خبير أمريكي: هكذا برز دور تركيا الحاسم إقليميا عبر "المسيّرات" - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    هُنا .. سأتنفَّس قليلاً ..
    (الكاتـب : نانا ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    خبير أمريكي: هكذا برز دور تركيا الحاسم إقليميا عبر "المسيّرات"


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 8th April 2021, 03:52 PM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    Lightbulb خبير أمريكي: هكذا برز دور تركيا الحاسم إقليميا عبر "المسيّرات"

    أنا : المستشار الصحفى





    تناولت مجلة أمريكية، في تقرير لها الدور الذي حققته الطائرات المسيرة التركية في الصراعات في المنطقة.



    وأشار العالم السياسي والاقتصادي والفيلسوف الأمريكي المشهور، فرانسيس فوكوياما، في مقال على مجلة "أميريكان بوربوس"، إلى توقعه أوائل العقد الأول من القرن الحالي، أنه إذا تمكنت من امتلاك طائرة مسيّرة، فإنه يمكن لأي شخص امتلاكها، وهذا من شأنه أن يكون له عواقب وخيمة على السياسة العالمية.



    ولفت إلى أنه بذلك الوقت كانت الولايات المتحدة والاحتلال الإسرائيلي يسيطران على تكنولوجيا الطائرات المسيرة إلى حد كبير، مضيفا: "لكنني لاحظت أنه من المحتم أن تنتشر على نطاق واسع وتغيّر طبيعة الصراع بين الدول".



    وتابع أنه كان الاستخدام المحدد الذي تخيله لهذه التكنولوجيا هو استعمالها في تنفيذ الاغتيالات، وقد تكهن هنري سوكولسكي مؤخرا بأنه يمكن استخدامها أيضًا لاستهداف البنية التحتية الحيوية مثل محطات الطاقة النووية، لم تظهر أي من هذه التهديدات بشكل كبير حتى الآن، لكن الساحة العالمية قد تغيّرت بالفعل بسبب الطائرات العسكرية المُسيّرة.



    وأضاف أن تركيا تعتبر الفاعل الرئيس في هذا التطور في ظل حكم الرئيس رجب طيب أردوغان، حيث طورت أسطولها الخاص من المسيرات المحلية الصنع واستخدمته لإحداث تأثير مدمر في العديد من النزاعات العسكرية الأخيرة.



    وأشار إلى أن تركيا أصبحت وسيطا إقليميا رئيسيا يتمتّع بقدرة أكبر على تغيير نتائج النزاعات مقارنة بروسيا أو الصين أو الولايات المتحدة.



    اقرأ أيضا: بلومبيرغ: الطائرات بدون طيار عامل في التفوق العسكري التركي



    وطُوّرت الطائرات المسيرة التركية مثل "بيرقدار تي بي 2" و"تي إيه أي أنكا" من قبل شركة الدفاع التركية "بايكار" بقيادة مصمم الطائرات المسيّرة الذي تلقى تعليمه في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، سلجوق أوزديمير بيرقدار، الذي تزوّج لاحقا من ابنة أردوغان.



    وتابع الخبير الأمريكي، أن الدافع وراء صناعة طائرة مسيّرة مصنعة محليا، الحظر العسكري الأمريكي في سنة 1975، وإحجام واشنطن عن بيع طائراتها المتطورة من طراز "بريداتور" و"ريبر" لتركيا.



    وذكر أن تركيا اشترت طائرات "هيرون" المُسيرة من الاحتلال الإسرائيلي، ولكن وجدت هذه العلاقة إشكالية أيضا. لا يعد تصنيع الطائرات المُسيّرة صعبا، كما أن أحدث الطائرات التركية مثيرة للإعجاب. بعبارة أخرى، يمكن أن تحل طائرات "تي بي 2" في السماء لمدة 24 ساعة، ويمكنها القيام بمهام الاستطلاع والهجوم بذات الوقت.


    برزت فعالية هذه الأسلحة لأول مرة خارج الحدود التركية وتحديدا في سوريا في آذار/ مارس 2020، عندما شنّت أنقرة هجوما مدمرا على قوات النظام السوري التي كانت تتجه نحو محافظة إدلب على طول الحدود، وذلك ردا على هجوم من النظام مدعوم من روسيا أدى إلى مقتل 36 جنديا تركيا. وقد أظهرت لقطات الفيديو كيف دمّرت "المسيرات التركية" السيارات المدرعة السورية واحدة تلو الأخرى، بما في ذلك أكثر من 100 دبابة، وناقلات جنود مدرعة وأنظمة الدفاع الجوية. أجهِض الهجوم السوري تمامًا، وتم تأمين محافظة إدلب لتكون ملاذًا للاجئين.



    في أيار/ مايو، استُخدِمت طائرات تركية مُسيّرة لمهاجمة قاعدة جويّة في ليبيا تستخدمها قوات حفتر المدعومة من الإمارات، مما أنهى الهجوم الذي شنه "حفتر" على طرابلس.



    وخلال الحرب في ناغورنو قره باغ في أيلول/ سبتمبر الماضي، تدخّلت المسيرات التركية للدفاع عن أذربيجان ضد أرمينيا ودمرت 200 دبابة و90 مركبة مدرعة أخرى و182 قطعة مدفعية، مما أجبر أرمينيا على الانسحاب من أراضي أذربيجان. وقد أصبحت هذه التكنولوجيا مصدر فخر قومي بالنسبة لتركيا.



