إلى مرحلة إقرار البرنامج المرحلي الذي كان بمثابة صفعة للكثير من الفئات الفلسطينية لاسيما اللاجئين وفلسطينيي 48، وإن عول البعض على حسن نية مقري البرنامج المرحلي استنادا إلى تجربة المرحلة التي سبقتها، والتي تحدثنا عنها سريعا مسبقا. لكن سقطت جميع الأقنعة بعد توقيع اتفاق أوسلو وخصوصا بعد مضي الفترة الانتقالية وتلاحق التسريبات الصهيونية والدولية عن فحوى المسار الأوسلوي، لتسقط ورقة التوت عن قيادة الجسم السياسي الفلسطيني، وتنقطع الشعرة الأخيرة التي ربطته بالشارع الفلسطيني.

    ثم كانت الانتفاضة الثانية بمثابة الفرصة الأخيرة لاستعادة ترابط العلاقة مع الشارع، لكن وبغض النظر عن طبيعة موقف وتوجه رأس ومجمل الجسم السياسي الفلسطيني، أبو عمار منها، ومخططاته لما بعدها، غير أنها جسدت الحقيقة التي حاول الكثير نكرانها، والقاضية بأن الزمن لا يعود إلى الخلف، ولا يمكن استعادة بنية حركة التحرر بعد كل التغيرات التي سارع الجسم السياسي الفلسطيني إليها تعبيرا عن التزامه بأوسلو والحل التفاوضي المجحف بحقوقنا الفلسطينية، ما أدى إلى تكريس مفاعيل والتزامات أوسلو على مجمل الجسم السياسي الفلسطيني، وهو ما نعيش تداعياته حتى اللحظة.

    في ظل كل ذلك سارع الجسم السياسي الفلسطيني إلى بناء علاقة ترابطية جديدة مع الشارع الفلسطيني، قوامها المصلحة الآنية الفردية والحاجة المعيشية واليومية، بل وتم تعزيزها في مرحلة ما بعد أبو عمار، حتى أصبح الجسم السياسي الفلسطيني بمثابة فرصة عمل ومصدر دخل العديد من الفلسطينيين الصامتين

    على ممارساته، وهو المتحكم الأكبر شبه الوحيد في توزيع المنح الدراسية والمساعدات الإنسانية والصحية، فضلاً عن تقديمه تسهيلات إدارية بغرض دعم البطانة المحيطة به، وتسهيل حصولها على صفقات اقتصادية مضمونة الربحية، بعضها وربما جلها ذات ارتباط مشبوه مع الاقتصاد الصهيوني، فضلاً عن تكريس ودعم النفوذ العشائري المرتبط بها ومعها في مشروعها السياسي الحالي. الأمر الذي أدى إلى انفضاض جماهيري نسبي عن الجسم السياسي، تعود نسبيته إلى ارتباط جزء كبير من الفلسطينيين معيشيا وخدميا به، رغم فقدانهم الثقة به سياسيا. وعليه يخوض الشارع الفلسطيني اليوم تحديات استثنائية وصعبة جداً ومتشعبة، لا تقتصر على تحديه الاحتلال الصهيوني ومخططاته وممارساته اليومية، بل أيضا يخوض تحديا بنيويا وتنظيميا، يتمثل في حاجته إلى قوى تنظيمية وتمثيليه تعبر عنه وعن أهدافه وتطلعاته المشروعة في ظل وضع يربطه معيشيا وخدميا بهيكلية تنظيمية وسياسية فقدت الجزء الأكبر من شرعيتها الشعبية، إن لم نقل جلها.




    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : الشارع الفلسطيني والقيادة المفقودة     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : المستشار الصحفى

     

     


     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    الوكالة الأميركية للتنمية تدين وفاة أحد موظفيها... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 2 28th May 2022 07:54 AM
    الجنائية الدولية تدعو روسيا للتعاون مع تحقيق حول... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 2 28th May 2022 07:54 AM
    الجيش اليمني: 156 خرقاً حوثياً للهدنة الأممية... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 2 28th May 2022 07:54 AM
    جديد صادم.. علاقة عاطفية فجرت "مجزرة المزرعة" في... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 2 28th May 2022 07:54 AM
    روايات متناقضة.. هل تزوج الراحل سمير صبري ولديه... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 2 28th May 2022 07:54 AM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]