    وقال الكاتب الأمريكي: "يبدو لي أن استخدام تركيا للطائرات المُسيّرة سيغير طبيعة القوة البرية بطرق من شأنها أن تقوّض هياكل القوة الحالية، بنفس الطريقة التي أنهت من خلالها المدرعة البحرية الأصناف السابقة من السفن البحرية، وتفوقت من خلالها حاملة الطائرات على السفن الحربية نفسها في بداية الحرب العالمية الثانية".



    وأشار إلى أن فعالية القوات البرية المسلحة من النوع الذي هزم العراق مرتين في حربي الخليج (سنة 1991 و2003) تقوم على الدبابات التي كان تفوقها يعود إلى حقيقة استمرت لسنوات عديدة أنه لا يمكن تدمير دبابة إلا باستعمال دبابة أخرى. وتمثلت إحدى الحقائق غير المعروفة عن حرب 1967 في الشرق الأوسط في أن دباباتين مصريتين دمرتا من الجو في الغارة الجوية التي شنها الاحتلال، لأنه كان من الصعب للغاية إصابة هدف صغير جدا باستخدام طائرة.



    وأضاف أنه في السنوات التي تلت ذلك، بدأت الذخائر ذات التوجيه الدقيق في الانتشار، مما جعل استهداف الدبابات أسهل بكثير، لكنها لا تزال تتطلب منصات باهظة الثمن مثل طائرة هجومية ذات دعم وثيق من طراز "A-10"، الأمر الذي استدعى بدوره دفاعات جوية باهظة الثمن للعمل ضد طائرات الخصم المتطورة.



    وأكد أن الطائرات المسيرة غيرت المشهد الآن إلى حد كبير لأنها رخيصة نسبيا، ويصعب هزيمتها، ولا تعرض حياة الطيارين للخطر.



    وتتدافع الجيوش الآن في جميع أنحاء العالم لمعرفة كيفية الدفاع عن أنفسها ضد الطائرات المُسيّرة، وليس من الواضح من سيفوز في سباق التسلح بالطائرات المُسيّرة والأنظمة الدفاعية المضادة لهذا النوع من الطائرات. ولكن من المرجح أن تكون آخر معركة ضخمة للدبابات شهدها العالم خلال حرب العراق في سنة 2003.


    ولفت إلى أن المسيرات التركية، ساهمت بشكل كبير في بروز تركيا كقوة إقليمية سنة 2020، فقد تمكنت وبشكل حاسم من التأثير على نتائج ثلاثة صراعات، وهي تَعِد بالقيام بالمزيد.



    وأضاف أن الشرق الأوسط الذي طالما كان بين قطبين بقيادة خصمين أساسيين السعودية وإيران، أصبح متعدد الأقطاب بالفعل الآن. ولم تظهر تركيا انحيازها بشكل دائم إلى أي طرف، وقد عارضت نظراءها من القوى، وعلى وجه الخصوص دول الخليج، في ليبيا.



    اقرأ أيضا: WP: كيف تحوّلت تركيا إلى قوّة في مجال الطائرات المسيرة؟



    وتحالفت تركيا مع روسيا من خلال شراء نظام الدفاع الجوي "أس400" في الوقت الذي كانت تهاجم فيه القوات الروسية في سوريا، ورفضت مواءمة أهدافها مع واشنطن رغم استمرار عضويتها في حلف الناتو. كما باعت أيضًا طائرات مسيرة من طراز "تي بي 2" إلى أوكرانيا، مما يهدد بتأجيج ذلك الصراع.



    وأشار إلى أن لهذه الاستراتيجية بعض النتائج الإيجابية. فقد نجحت تركيا من خلال تدخلها في سوريا في درء هجوم كان ليشكل عملا من أعمال الإبادة الجماعية ضد اللاجئين الذين فروا إلى محافظة إدلب. ولو نجح الأسد في استعادة السيطرة على المحافظة، لتمكن من إثارة أزمة لاجئين ضخمة أخرى ذات تداعيات كبيرة على أوروبا.



    وتابع أنه ومن غير الواضح ما إذا كان العالم سيكون أفضل حالا لو احتل حفتر طرابلس. من ناحية أخرى، أدى التدخل التركي في ناغورنو كاراباخ إلى اندلاع أزمة لاجئين ضخمة للأرمن. في الحقيقة، إن الطبيعة متعددة الجوانب للصراعات في الشرق الأوسط تجعل حلها أكثر صعوبة، وهذا من أسباب استمرار الحرب الأهلية السورية التي مرّ حوالي عقد على اندلاعها.



    مزيد من التفاصيل

     

     

     


     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    Human Rights Commission chief and New Zealand... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 26th May 2022 02:22 PM
    Flexible working will be a lasting legacy of the... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 26th May 2022 02:22 PM
    Construction begins on King Salman Park... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 26th May 2022 02:22 PM
    British minister for the Middle East meets Saudi,... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 26th May 2022 02:22 PM
    Egypt FM reiterates call for peaceful solution... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 26th May 2022 02:22 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]